تمثل كل مرحلة من حياتنا تحد كبير، بداية من الطفولة، ثم مرحلة المراهقة بتفاصيلها العميقة، ومرحلة الشباب والنضج، ثم يأتي بعد ذلك سن الزواج، فيبدأ كل رجل في البحث عن شريكة حياته، وتركز كل أنثى على اختيار الشريك المناسب.

إلى أن يحين الوقت ويلتقيا، فيظن كل منهما أنه قد وجد مبتغاه، لكن في الحقيقة الحب وحده لا يكفي، فيجب أن نعلم جيداً أن الزواج الناجح لا يعتمد فقط على اختيار شريك مناسب، بل يجب أن يحرص كل طرف أيضاً على أن يكون هو أيضاً شريكاً مناسباً، وهذا ما يجعل الزواج أكبر تحدي يواجه كل من الرجل والمرأة في حياتهم. 

تأتي فترة الخطوبة ويحاول كل منهما أن يظهر أجمل ما لديه، ويسعى لاكتساب حب وثقة شريكه بقدر الإمكان، وبقصد أو عن غير قصد لا تظهر كل طباع كل منهما الحقيقة للآخر. 

وما يلبث أن يحدث الزواج، ويكتشف كل من الزوج والزوجة طباع الآخر عن قرب، فيصطدما معاً وتبدأ الخلافات، لكن الحب مع المودة، والتفاهم، والاحترام  هم أهم العوامل التي تساعد على تجاوز تلك الخلافات، وتأسيس الحياة الزوجية السعيدة

سنقدم في السطور القادمة مجموعة نصائح مهمة لزواج متين وسعيد، وسنتحدث عن أسرار الحياة الزوجية الناجحة، والعوامل الأساسية التي يرتكز عليها الزواج الناجح. 

نصائح في بداية الحياة الزوجية

قد تكون بداية الحياة الزوجية هي أكثر فترة سعيدة يعيشها الزوجين، لكن في الواقع فإن هذه الفترة هي أكثر فترة سيكتشف فيها كل منهما الآخر، ولذلك يجب اتباع بعض النصائح كي تمر هذه الفترة بدون خلافات، مثل:

  • الصبر. 
  • قوة التحمل. 
  • الاستماع جيداً إلى الشريك. 
  • عدم الاندفاع والتسرع في الحكم على الطرف الآخر. 
  • التقدير والاحترام. 

 8 نصائح مهمة لزواج متين وسعيد 

سنتناول فيما يلي مجموعة من نصائح مهمة لزواج متين وسعيد، إذا اتبعها كل زوجين سينعما بحياة زوجية مثالية طوال حياتهم، وسينعكس ذلك على تربيتهم لأبنائهم، وسينشأ جيل سوي يكون لبنة صالحة للمجتمع ككل. 

اقرأ أيضاً: فوائد الزواج الصحية 

1. الاحترام المتبادل

يعد الاحترام المتبادل هو أحد أهم النصائح في بداية الحياة الزوجية، فيجب أن يكن كل منهما الاحترام للآخر، وينبغي دائماً استخدام عبارات التقدير والعرفان بين بعضهم البعض، وعند نشوب خلاف يجب الامتناع تماماً عن توبيخ بعضهما البعض بأسلوب مهين، فهذا يزيد من حجم الخلاف، ويجعل الحياة الزوجية أقل استقراراً. 

2. الحب والالتزام

يجب أن نعلم جيداً أن الحب ليس مجرد مشاعر عابرة كما تصورها الأفلام والروايات الرومانسية، لكن الحب الحقيقي هو الإحساس بالالتزام والمسؤولية تجاه الشريك، فالمشاعر تأتي وتذهب، لكن الالتزام هو الذي يدوم للأبد. فالزواج هو قرار يجب الالتزام به وتحمل مسؤوليته مع تقلبات الحياة المختلفة، وفي الأوقات اليسيرة والعسيرة. 

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

3. الاخلاص

يعد الإخلاص من أكثر النصائح المهمة لزواج متين وسعيد، ولا يشمل ذلك الإخلاص الجسدي فقط، بل إخلاص العين، والعقل، والقلب، والروح، فيتطلب الإخلاص دائماً الانضباط الذاتي، والوعي بالعواقب، لذلك يجب رفض أي شيء من شأنه أن يضر بإخلاص أي من الزوجين للآخر. 

للمزيد: فوائد العلاقة الحميمة بين الزوجين

4. التواضع

نعاني جميعاً من بعض نقاط الضعف، وعلاقة الزواج هي أكثر علاقة من الممكن أن تكشف تلك النقاط، والغرور هو أحد نقاط الضعف التي يمكن أن تهدم أي زواج؛ لذلك يعد التواضع من أكثر النصائح المهمة لزواج متين وسعيد، وكذلك القدرة على الاعتراف بالخطأ، والاعتذار وطلب المسامحة من الطرف الآخر. 

