تعد الأشهر الثلاث الأولى أو الأسابيع الإثنا عشر الأولى من فترة الحمل هي مراحل الحمل الأولى. تكمن أهمية هذه المرحلة في أنها مرحلة تكوين الجنين وانتقاله من مرحلة البويضة المخصبة ليكون جنيناً شبه مكتمل النمو في نهايتها وبداية الشهر الرابع.

تمتد فترة الحمل الطبيعي الكامل مدة 9 أشهر أي 40 أسبوعاً تقريباً، تبدأ منذ اليوم الأول لآخر دورة شهرية حتى ولادة الطفل.

تعرف في هذا المقال على أعراض وعلامات مراحل الحمل الأولى، ونمو الجنين في مراحل الحمل الأولى، إضافة إلى نصائح للحامل في مراحل الحمل الأولى بما في ذلك استخدام الأدوية.

مراحل الحمل الثلاث

تنقسم فترة الحمل إلى 3 مراحل، هي:

  • الثلث الأول من الحمل: وهو مراحل الحمل الأولى، ويمتد من الأسبوع 1 وحتى الأسبوع 12.
  • الثلث الثاني من الحمل: ويشمل الأشهر الثلاثة الثانية من الحمل، ويمتد من الأسبوع 13 إلى الأسبوع 28.
  • الثلث الثالث من الحمل: ويتضمن الأشهر الثلاثة الثالثة من الحمل، ويمتد من الأسبوع 29 حتى الولادة.

يمر الجنين بالعديد من التغيرات خلال مراحل الحمل الثلاث، حيث يزداد حجمه، وتتمايز أعضاؤه، وتتطور أجهزته تدريجياً حتى يتحول من البويضة المخصبة إلى جنين مكتمل النمو.

للمزيد: جدول الحمل بالأسابيع والأشهر

اعراض وعلامات مراحل الحمل الاولى

تحدث الكثير من التغيرات في جسم المرأة في مراحل الحمل الأولى وباقي المراحل؛ لكي يتناسب ويتكيف مع متطلبات الحمل والجنين.

تؤدي هذه التغيرات إلى ظهور أعراض الحمل حتى في الأسابيع الأولى، وتتضمن أعراض وعلامات الحمل الأكثر شيوعاً ما يلي:

  • تأخر الدورة الشهرية عن موعدها وانقطاعها، وتعد أول علامات الحمل في الأيام الأولى.
  • تعب عام، وهو من أشهر أعراض الحمل المبكرة، كما أن ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون تؤدي إلى الشعور بالنعاس.
  • تورم الثديين، والشعور بألم فيهما، وكذلك كبر حجمهما نتيجة التغيرات الهرمونية التي تحدث في فترة الحمل؛ لتجهيز الثديين لاستقبال الحليب عما قريب.
  • غثيان مع قيء أو دونه، وذلك بسبب ارتفاع بعض الهرمونات في هذه الفترة، وسرعان ما تتلاشى هذه الأعراض بعد انتهاء الشهر الثالث من الحمل، ولكن في بعض الأحيان قد تستمر.
  • تقلب المزاج، والرغبة الشديدة أو النفور من بعض الأطعمة.
  • ألم أسفل البطن، والذي قد يحدث في مراحل الحمل الأولى.
  • زيادة التبول أكثر من المعتاد، حيث تزداد كمية الدم في الجسم أثناء فترة الحمل؛ مما يتسبب في إخراج الكلية للسوائل الزائدة.
  • ارتخاء وتمدد العضلات، والأربطة، والأنسجة المحيطة بالرحم وزيادة مرونتها؛ لإعطاء الجنين المساحة اللازمة عندما يكبر حجمه.
  • قد تفقد الكثير من الحوامل بعض الوزن في بداية الحمل بسبب هذه الأعراض، ولكن فيما بعد تكتسب مزيداً من الوزن.
  • ومن حسن الحظ أن معظم هذه الأعراض تختفي مع تقدم الحمل، وبعض النساء قد لا يشعرن بأي منها على الإطلاق.

