يعتبر التفاح مصدر غذائي غني بالفيتامينات والمعادن التي يحتاجها جسم الإنسان، فهو غني الألياف وفيتامين سي، لكن تناوله بكميات كبيرة يمكن أن يعود على الجسم بالعديد من الآثار السلبية. تعرف في هذا المقال على أضرار التفاح الناتجة عن تناوله بكميات كبيرة.

ينصح العلماء بتناول تفاحة واحدة يومياً للحصول على المعادن والفيتامينات المفيدة منه، لكن تناوله بكميات أكبر من ذلك يسبب العديد من الآثار الجانبية التي قد تكون مزعجة وخطيرة على الجسم. نذكر فيما يلي بعض أضرار التفاح بشكل مفصل.

غني بالسعرات الحرارية

يعتبر التفاح مصدر غني بالسعرات الحرارية، حيث تأتي هذه السعرات بشكل أساسي من السكر الموجود فيه، على سبيل المثال، تحتوي التفاحة متوسطة الحجم على 100 سعرة حرارية تقريباً، 90 منها تأتي من الكربوهيدرات والسكر.

اقرأ أيضاً: ما هو رجيم التفاح؟

الم في المعدة

أصيب بعض الناس ببعض من آلام المعدة الناتجة عن تناول التفاح بشكل يومي وبكميات كبيرة، حيث يكون هذا الألم خفيف في حدته، ويظهر بعد تناول التفاح. يربط العلماء هذا الألم بالمحتوى العالي من الألياف في التفاح، حيث يمكن أن يؤدي هضم الألياف إلى تراكم الغازات في الجهاز الهضمي، الأمر الذي ينتهي بانتفاخ البطن وآلام المعدة.

الاسهال

من أضرار التفاح أيضاً تسببه بتكوين براز رخو مزعج والإسهال في بعض الأحيان، ويحدث ذلك نتيجة لاحتواءه على كمية كبيرة من ألياف البكتين القابلة للذوبان. عادة ما يصاب الأشخاص غير المعتادين على تناول محتوى عالي من الألياف بهذا العرض الجانبي من تناول التفاح، بينما الأشخاص المعتادين على تناول نظام غذائي صحي غني بالألياف فهم أقل عرضة لذلك.

في المقابل، يحتاج الجهاز الهضمي إلى يوم أو يومين تقريباً للاعتياد على كمية الألياف هذه، وقد يستغرق الأمر مدة أطول تصل إلى أسبوعين لدى بعض الناس.

ينطبق ذلك على التفاح المسلوق، فعند طبخ التفاح يصبح أسهل للهضم، خاصة عند طبخه دون قشرته، فمن جهة يمكن أن يساعد على علاج الإمساك، لكن من أضرار التفاح المسلوق للرضع عند تناول بشكل يومي وبكميات كبيرة هو الإصابة بالإسهال.

التسمم

من أضرار التفاح هو التسمم بالمبيدات الحشرية، وينتج ذلك عن تناول كميات كبيرة من التفاح دون غسله وتنظيفه جيداً. حيث أشارت الأبحاث الميدانية إلى أن 98% من التفاح التقليدي يحتوي على بقايا المبيدات الحشرية على قشوره. ينصح بعض العلماء بغسل التفاح وفركه جيداً قبل تناوله، كما ينصح البعض بتقشيره لضمان إزالة بقايا المبيدات الحشرية العالقة على القشور، لكن ذلك يتسبب بخسارة الألياف الغذائية والفيتامينات الموجودة في القشرة.

لا يقتصر التسمم على المبيدات الحشرية فقط، وإنما تتراكم البكتيريا الإشريكية القولونية على قشرة التفاح كذلك.

علاوة على ذلك، تقوم بعض متاجر الخضراوات والفواكه على تغليف التفاح بطبقة من الشمع للحفاظ على مظهره اللامع البراق.

