يعتبر تحليل الحمل المنزلي، من ضمن أفضل الطرق السريعة للكشف عن وجود حمل أو عدمه عند المرأة.

وذلك عن طريق الكشف عن وجود هرمون الحمل في البول، والذي يرمز له بالاختصار HCG.

ويعتبر تحليل الحمل المنزلي من طرق التحليل النوعي للحمل، مما يعني عدم القدرة على معرفة عمر الحمل أو موعد الولادة من خلال هذا النوع من الإختبارات.

مبدأ عمل جهاز تحليل الحمل المنزلي 

يعتمد عمل اختبار الحمل المنزلي على قياس نسبة هرمون الحمل HCG، والذي يتم إفرازه من البويضة المخصبة بعد إلتصاقها بجدار الرحم.

ويظهر هرمون الحمل في الدم أولاً، ثم في البول وذلك بعد 6 إلى 12 يوماً من الإباضة.

بعد كم يوم يظهر الحمل في التحليل المنزلي؟

يتساءل البعض حول متى يبان الحمل بالتحليل المنزلي، أو متى اسوي تحليل حمل منزلي، أو متى استخدم جهاز فحص الحمل المنزلي،  والحقيقة أن الجواب على هذه التساؤلات واحد.

وهو أن الحمل يظهر في البول بعد يومين من تأخر الدورة الشهرية عند المرأة، ويمكن عمل الإختبار بعد هذه المدة.

لكن يفضل الإنتظار ما يقارب الأسبوع من بعد الميعاد المفترض لنزول الدورة الشهرية، وذلك لضمان عدم حدوث أي خطأ في نتيجة تحليل الحمل المنزلي .

حامل حديثا؟ شاركي استفساراتك الطبية مع طبيب من راحة منزلك و في اي وقت

طريقة عمل تحليل الحمل المنزلي

  • يتم شراء شريط إختبار الحمل المنزلي من  الصيدلية.
  • يفضل عمل الإختبار بأول عينة بول في الصباح، حيث تعتبر العينة التي تحتوي على أعلى تركيز لهرمون الحمل مقارنة مع عينات البول في وقت لاحق من اليوم. لذلك يكون اختبار الحمل المنزلي في الليل غير دقيق بما يكفي.
  • يفضل تبول أول قطرات من البول في المرحاض، ومن ثم يتم قطع التبول واستكماله في وعاء التجميع المرفق مع جهاز تحليل الحمل المنزلي.
  • يغمس شريط إختبار الحمل في عينة البول حسب التعليمات المكتوبة على الشريط المرفق مع جهاز تحليل الحمل المنزلي.
  • يغمس شريط اختبار الحمل في عينة البول عادةً لمدة 5 ثوانٍ.
  • يرفع الشريط من عينة البول ويترك جانباً.
  • يجب الانتظار لمدة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق قبل الكشف عن النتيجة.

نتائج تحليل الحمل المنزلي

تختلف طريقة إظهار نتيجة اختبار الحمل من جهاز إلى آخر، ولكن غالباً تكون النتائج كما يلي:

  • ظهور أول خط يعني أن الاختبار تم بصورة سليمة، وظهور الخط الثاني يعني أن نتيجة الحمل إيجابية.
  • ظهور خط واحد غامق في اختبار الحمل المنزلي، يعني أن نتيجة الحمل سلبية، أي عدم وجود حمل.
  • عدم ظهور أي خطوط يعني حدوث خطأ في الإختبار، ويجب إعادته.

بعض أنواع أجهزة تحليل الحمل المنزلي يظهر فيها إشارة + مما يعني وجود حمل، أو إشارة - مما يعني عدم وجود حمل.

في بعض الحالات تكون النتيجة سلبية، ولكن بعد ساعة أو أكثر يظهر خط ثاني خفيف جداً، فهل هذا يعني وجود حمل ؟

لا، فبعد المدة المحددة على جهاز تحليل الحمل المنزلي، والتي تتراوح غالباً ما بين 5-10 دقائق، لا يؤخذ بما يظهر على شريط الاختبار.

