اعاني من عدم المواجه اميل الى الأنطواء بشكل كبيبر اصدقائي محدودين والأرتباك اثناء التحدث مع رئيسي في العمل اوشخص كبير في السن و حتى اصدقائي احيانا والخجل الشديد لا ادري ماهو الحل وما السبب .

icon 7 نوفمبر 2009
icon 1635
اعاني من عدم المواجه اميل الى الأنطواء بشكل كبيبر اصدقائي محدودين والأرتباك اثناء التحدث مع رئيسي في العمل اوشخص كبير في السن و حتى اصدقائي احيانا والخجل الشديد لا ادري ماهو الحل وما السبب .

إجابات الأطباء على السؤال (1)

لا داعي للقلق إن ما تشكو منه في غاية البساطة لو عرفت نوع المشكلة ووعيتها قررت التخلص منها وهي تتلخص بنوع من الاضْطِرَاب الرِهَابِي الاجْتمٌاعِيّ، والخوف من الناس ، وعدم الرغبة في الاحتكاك مع الأشخاص، أو المجتمع، والرغبة في البقاء وحيداً. وقد يحصل الانطواء على الذات كنتيجة لاخفاق في تطوير علاقات طبيعية، مع الأهل في الطفولة، وعدم الرد وتأخير الكلام. وهو القلق الاجتماعي المفرط الذي يسبب ضائِقَة كبيرة، واِخْتِلال في قدرة الشخص على الأداء الوظيفي على الأقل في بعض مجالات الحياة اليومية، ويمكن أن يكون اضطراب محدد (الخشية فقط من حالة أو من وَضْع اجتماعي معين)، كما هو الحال عندك أو قد يكون اضطراب مُعَمَّم، كالذي ينطوي عادة على خوف مستمر، ومكثف، ومزمن من حُكم الآخرين، مما يسبب الشعور بالحرج أو الارتباك إزاء تصرفاته الخاصة، ومن الممكن أن تكون هذه المخاوف ناجمة عن تصور شخصي، أو عن التدقيق الفعلي من قبل الآخرين، ويمكن أن يكون معروف من قبل الشخص على أنه تصور مبالغ فيه أو غير معقول، ولكنه يواجه صعوبة كبيرة في التغلب عليه، ونسبته بين عامة الناس الذين قد تُستوفى فيهم معايير اضطراب القلق الاجتماعي في مرحلة ما من حياتهم تقارب 13.3 في المائة. وعلاج اضطراب القلق الاجتماعي يشمل الإرشاد النفسي، وأحيانا الأدوية (مثل مضادات الاكتئاب) للحد من ما يرتبط به من قلق واكتئاب، فالتَوليف بين الأدوية والمشورة المهنية هو أكثر فعالية في حالات الاضطراب المُعَمَّم(الخوف والقلق من العديد من المواقف الاجتماعية)، أما بالنسبة لحالات الاضطراب المحدد، أي أولئك الذين يخشون من حالة واحدة أو بضع حالات اجتماعية (مثل الخطابة أو تناول الطعام أمام الآخرين)، كالتي تشكو منها فالنصيحة الطبية قد تكون كافية للتغلب على الخوف ومساعدتك للعودة إلى حالتك الطبيعية أما طرق العلاج النفسي التي تستخدم لعلاج اضطراب القلق الاجتماعي ممكن أن تشتمل على ما يلي: 1- المُعالَجَة المَعْرِفِيَّة السلوكية، والتي تساعد المريض على التعرف على الهموم والأوضاع التي تثير القلق أو الخوف أو الارتباك 2- العلاج ألتعرضي؛ حيث يتم إرشاد المريض من قبل الطبيب النفسي لكي يتخيل انه يواجه الوضع الذي يخشاه حتى يصل إلى مرحلة لم يعد يخشى منه،( مثل الأكل في الأماكن العامة، حيث يذهب مع الطبيب الخاص به إلى مكان عام ويتناولا الطعام معاً، في نهاية المطاف، يمكنه أن يأكل وحده في الأماكن العامة دون خوف).) 3- التدرب على المهارات الاجتماعية؛ هذا العلاج يساعده على تطوير المهارات التي يحتاج إليها في الحالات الاجتماعية من خلال التمرين ولعب الأدوار، وقلقه يقل كلما أصبح أكثر ارتياحا وإعداداً للحالات الاجتماعية التي كان يخشاها 4- إعادة الهيكلة المعرفية؛ هذا العلاج يساعده على تعلم تحديد وتحسين التفكير بالخوف لمساعدته على التعامل مع الحالات الاجتماعية، من خلال التفكير الإيجابي، ووقف الأفكار غير المرغوب فيها التي تزيد القلق والتوتر 5- مهارات إدارة الأعراض؛ هذا العلاج يعلمه كيفية الحد من التوتر من خلال التحكم في التنفس وغيرها من الاستجابات الجسدية للقلق أما الأدوية التي من الممكن أن تساعد في علاج هذه الحالات خاصة القلق الاجتماعي المعمم فهي:- مثبطات انتقائية لاِسْتِرْداد السيروتونين، والبنزوديازيبينات، ومُثَبِّطُات الأُكسيداز أُحادِيِّ الأَمين، للتخفيف من الاكتئاب والقلق وأحياناً يستخدم مُحْصِر المُسْتَقْبِلات بيتا، لعلاج الأعراض الجسدية للقلق (مثل الرُعاش أو تسارع دقات القلب). وبعد ا ن اصبحت لديك صورة واضحة عن الوضع، يمكنك كخطوة أولى أن تبدأ بشكل تدريجي تعمد التحدث أمام الآخرين ولا تشعر بالحرج لو طلبت من صديق ان يدعمك بذلك وسترى انك رويدا رويدا ستكون قد تغلبت على هذه المشكلة 3 2009-11-09 04:20:55