وينصح خبراء علم النفس الأشخاص الذين يعانون من تلك المشكلة بإجراء تمرين معين، وهو: " الإمساك بقلم رصاص وورقة، وكتابة ثلاثة أشياء يتفوق فيها الطرف الآخر ويفعلها بشكل أفضل"، يساعد تكرار هذا التمرين على نبذ إحساس الغرور، ويحفر البقاء متواضع. 

5. الصبر والتسامح

لا يوجد منا من هو كامل؛ لذلك فإن الصبر والتسامح سيكونان مطلوبين دائماً في أي علاقة زواج، فيجب أن يتعلم كلا الزوجين كيفية إظهار الصبر والتسامح اللانهائي للطرف الآخر، كذلك ينبغي الاعتراف بتواضع بأخطائهم وعدم توقع صفة الكمال من شريكهم.

يجب أيضاً التحلي بصفة النسيان، فيجب ألا يذكر كل منهما أخطاء الماضي في محاولة لاحتجاز الطرف الآخر كرهينة. كذلك ينبغي ألا يسعوا للتعويض أو الانتقام عند وقوع الأخطاء.

الصبر (المزيد من الوقت)، لا تستمر العلاقات الناجحة دون استثمار الوقت، ويتطلب الزواج الناجح قضاء وقتاً كافياً ومتعمداً معاً، لذلك يجب تخصيص وقت معين كل يوم للزوجين معاً بعيداً عن كل مشاغل الحياة، ولا بأس أيضاً من الذهاب في موعد بين الحين والآخر كنوع من التغيير وتجديد العلاقة. 

اقرأ أيضاً: المشاكل الزوجية 

6. الصدق والثقة

أصبح الصدق والثقة هما أساس النصائح المهمة لزواج متين وسعيد، ولكن على عكس معظم النصائح الأخرى في هذه القائمة، فإن الثقة تستغرق وقتاً طويلاً للحصول عليها، فيمكن أن يتحلى كلا الزوجين بالإخلاص، أو الالتزام، أو الصبر في وقت قليل. 

لكن الثقة تستغرق وقتاً أطول، ولا يتم بناء الثقة إلا بعد أسابيع وشهور وسنوات من بداية العلاقة، فالثقة تأتي من الأفعال لا الأقوال، لذا يجب أن يبدأ كلا الشريكين في بذل الجهد لبناء الثقة من اللحظة الأولى من العلاقة.

لم ادخل الامتحان بسبب العمل والجامعه تطلب منى شهاده مرضيه بوقت الامتحان مختومه من اى عياده خاصه وهذا مستقبلى ولا اعلم من اين احصل عليها

7. الحفاظ على التواصل الدائم

يعد التواصل المستمر بين الزوجين من   أكثر النصائح المهمة لزواج متين وسعيد، فشركاء الزواج الأصحاء يتواصلون قدر الإمكان، ويناقشون جداول الأطفال، والالتزامات المنزلية، وفواتير الخدمات، وغيرها. 

لكنهم يجب ألا يتوقفوا عند هذا الحد، بل عليهم أن ينقلوا الآمال، والأحلام، والمخاوف، والقلق فيما بينهما، بمعنى أنهم لا يناقشون فقط التغييرات التي تحدث في حياة الطفل، بل يناقشون أيضاً التغييرات التي تحدث في قلوبهم وأرواحهم، وهذا يقوي الرابط بينهم ويجعل الشريكين بمثابة كيان واحد. 

ولا يمكن التغاضي عن هذه النصيحة الأساسية؛ لأن التواصل الصريح يصبح الأساس للعديد من الأشياء الأخرى في هذه النصائح، مثل: الالتزام، أو الصبر، أو الثقة.

اقرأ أيضاً: وسائل لتقوية علاقة الحب والصداقة بين الزوجين 

8. نكران الذات

لا شك أن الأنانية هي السبب في فشل العديد من الزيجات، وقد يكون السبب الظاهر لتفكك العديد من الزيجات هو بعض المشكلات المالية، أو عدم الالتزام ، أو الخيانة الزوجية، أو عدم التوافق، أو غيرها من الأسباب، ولكن عندما نبحث جيداً نجد أن السبب الجذري لمعظم هذه الأسباب هو الأنانية.

فالشخص الأناني لا يلتزم إلا بنفسه، ولا يظهر سوى القليل من الصبر، ولا يتعلم أبداً كيف يكون زوجاً ناجحاً، ولا يستطيع أن يشارك آماله، وأحلامه، وحياته مع شريكه.

لذلك يجب نبذ الأنانية، والتمتع بنكران الذات، كي نعيش حياة زوجية طويلة بلا نزاعات أو خلافات. 

كانت هذه قائمة شاملة لنصائح مهمة لزواج متين وسعيد، ودعوة لتقدير شريك الحياة، قد يكون الالتزام باتباع تلك النصائح ليس بالأمر السهل، ولكنه يستحق المحاولة  إذا كنا نريد أن ننعم بالحصول على زواج سعيد، فالزواج الناجح والصحي أكثر قيمة من معظم الأشياء المادية التي نسعى خلفها في حياتنا. 

 هل من اختلاف بين عقل الرجل وعقــــل المــــرأة؟