مكان ووظيفة الغدد الليمفاوية خلف الأذن

الغدد الليمفاوية هي جزء من الجهاز المناعي في الجسم، لذلك يتوزع منها المئات في أماكن مختلفة من الجسم، إحدى هذه الأماكن خلف الأذنين، ويحدد مكان الغدد الليمفاوية خلف الأذن في منطقة التقاء العضلة القصية الترقوية الخشائية، وعظمة الخشاء.

تقوم الغدد الليمفاوية الموجودة خلف الأذن بتصريف السوائل الناتجة من الخلايا المحيطة بها، مثل خلايا العيون، والخدود، وفروة الرأس، مساعدة الجهاز المناعي للتخلص من فضلات الخلايا.

في حالات انتفاخ الغدد الليمفاوية خلف الأذن، يقوم الطبيب بتشخيص السبب، بعد معرفة الأعراض المرافقة للانتفاخ، ووقت ظهروها، والسؤال عن التاريخ المرضي للمريض، بالإضافة إلى أنه قد يلجأ لتصوير المنطقة، أو أخذ عينة لتحليلها. 

وفي الوضع الطبيعي تكون الخلايا الليمفاوية صغيرة الحجم، وثابتة في مكانها، ولكن يحدث التهاب في الغدد الليمفاوية خلف الأذن بسبب التهاب الخلايا المحيطة بها، أو إصابتها بالعدوى، وغيرها من الأسباب.

اسباب التهاب الغدد اللمفاوية خلف الاذن

تكون الغدد الليمفاوية صغيرة الحجم، وغير محسوسة عادة ولكن يمكن أن تنتفخ الغدد الليمفاوية لأسباب عديدة أهمها هو وجود التهاب في المناطق التي يتم تصفية المخلفات منها. ومن أسباب إلتهاب الغدد الليمفاوية خلف الأذن:

  • العدوى: يمكن أن تكون في كل الجسم، وتشمل انتفاخ الغدد الليمفاوية خلف الأذن كما في كل من:
  • تناول بعض أنواع المضادات الحيوية، أو أدوية الصرع.
  • التهاب الحلق العقدي: وهو التهاب الحلق نتيجة عدوى بكتيرية حيث يسبب تورم في اللوز مع وجود صديد، وارتفاع حاد في درجة الحرارة.
  • التهاب المفاصل عند الأطفال، أو الحالات الأخرى التي تصيب مفاصل الأطفال.
  • فيروس ابشتاين بار: ويسبب التهاب في الغدد الليمفاوية بشكل عام، مع تضخم في الطحال، وغيرها من الأعراض المميزة له.
  • فيروس نقص المناعة البشرية والمعروف بالإيدز.
  • الحصبة: ويعتبر تورم الغدد الليمفاوية خلف الأذن من العلامات المميزة له.
  • الجدري.
  • التهاب الخشاء أو تسوس الأذن: والخشاء هو المنطقة الموجود خلف الأذن، حيث يوجد داخل الخشاء تجاويف هوائية تتصل مع الأذن الوسطى، وحدوث إلتهاب في الأذن الوسطى يمكن أن يرافقه حدوث إلتهاب في الخشاء. ويتميز بارتفاع درجة الحرارة، والألم الشديد خلف الأذن، مع تأثر السمع.

والتهاب الأذن الوسطى المزمن "القيحي" يرافقه حدوث إلتهاب الخشاء بشكل أكبر، حيث يحدث التهاب في العظم، وما حول العظم ثم تآكل في العظم. ومن مضاعفات التهاب الخشاء المزمن تكوّن الورم الصفراوي (وبالإنجليزية: Cholesteatomas).

  • الخراج: يحدث الخراج، أو تجمع القبح نتيجة وجود عدوى في المنطقة، يمكن أن تكون من التهاب في الجلد، أو إحدى مضاعفات التهاب الخشاء. وتكوّن الخراج يؤدي إلى ألم شديد في المنطقة مع تورم، واحمرار.
  • التهاب الأذن: إلتهاب الأذن الوسطى هو الأكثر شيوعاً، ويحدث نتيجة عدوى بكتيرية، أو فيروسية. وعند وجود التهاب سواء في الأذن الوسطى، أو الخارجية يرافق ذلك التهاب، وانتفاخ في الغدد الليمفاوية خلف الأذن.
  • سرطان الغدد الليمفاوية خلف الأذن: قد يكون سبب التهاب الغدد الليمفاوية خلف الأذن، هو وجود خلايا سرطانية فيها، ومن أعراض سرطان الغدد الليمفاوية بشكل عام، أو خلف الأذن: التعب العام، والتعرق الليلي، وضيق في التنفس، وفقدان الوزن.

اقرأ أيضا: اورام الغدد الليمفاوية الحميدة والفرق بينها وبين السرطان.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

اعراض التهاب الغدد اللمفاوية خلف الاذن

  • انتفاخ الغدد الليمفاوية خلف الأذن، بحيث يمكن الشعور بهذا الانتفاخ عند لمسها.
  • احمرار، وسخونة الجلد فوق الغدد المنتفخة.
  • الشعور بالألم عند الضغط على الغدد المنتفخة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • ألم في الحلق، أو الأذن، مع وجود سعال، أو احتقان.
  • فقدان الشهية.
  • صداع الرأس.

علاج التهاب الغدد اللمفاوية خلف الاذن

يتم اختيار العلاج المناسب لالتهاب الغدد الليمفاوية خلف الأذن، بناء على المسبب لهذا الالتهاب، وفي بعض الأحيان لا يحتاج الأمر لعلاج، فإن الغدد تعود لوضعها الطبيعي بعد خلال أسبوعين.

وفي حالات أخرى يكون العلاج ضرورياً، ومن هذه الحالات: 

  1. وجود التهاب بكتيري: إذا سبب الالتهاب البكتيري، التهاباً في الحلق، أو الأذن الوسطى، أو الخشاء، فإن الطبيب يصف للمريض مضاداُ حيوياً مناسباً.
  2. تكوّن الخراج أو الورم الصفراوي: يمكن أن يحتاج تدخل جراحي موضعي لتفريغ القيح، وتسريع الشفاء.
  3. وجود خلايا سرطانية: يعالج السرطان باستخدام العلاج الكيماوي، أو الإشعاعي، أو استخدام الأدوية المخصصة، وقد يلجأ الأطباء في بعض الحالات لزراعة الخلايا الجذعية.

ارجو ان تطمئنوني..هل التحليل ال cbc ده به اي شي غير طبيعي...انا 27 سنه ووزني 163 ذهبت لدكتور نفسي لوجود اختناق بالحلق ويزيد حين التوتر والقلق..قالي اعمل هذا التحليل وراجع ليه غدا

الغدد الليمفاوية عند الاطفال خلف الأذن

الغدد الليمفاوية هي المسؤولة عن حماية الجسم من العدوى، والذي يعتبر الأطفال أكثر عرضة لالتقاط العدوى من غيرهم، وعادة ما يصاب الأطفال بالتهاب الغدد الليمفاوية ومنها اللوزتين، أو اللحمية، مرافقاً لالتهاب الحلق، أو الأذن، أو الجلد.

وعند معالجة العدوى المسببة، فإن التهاب، وانتفاخ الغدد الليمفاوية خلف الأذن يُعالج، ويعود لحالته الطبيعية.

التهاب الجيوب الأنفية و مسبباته المرضية