طاقم الطبي
طاقم الطبي
لا داعي للقلق إن ما تشكو منه في غاية البساطة لو عرفت نوع المشكلة ووعيتها قررت التخلص منها وهي تتلخص بنوع من الاضْطِرَاب الرِهَابِي الاجْتمٌاعِيّ، والخوف من الناس ، وعدم الرغبة في الاحتكاك مع الأشخاص، أو المجتمع، والرغبة في البقاء وحيداً. وقد يحصل الانطواء على الذات كنتيجة لاخفاق في تطوير علاقات طبيعية، مع الأهل في الطفولة، وعدم الرد وتأخير الكلام. وهو القلق الاجتماعي المفرط الذي يسبب ضائِقَة كبيرة، واِخْتِلال في قدرة الشخص على الأداء الوظيفي على الأقل في بعض مجالات الحياة اليومية، ويمكن أن يكون اضطراب محدد (الخشية فقط من حالة أو من وَضْع اجتماعي معين)، كما هو الحال عندك أو قد يكون اضطراب مُعَمَّم، كالذي ينطوي عادة على خوف مستمر، ومكثف، ومزمن من حُكم الآخرين، مما يسبب الشعور بالحرج أو الارتباك إزاء تصرفاته الخاصة، ومن الممكن أن تكون هذه المخاوف ناجمة عن تصور شخصي، أو عن التدقيق الفعلي من قبل الآخرين، ويمكن أن يكون معروف من قبل الشخص على أنه تصور مبالغ فيه أو غير معقول، ولكنه يواجه صعوبة كبيرة في التغلب عليه، ونسبته بين عامة الناس الذين قد تُستوفى فيهم معايير اضطراب القلق الاجتماعي في مرحلة ما من حياتهم تقارب 13.3 في المائة. وعلاج اضطراب القلق الاجتماعي يشمل الإرشاد النفسي، وأحيانا الأدوية (مثل مضادات الاكتئاب) للحد من ما يرتبط به من قلق واكتئاب، فالتَوليف بين الأدوية والمشورة المهنية هو أكثر فعالية في حالات الاضطراب المُعَمَّم(الخوف والقلق من العديد من المواقف الاجتماعية)، أما بالنسبة لحالات الاضطراب المحدد، أي أولئك الذين يخشون من حالة واحدة أو بضع حالات اجتماعية (مثل الخطابة أو تناول الطعام أمام الآخرين)، كالتي تشكو منها فالنصيحة الطبية قد تكون كافية للتغلب على الخوف ومساعدتك للعودة إلى حالتك الطبيعية أما طرق العلاج النفسي التي تستخدم لعلاج اضطراب القلق الاجتماعي ممكن أن تشتمل على ما يلي: 1- المُعالَجَة المَعْرِفِيَّة السلوكية، والتي تساعد المريض على التعرف على الهموم والأوضاع التي تثير القلق أو الخوف أو الارتباك 2- العلاج ألتعرضي؛ حيث يتم إرشاد المريض من قبل الطبيب النفسي لكي يتخيل انه يواجه الوضع الذي يخشاه حتى يصل إلى مرحلة لم يعد يخشى منه،( مثل الأكل في الأماكن العامة، حيث يذهب مع الطبيب الخاص به إلى مكان عام ويتناولا الطعام معاً، في نهاية المطاف، يمكنه أن يأكل وحده في الأماكن العامة دون خوف).) 3- التدرب على المهارات الاجتماعية؛ هذا العلاج يساعده على تطوير المهارات التي يحتاج إليها في الحالات الاجتماعية من خلال التمرين ولعب الأدوار، وقلقه يقل كلما أصبح أكثر ارتياحا وإعداداً للحالات الاجتماعية التي كان يخشاها 4- إعادة الهيكلة المعرفية؛ هذا العلاج يساعده على تعلم تحديد وتحسين التفكير بالخوف لمساعدته على التعامل مع الحالات الاجتماعية، من خلال التفكير الإيجابي، ووقف الأفكار غير المرغوب فيها التي تزيد القلق والتوتر 5- مهارات إدارة الأعراض؛ هذا العلاج يعلمه كيفية الحد من التوتر من خلال التحكم في التنفس وغيرها من الاستجابات الجسدية للقلق أما الأدوية التي من الممكن أن تساعد في علاج هذه الحالات خاصة القلق الاجتماعي المعمم فهي:- مثبطات انتقائية لاِسْتِرْداد السيروتونين، والبنزوديازيبينات، ومُثَبِّطُات الأُكسيداز أُحادِيِّ الأَمين، للتخفيف من الاكتئاب والقلق وأحياناً يستخدم مُحْصِر المُسْتَقْبِلات بيتا، لعلاج الأعراض الجسدية للقلق (مثل الرُعاش أو تسارع دقات القلب). وبعد ا ن اصبحت لديك صورة واضحة عن الوضع، يمكنك كخطوة أولى أن تبدأ بشكل تدريجي تعمد التحدث أمام الآخرين ولا تشعر بالحرج لو طلبت من صديق ان يدعمك بذلك وسترى انك رويدا رويدا ستكون قد تغلبت على هذه المشكلة

أرسل تعليقك على السؤال

يمكنك الآن ارسال تعليق علي سؤال المريض واستفساره

كيف تود أن يظهر اسمك على التعليق ؟

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

سؤال من أنثى

في أمراض نفسية

تعرض لتحرش جنسي في الصغر من قبل احد المراهقين من الاقارب مر ع الحادث هو يعاني من الكآبة والخجل والانطواء هل ينصح بابعاده عن المتحرش

يمكنك مراجعة مختص بالعلاج النفسي لاستكمال ما يفيدك بالتشخيص الدقيق ومن ثم تحديد العلاج واولوياته ومن الضروري معاجة الحالة ومن المفيد البعد عن المتحرش والبقاء في مكان امن

سؤال من ذكر

في أمراض نفسية

هل الانطواء و خجل شديد و رهاب الاجتماغي و العزلة و رهاب التجتماعي من اسباب ضعف شخصية و ماهي حلول و نصائح لتخلص من هذه

انت بحاجة الى التدرب على عدد من المهارات من الضروري مراجعة المعالج النفسي انت في مقتبل العمر وللرهاب الاجتماعي اسباب متعددة والحالة التي ذكرت تحتاج الى تشخيص مباشر يشاهد فيه المعالج لان حالتك تحتاج الى تدريبات تنمي شخصيتك ومهاراتك يفيدك الاسترخاء وتشجيع النفس ولقاء المعالج يسهل عليك

سؤال من أنثى

في أمراض نفسية

انا فى عمر التاسعة عشر اعانى من احمرار الوجه عند التحدث مع الاخرين مع ارتباك وخجل ادرس فى الجامعة التخلص من هذه الحالة

لازلت في مقتبل العمر ومن المفيد التدرب على تمارين اثبات الذات ومهارات التواصل  ذلك لأن الحياء شيء جميل في الفتاة ما لم يكن معطلا او معيقا لحياتها  فان شكل ذلك اذعاجا يعطل حياتك  يمكنك مراجعة متخصص ليدربك على المهارات المذكورة بشكل يحسن من حالتك 

سؤال من أنثى

في أمراض نفسية

اعاني من النسيان بشكل كبير جدا

اكثر الاسباب المؤدية إلى اضطراب الذاكرة هو القلق بانواعة المختلفة من القلق العام والرهاب خاصة من الامتحانات والوسواس القهري والكآبة والاحباطات النفسية الناجمة عن ضغوطات العمل والحياة ومتطلباتها المتراكمة والاتكالية على حفظ الامور بوسائل التكنولوجيا وتدني ممارسة الرياضة اما الاسباب العضوية فاغلبها يعود الى سوء التغذية ونقص الفيتامينات خاصة ب12 الموجود بشكل كبير في اللحوم والاسماك وتدني ممارسة الرياضة وتساعد الموسيقى الهادئة على تقوية الذاكرة راجعي طبيب نفسي للاطلاع على حالتك

سؤال من أنثى

في أمراض نفسية

كيف يمكن التخلص من الخجل يحدث عند التحدث مع الغرباء او حتى الاقارب مع عدم الثقة بالنفس هل قراءة الكتب تفيد في ذلك وهل الخجل

بالتأكيد القراءة والثقافة ومخالطة الآخرين جميعها تساهم في تعزيز الثقة بالنفس, والعلاج عادة يتوقف على ارادة الشخص وعلى متابعته ومُثابرته في تطبيق سلوكيات قد تبدو مُزعجة في البداية ولكنها تُمكنه من التخلص من هذه الحالة إلى الأبد وهي تتلخص بالآتي:- حاولي أن تكتبي رسالة إلى نفسك عندما تكون لديك مشاعر داخلية حول موضوع معين وتريدين التعبير عنها، - حاولي كتابة نقاط ضعفك كما تريها في عمود خاص واكتبي مقابل كل نقطة ضعف الصفة أو المضادة لنقطة ضعفك , وهناك تقنيات أخرى يمكن لطبيبك النفسي أن يصفها لك في كل زيارة له وقد يصف لك في البداية بعض الأدوية التي تساعد في تخفيف التوتر والقلق

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

5 USD فقط

ابدأ الان ابدأ الان ابدأ الان