يحدث الصلع والشعر الأبيض مع التقدم في السن، ولكن يمكن أن أيضاً حدوثهما في أي وقت من مراحل الحياة، ويعد البعض الصلع والشعر الأبيض حالة طبيعية مصاحبة للشيخوخة، والبعض الآخر يعده مصدر قلق وإزعاج، ويتساءل الكثيرون لماذا يحدث الصلع والشعر الأبيض في وقت مبكر عند البعض والبعض الآخر لا؟.

سنتحدث في هذا المقال عن أسباب الصلع والشعر الأبيض، وعلاج الشعر الأبيض المبكر، وكيفية علاج الشعر الأبيض طبيعياً، وهل يمكن الوقاية من الصلع والشعر الأبيض؟

أسباب الصلع والشعر الأبيض

تتعدد أسباب الصلع والشعر الأبيض مثل:

  • الوراثة، وهي السبب الأكثر شيوعاً للصلع المبكر ويسمى الصلع الوراثي، وظهور الشعر الأبيض المبكر أيضاً حيث تلعب الجينات دوراً في وقت ومدى سرعة حدوثهما.
  • التعرض لضغوطات الحياة والإجهاد.
  • بعض الأورام النادرة والموروثة.
  • المعاناة من الأمراض المناعية الذاتية التي يهاجم فيها الجسم بصيلات الشعر مثل:
  1. الثعلبة، وهي مرض مناعي ذاتي جلدي يسبب تساقط شعر فروة الرأس والوجه وأجزاء أخرى من الجسم.
  2. البهاق الذي يحول لون الشعر إلى اللون الأبيض بسبب موت أو فقدان وظيفة الخلايا الصبغية في فروة الرأس.
  • التغيرات الهرمونية نتيجة وجود خلل في الغدة الدرقية، أو الغدة النخامية.
  • نقص العناصر الغذائية التي تساهم في النمو الطبيعي للشعر مثل الفيتامين ب 12، و6، الفيتامين د، الفيتامين هـ، والحديد، والنحاس، وحمض الفوليك.
  • التدخين يؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض قبل سن الثلاثين لأنه يضيق الأوعية الدموية، ويقلل تدفق الدم إلى بصيلات الشعر وبالتالي يسبب تساقط الشعر والصلع المبكر كما أن السموم الموجودة في السجائر تسبب تلف بصيلات الشعر وظهور الشعر الأبيض.
  • الإفراط في استخدام الأصباغ الكيميائية ومنتجات الشعر التي تحتوي على المواد الضارة تؤدي إلى تساقط الشعر والصلع المبكر، وتقلل من صبغة الميلانين وظهور الشعر الأبيض مثل بيروكسيد الهيدروجين، وكذلك استخدام المنتجات التي تبيض الشعر.
  • التهابات فروة الرأس، وإدمان المخدرات، والعلاج الإشعاعي والأدوية والمكملات الغذائية كأثر جانبي في ظهور الصلع المبكر مثل أدوية السرطان، وحب الشباب، والتهاب المفاصل، والاكتئاب، والقلب، والنقرس، وارتفاع ضغط الدم، وتسريحات الشعر التي تشد الشعر بقوة تؤدي إلى تساقط الشعر.

اقرأ أيضاً: إضطرابات نقص التصبغ ( البهق )

عوامل خطر الإصابة بالصلع والشعر الأبيض

تزيد بعض العوامل من خطر الإصابة بالصلع والشعر الأبيض مثل التاريخ العائلي، والتقدم في العمر، وانخفاض الوزن الشديد، والمعاناة من بعض الأمراض مثل السكري والذئبة، والتعرض للضغط العصبي والتوتر، وسوء التغذية.

فسيولوجيا حدوث الصلع والشعر الأبيض

تتمثل فسيولوجيا حدوث الصلع والشعر الأبيض حيث وجد أن بصيلات الشعر تحتوي على خلايا جذعية تلعب دور في إنتاج الشعر كما يوجد بروتين يسمى عامل الخلايا الجذعية (بالإنجليزية: Stem Cell Factor Or SCF) يلعب دوراً في تصبغ الشعر، وعند تحرك الخلايا الجذعية إلى قاعدة بصيلات الشعر يتم تنشيط بروتين في خلايا الجلد التي تشكل مهاوي الشعر يسمى KROX20، والذي يعرف بدوره في نمو الأعصاب، وعند تنشيطه تنتج الخلايا بروتين عامل الخلايا الجذعية الذي له دور حاسم في عملية تصبغ الشعر، وبالتالي:

  • وجد أن خلايا الجلد التي تحتوي على كل من KROX20 وبروتين عامل الخلايا الجذعية لديهم القدرة على إنتاج الخلايا الصبغية المسؤولة عن إنتاج الميلانين الذي يعطي اللون للجلد، والشعر والعينين.
  • نمو الشعر الرمادي عند فقدان بروتين عامل الخلايا الجذعية، وتحوله إلى أبيض مع التقدم بالسن.
  • عدم نمو الشعر عند فقدان خلايا الـ KROX20.
  • وجود أي تشوهات في KROX20 وبروتين عامل الخلايا الجذعية يلعب دوراً هاماً في ظهور الصلع والشعر الأبيض.

اقرأ أيضاً: المايونيز للشعر

كيفية الوقاية من ظهور الصلع والشعر الأبيض؟

يمكن اتباع بعض النصائح لتأخير ظهور الصلع والشعر الأبيض في سن مبكر في حالة إن كان السبب أي شيء عدا السبب الوراثي مثل:

  • تقليل التعرض للضغط النفسي قدر المستطاع والاسترخاء عن طريق المشي أو الاستماع إلى الموسيقى الهادئة.
  • تجنب العادات السيئة مثل التدخين.
  • تناول طعام صحي حيث يلعب النظام الغذائي دوراً كبيراً في منع ظهور الصلع والشعر الأبيض المبكر مثل تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة كالفواكه والخضروات الطازجة، والشاي الأخضر، وزيت الزيتون، والسمك، كما تعد المأكولات البحرية والبيض واللحوم مصادر جيدة لفيتامين ب 12، والحليب والسالمون والجبن مصادر للحصول على فيتامين د، وكبد البقر والعدس واللوز والشوكولاتة الداكنة مصادر جيدة للحصول على النحاس.

اقرأ أيضاً: ما هي فوائد فيتامين ب المركب للشعر والشيب؟

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • تجنب تعرض الشعر للمواد الكيميائية الضارة والتلوث.
  • حماية الشعر من أشعة الشمس بارتداء القبعة.
  • لا تقطع الشعرة البيضاء بشدها لأن ذلك يتلف البصيلات كثيراً، ويمكن أن يؤدي إلى عدم نموها مرة أخرى.
  • الحفاظ على رطوبة الشعر عن طريق تجنب الاستخدام المفرط للمكواة أو البكرات الساخنة، أو مكواة التجعيد، وارتداء قبعة الاستحمام عند السباحة، وعدم الإفراط في استخدام الصبغات وزيادة الفترة الفاصلة بين كل مرة والتانية، وتجنب غسل الشعر يومياً إلا في حالة وجود القشرة، واستخدام الشامبوهات المرطبة للشعر، واستخدام البلسم يومياً، وتجنب شد الشعر بقوة أثناء التمشيط خاصة إن كان الشعر مبلول، واستخدام المشط ذو الأسنان الواسعة.
  • ارتداء غطاء التبريد أثناء العلاج الكيميائي، وتبريد فروة الرأس بوضع كيس من الثلج قبل وبعد العلاج الكيميائي لتقليل تدفق الدم إلى بصيلات الشعر وبالتالي تقليل تعرضهم للأدوية وعدم الإصابة بالتلف وحدوث تساقط الشعر.
  • استشارة الطبيب في حالة تناول دواء يسبب الصلع كأثر جانبي، واستشارته على الفور في حالة تساقط الشعر المفاجئ، وزيادة بقع الصلع، وتساقط الشعر على هيئة كتل، والمعاناة من تساقط الشعر بالإضافة إلى الحكة والالتهابات.

اقرأ أيضاً: كيف تعتني وتحافظ على شعر رأسك

السلام عليكم حابه استفسر وش افضل جهاز ليزر في المنزل وهل فيه ضرر علي البشره في المنزل

علاج الشعر الأبيض المبكر

يعتمد علاج الشعر الأبيض المبكر على علاج السبب فإن كان السبب:

  • وراثي فلا يمكن منع أو علاج الشعر الأبيض المبكر نهائياً، ولكن يمكن صبغه.
  • مشكلة صحية فيمكن الشفاء منها ومعالجتها رجوع الشعر إلى طبيعته مثل علاج خلل الغدة الدرقية.
  • نقص الفيتامينات فإن تناول المكملات الغذائية أو الأطعمة الغذائية المحتوية عليها المساهمة في عودة صبغة الشعر مرة أخرى.
  • التدخين أو الإجهاد فلا يوجد أي دليل على عودة صبغة الشعر مرة أخرى بعد الإقلاع عن التدخين أو تقليل الإجهاد والضغط النفسي، ولكن لابد من الإقلاع عن التدخين والتقليل من التوتر والضغط النفسي حتى لا يزيد من ظهور الشعر الأبيض.
  • تناول الأدوية أو التعرض للعلاج الإشعاعي أو الكيماوي أو إدمان المخدرات فسوف يتوقف تساقط المزيد من الشعر وينمو مرة أخرى بمجرد التوقف عن التعرض لهما.

اقرأ أيضاً: ما هو أفضل فيتامين للشعر؟

علاج الشعر الأبيض طبيعياً

يوجد الكثير من صبغات الشعر التي تباع في السوق لتغطية الشعر الأبيض، ولكن الإفراط في استخدامها يؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض في سن مبكر كما يمكن أن تسبب الحساسية، ويمكن علاج الشعر الأبيض طبيعياً لإبطاء التبييض مثل:

  • أوراق الكاري (بالإنجليزية: Curry leaves) حيث وجد أن استخدام أوراق الكاري يحافظ على لون الشعر ويمنع ظهور الشعر الأبيض المبكر عند دمجها مع زيت الشعر ووضعها على فروة الرأس.
    منكسفة مفترشة أو البهرينجاراج (بالإنجليزية: Bhringaraj) يغمق لون الشعر وتمنع ظهور الشعر الأبيض في سن مبكر عند غلي عصير الأوراق مع زيت جوز الهند أو زيت السمسم ويدلك الشعر به.
  • أملج شائع أو الأملج أو عنب الثعلب الهندي (بالإنجليزية: Amla or Indian Gooseberry) مكمل عشبي يمنع الشيب المبكر عن طريق تعزيز التصبغ عند خلطه مع زيت جوز الهند ووضعه على فروة الرأس؛ لأنه غني بمضادات الأكسدة.
  • الشاي الأسود (بالإنجليزية: Black Tea) يغمق لون الشعر ويجعله أكثر لمعاناً ونعومة عند نقع من 3 إلى 5 أكياس شاي في كمية تعادل كوبين من الماء المغلي، وتبريده ووضعه على شعر نظيف ورطب أو عند مزجه مع البلسم وتركه على الشعر لمدة تتراوح ساعة تقريباً ثم يشطف.
  • زيت نبات الليف أو قرع التلال (بالإنجليزية: Ridge Gourd) يعيد صبغة الشعر ويحفز جذور الشعر عند تدليكه بانتظام.

اقرأ أيضاً: صبغات الشعر الطبيعية

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

طرق لعلاج تساقط الشعر أو الصلع

توجد عدة طرق لعلاج تساقط الشعر أو الصلع مثل تسريحات الشعر حيث يمكن إخفاء مناطق الصلع بعمل مصفف الشعر تسريحة مناسبة، والباروكات الصناعية أو الطبيعية، واستخدام الأدوية، وزراعة الشعر.

أدوية لعلاج تساقط الشعر أو الصلع

توجد أدوية لعلاج تساقط الشعر أو الصلع مثل:

  • مينوكسيديل (بالإنجليزية: Minoxidil): دواء موضعي متاح بدون وصفة طبية يبطئ تساقط الشعر عند الرجال والنساء، ويحفز بصيلات الشعر على نمو شعر جديد عندما يوضع على فروة الرأس، ويستغرق فترة تتراوح من أربعة أشهر إلى سنة ليحقق نتائج واضحة، ولكن عند التوقف عن تناوله يتساقط الشعر مرة أخرى.
  • فيناستريد (بالإنجليزية: Finasteride): دواء يتناول بالفم متاح فقط بوصفة طبية يبطئ من تساقط الشعر عند الرجال فقط عن طريق منع إنتاج هرمون الذكر المسؤول عن تساقط الشعر، ومعدل نجاحه أعلى من المينوكسيديل، ويعود تساقط الشعرة مرة أخرى في حالة التوقف عن تناوله، ويؤخذ لمدة ثلاثة أشهر إلى عام للحصول على نتائج واضحة، وفي حالة عدم نمو الشعر بعد عام فسوف يوصي الطبيب بالتوقف عن تناوله.
  • الكورتيزون للحقن في مناطق الصلع أو موضعياً لإعادة نمو الشعر المفقود.
  • الحقن بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية.
  • العلاج بالهرمونات.

زراعة الشعر

تعد زراعة الشعر عن طريق إزالة الشعر من مناطق فروة الرأس التي تتميز بنشاط نمو الشعر، وزرعها في مناطق خفيفة الشعر أو صلعاء، وهي العلاج الأكثر نجاحاً لحل مشكلة تساقط الشعر أو الصلع لأنه يبدو طبيعياً ودائماً، ولكنها عملية مكلفة وباضعة لذلك يوجد خطر حدوث الندوب والعدوى.

اقرأ أيضاً: آخر تقنيات زراعة الشعر

ظهور التجاعيد حول الفم علامة تؤرق السيدات خاصة