فأحيانا قد يظهر خط يسمى خط التبخر (بالإنجليزية: Evaporation line ) وهو خط يعطي نتيجة إيجابية في حال انتظرت وقت أطول من الوقت المحدد، مع عدم وجود حمل وفي كل الأحوال يفضل إعادة الاختبار بعد 3 أيام للتأكد من النتيجة.

تحليل حمل ايجابي

بعد ظهور النتيجة الإيجابية لتحليل الحمل المنزلي، يفضل زيارة الطبيب لعمل اختبار حمل في الدم والتأكد من النتيجة. 

تحليل حمل سلبي 

 بعد ظهور النتيجة الإيجابية لتحليل الحمل المنزلي، يفضل انتظار 3 أيام وإعادة الاختبار.

صحة تحليل الحمل المنزلي 

جهاز فحص الحمل المنزلي هل هو دقيق؟ وما مدى صحة النتائج التي يقدمها؟ وهل اختبار الحمل المنزلي يخطئ؟

تصل صحة نتائج تحليل الحمل المنزلي إلى ما يقارب 90% عند إجراء الإختبار في أول يوم بعد تأخر الدورة الشهرية.

بينما تصل صحة نتائج تحليل الحمل المنزلي إلى 97% في حال القيام باختبار الحمل المنزلي بعد أسبوع من تأخر الدورة الشهرية.

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي

أيهما أدق تحليل الحمل المنزلي أم تحليل الدم؟

يعتبر تحليل الحمل بالدم أكثر دقة من التحليل المنزلي للحمل.

حيث يوجد نوعان من اختبارات الحمل في الدم، وهي كالتالي:

  • اختبار الحمل في الدم الرقمي (بالإنجليزية: Qualitative Blood Pregnancy Test)، الذي يعطي نتائج إيجابية أو سلبية عن الحمل فقط.
  • اختبار الحمل في الدم النوعي (بالإنجليزية: Quanititative Blood Pregnancy Test)، وهو الاختبار الأدق ، الذي يعطي نسبة هرمون الحمل في الدم، إضافةً إلى إعطاء نتائج سلبية أو إيجابية عن الحمل. 

عوامل لا تؤثر على صحة تحليل الحمل المنزلي 

من المعروف أن هناك عدد من العوامل التي قد تؤثر على نتائج تحليل الحمل المنزلي، وتقلل من صحتها.

ولكن في المقابل، هناك عدد من العوامل التي لا تؤثر على نتائج تحليل الحمل المنزلي، ولكن قد يشيع بين عدد من الناس أنها تؤثر على صحة التحليل.

ومن هذه العوامل ما يلي:   

تحليل الحمل المنزلي بدون جهاز

تحليل الحمل المنزلي بالملح 

تقوم بعض النساء باختبار الحمل المنزلي باستخدام الملح، وذلك بإضافة ملعقة من الملح إلى عينة البول والانتظار قليلاً.

ففي حال حدوث أي تغيير في خصائص البول، يعتقد أن ذلك ناتج عن تفاعل هرمون الحمل مع الملح وتكون المرأة حامل، والعكس صحيح.

ولكن إلى الآن، لا يوجد أية أدلة علمية على فاعلية هذا الاختبار. 

اختبار الحمل المنزلي بالخل 

تقوم بعض النساء باختبار الحمل المنزلي باستخدام الخل، وذلك بإضافة عينة البول إلى كوب من الخل والانتظار 5 دقائق.

ففي حال تغير لون الخل الناتج عن تفاعل هرمون الحمل مع الخل تكون المرأة حامل، والعكس صحيح.

ولكن إلى الآن، لا يوجد أدلة علمية على فاعلية هذا الاختبار. 

حامل ومرضعة معا