اقرأ أيضاً: فوائد التفاح للحامل والجنين واضراره المحتملة

تلف مينا الاسنان

من أضرار تناول كميات كبيرة من التفاح إتلاف مينا الأسنان، حيث يعتبر التفاح من الفواكه الحمضية التي تؤثر على مينا الأسنان بشكل كبير، فوجدت دراسة أجريت في سنة 2011 في مجلة طب الأسنان أن تناول التفاح يمكن أن يضر بالأسنان أربع مرات أكثر من المشروبات الغازية.

في المقابل، يشير العديد من الأطباء إلى أن الضرر الواقع على مينا الأسنان لا يرتبط بتناول التفاح، وإنما بطريقة تناوله، حيث أن تناوله ببطء شديد يزيد من فترة تلامس التفاح مع الأسنان، ويؤدي إلى تلفها. كما أن تناولها لوحدها قد يزيد من خطر تلف الأسنان.

وعليه، ينصح بتناول التفاح مع الوجبات الرئيسية لتقليل هذا الضرر، مع الحرص على تقطيعه ومضغه بالأسنان الخلفية. كما يوصي الأطباء بالمضمضة بالماء بعد الانتهاء من تناول التفاح، وذلك للتخلص من السكريات والأحماض العالقة على الأسنان.

اقرا ايضاً :

قيمة سندويش الفلافل الغذائية

احتوائه على السيانيد

من أضرار بذور التفاح احتواءها على مركب الأميجدالين الذي يمكن أن يتحول إلى السيانيد السام. لكنه لا يعتبر مصدراً للقلق، إذ تحتوي بذور التفاح على حوالي 700 ملليغرام من السيانيد، أي أن تناول 100 غرام من بذور التفاح سيتسبب بمقتل شخص بالغ. ومع ذلك، تزن بذرة التفاح الواحدة حوالي 0.7 جرام، أي يحتاج الشخص إلى مضغ حوالي 143 بذرة للوصول إلى الجرعة الضارة والمميتة من السيانيد، والذي يقارب تناول 18 تفاحة مع بذورها في جلسة واحدة.

كذلك الأمر، عند تناول بذور التفاح كما هي دون مضغها، فإنها تمر من خلال الجهاز الهضمي دون أن تتسبب بأي ضرر، لكن مضغها يحرر السموم الموجودة فيها.

الحساسية

من أضرار التفاح المحتملة هو تكون رد فعل تحسسي في الجسم تجاه التفاح، فعلى الرغم من أن تحسس التفاح غير شائع، إلا أنه موجود، حيث تشمل أعراض تحسس التفاح على ما يلي:

  • تورم الشفاه، واللسان، والوجه.
  • الحكة.
  • العطاس.
  • الإدماع المستمر.
  • الطفح الجلدي.

في حال ظهور أي من هذه الأعراض، يجب التوجه مباشرة إلى الطوارئ وطلب العناية الطبية اللازمة، حيث أن الحالات المتقدمة من الحساسية تؤدي إلى ضيق في التنفس.

وقد يتساءل البعض عن أضرار التفاح على الكلى، لكن حقيقة لم يتوصل العلم حتى الآن إلى أضرار محتملة لتناول التفاح وتأثيرها سلبياً على الكلى.

اقرأ أيضاً: فوائد التفاح الصحية والعلاجية

حساب مؤشر كتلة الجسم

الرجاء ادخال الارقام باللغة الانجليزية

الرجاء ادخال الارقام باللغة الانجليزية

مؤشر كتلة الجسم أقل من 18.5 أقل من الوزن الطبيعي
مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو تساوي 18.5 وأقل من 25 ضمن الوزن الطبيعي
مؤشر كتلة الجسم أكثر من أو تساوي 25 وأقل من 30 أعلى من الوزن الطبيعي
مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو تساوي 30 وأقل من 35 سمنة درجة أولى (معتدلة)
مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو تساوي 35 وأقل من 40 سمنة درجة ثانية (متوسطة)
مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو تساوي 40 سمنة درجة ثالثة (مفرطة)