للمزيد: اعراض الحمل حسب أشهر الحمل

الجنين في مراحل الحمل الاولى

خلال مراحل الحمل الأولى وتحديداً الأسابيع الأربع الأولى تتغذى البويضة المخصبة على ما يسمى الجسم الأصفر والذي يحتوي كل ما تحتاجه البويضة المخصبة، ويبدأ تكوين الأنبوب العصبي، والجهاز الهضمي، والقلب، والدورة الدموية.

حامل حديثا؟ شاركي استفساراتك الطبية مع طبيب من راحة منزلك و في اي وقت

بعد ذلك مع نمو البويضة وكيس الحمل المحيط بها بداية الأسبوع الخامس يبدأ الدم بالتدفق لتغذية أجزاء الجسم لتكوينها، بالإضافة إلى تكوين الخلايا والأنسجة المطلوبة لتكوين الأوعية الدموية وتكوين الحبل السري.

بعد انتهاء الأسبوع السادس يبدأ تكوين المشيمة لتزويد الجسم بما يلزم من الغذاء بدلا من الجسم الأصفر، ثم يبدأ الجسم الأصفر بالتلاشي تدريجياً في هذه الفترة حتى يختفي تماماً ولا يمكن رؤيته بعد انتهاء الشهر الثالث.

يبدأ القلب في النبض منذ الأسبوع الرابع، ولكن يمكن رؤية وسماع نبضات القلب بالموجات فوق الصوتية من الأسبوع الثامن في الحمل.

اقرأ أيضاً: طرق تثبيت الحمل

نصائح للحامل في مراحل الحمل الاولى

حرصاً على صحة الأم الحامل وجنينها والتأكد من نموه على نحو صحيح، يوصى باتباع هذه النصائح للحامل في المرحلة الأولى من الحمل، وكذلك في باقي المراحل.

  • زيارة الطبيب

ينصح بزيارة الطبيب منذ بداية التخطيط للحمل، وعند معرفة الأم بحملها، وكذلك المتابعة الشهرية أثناء فترة الحمل بالكامل لمتابعة نمو الجنين والتأكد من صحته.

نصائح وإرشادات للحوامل

  • التغذية السليمة

تحتاج الحامل لتناول الأطعمة الغنية بالمواد الغذائية اللازمة لتغذية لها ولجنينها كي ينمو على نحو الصحيح، خاصة في مراحل الحمل الأولى، ومن أهم النصائح الغذائية للحامل ما يلي:

  • تناول الخضراوات، والفواكه، والسلطات، والسوائل وتحديداً الماء.
  • الابتعاد أو التقليل من الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل الشاي والقهوة بأنواعها.
  • تناول الأسماك أثناء الحمل مع مراعاة ألا يتجاوز وجبتين أسبوعياً.
  • تجنب كل أنواع المشروبات الغازية، واستبدالها بالعصائر الطبيعية غير المحلاة.
  • الامتناع عن التدخين أو شرب الكحول.
  • الحرص على التنويع في الطعام، لتجنب حدوث نقص في أحد المواد الغذائية، وضمان تزويد جسم المرأة الحامل بقدر كاف من كل ما تحتاجه هي وجنينها من العناصر الغذائية.

ولا داعي للحامل أن تتناول طعام شخصين، فيعد زيادة السعرات الحرارية عن الاحتياج اليومي المعتاد بقدر 300 سعرة حرارية فقط كاف لتلبية احتياجات الجنين.

للمزيد: تغذية المراة اثناء الحمل

  • تناول الفيتامينات

ينبغي الحرص على تناول الفيتامينات كما يصفها الطبيب مثل حمض الفوليك، لما له من دور هام في حماية الجنين من عيوب الأنبوب العصبي الخلقية في مراحل الحمل الأولى.

  • ممارسة الرياضة

ينصح بممارسة التمارين الرياضية البسيطة أثناء فترة الحمل مثل اليوجا، أو السباحة، أو المشي مدة نصف ساعة يومياً بعد استشارة الطبيب.

الادوية في مراحل الحمل الاولى

يمنع تناول الأدوية نهائياً في مراحل الحمل الأولى لضمان سلامة الجنين، إلا إذا أوصى الطبيب بغير بذلك، فمثلاً قد يوصي الطبيب ببعض أنواع الأدوية المضادة للغثيان الآمنة.

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي