عرف زيت الخروع، منذ أزمان موغلة في القدم، والمصريون القدماء هم أول من استخدمه، بعد أن اكتشفوا خصائصه العلاجية. فقد وجدت البذور التي يستخرج منها هذا الزيت في بعض مقابر الفراعنة. 

وتعود فوائد زيت الخروع إلى احتوائه على نسبة عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة، ويستخدم على نطاق واسع لعلاج بعض الأمراض، كما يدخل في صناعات مواد التجميل مثل: الصابون. ويعد زيت الخروع من أنجع الملينات الطبيعية، ويساعد على ترطيب الجلد. ويستخرج زيت الخروع من ثمار شجرته، التي تشبه حبات الجوز، وغلاف ثمرته يحتوي على مادة سامة جداً تدعى ريسين (بالإنجليزية: Ricine).

في هذا المقال سنتناول الفوائد الصحية والعلاجية والتجميلية المحتملة للخروع، وكيفية استخدام زيت الخروع، بالإضافة إلى المحاذير والاحتياطات التي يجب اتخاذها عند استخدامه.

فوائد زيت الخروع وكيفية استعماله

زيت الخروع لعلاج الإمساك

لا يستعمل زيت الخروع من الداخل، إلا كملين أو كمسهل. ويعتبر من أشهر الملينات الطبيعية على الإطلاق، وقد أظهرت الدراسات فاعلية زيت الخروع في القضاء على الإمساك، ويساعد بالتالي على التخلص من التهابات الأمعاء الناشئة عن حدوث الإمساك، ويفضل استخدامه في علاج حالات الإمساك الشديدة، حينما لا تجدي باقي الملينات،

وبالتالي يعمل على تسهيل حركة الغذاء في القولون والأمعاء، ويستحسن أن يتناول الشخص الذي يعاني من الإمساك ملعقة صغيرة يومياً منه مع مزجه بعصير البرتقال أو الخوخ أو التوت أو غيرها من العصائر للتخلص من طعمه المر، إلا أنه لا يستحسن أن يستمر تناوله أكثر من ثلاثة أيام، وعلى أية حال يفضل أن يتحدث المريض مع طبيبه قبل الإقدام على استخدامه لأنه قد يتداخل مع بعض الأدوية الأخرى.

زيت الخروع لعلاج الجروح والالتهابات

يعد حمض انرسينوليك واحداً من أهم المركبات التي تستخرج من الخروع، والذي يدخل في عدد من المركبات الدوائية، نظراً لتمتعه بخواص كابحة للنمو الفطري. ويمكن استخدامه كضمادات حيث يتم غمر قطعة شاش أو قطن في زيت الخروع وتركها لتعمل على التخلص من العدوى الفطرية أثناء الليل وحتى الصباح، سواء أكان هناك ورم أو عدوى فطرية، أو حتى حروق الشمس، وذلك لأن حمض الريسينوليك الذي يوجد بزيت الخروع يمنع نمو البكتيريا والفطريات والخمائر.

زيت الخروع لنضارة الجلد والبشرة

يستخدم زيت الخروع على نطاق واسع لصحة ونضارة الجلد، حيث أن تدليك الجسم قبل الاستحمام مرة واحدة أسبوعياً يساعد البشرة على الاحتفاظ بنضارتها ويحفز عضلات الجسم. كذلك فإن دهان زيت الخروع على اليدين والقدمين قبل النوم يساعد على الحفاظ على نضارة الجلد من خلال اختراقه الجلد وتحفيزه إنتاج الكولاجين والإيلاستين اللذين يعملان بدورهما على ترطيب الجلد، إضافة إلى أنه يحمي الجلد من التجاعيد، وينصح باستخدام كميات صغيرة من الزيت ويتم دهانها بعيدا عن العين.

اقرا أيضا: تفتيح البشرة بالطرق الطبيعية

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

زيت الخروع لعلاج حب الشباب

يمكن استخدام زيت الخروع لعلاج حبوب الشباب، ويمكن استخدامه عن طريق توجيه بخار زيت الخروع إلى الوجه نحو 20 دقيقة بعد غسيل الوجه ليلا، ثم تدليك الوجه بملعقة صغيرة من زيت الخروع، ثم غسله فورا عند الاستيقاظ من النوم.

زيت الخروع لإدرار الحليب

 يمكن أن يستخدم زيت الخروع موضعيا بدهانه للحلمات والتدليك بلطف لمدة ربع ساعة من أجل تحفيز الغدد اللبنية، ويتم غسل المنطقة بعدها بالماء والصابون قبل السماح للطفل بالرضاعة.

زيت الخروع لعلاج الروماتيزم

 يحتوي زيت الخروع على حمض الأوليك، واللينوليك، والريزولينك، بجانب بعض الأحماض الدهنية الأخرى، ما يجعله فعالاً للغاية في علاج الروماتيزم والتخلص من التهاب المفاصل والنقرس، من خلال قدرته العالية على اختراق الجلد.

زيت الخروع للشعر

يعمل زيت الخروع على زيادة نمو الشعر، ويساعد على التخلص من الشعر الجاف. كما يعمل على ترطيب فروة الرأس. حيث يتم تدليك فروة وجذور الشعر بعد وضعه بشكل متساو على الرأس، ثم بعد ذلك يتم تغطية الرأس بغطاء من البلاستيك لمدة 20 دقيقة قبل أن يتم غسيله لإزالة آثار زيت الخروع. والقيام بهذا العمل مرة واحدة أسبوعيا لمدة شهرين سيعمل على إظهار نتائج جيدة لنمو الشعر. يمكن ترطيب الشعر باستخدام خليط من زيت الزيتون والخروع بشكل يومي، من خلال الدهان، وتركه على الشعر لمدة 30 دقيقة، ثم يغسل.

ويعمل أيضاً زيت الخروع على زيادة نمو الشعر والوقاية من الصلع، فهو يساعد على النمو الصحي للشعر، ويعتبر أحد الزيوت الطبيعية لعلاج مشكلة الصلع وتساقط الشعر، وجعله أكثر سمكا وصلابة. وينصح بوضع زيت الخروع على الشعر بشكل متساو والتدليك برفق حتى يتغلغل إلى جذور الشعر، ثم يترك نحو 20 دقيقة، أو تركه طوال الليل، ثم يغسل بالشامبو. ويفضل القيام بهذه العملية مرة واحدة أسبوعياً لمدة شهرين، ثم يحكم على النتائج. ويمكن خلطه بزيت الزيتون لتجنب مشكلة رائحته المنفرة. وينصح باستخدام زيت الخروع الأسود الجامايكي الذي يعتبر له باع طويل في علاج الصلع.

اريد دواء يقضي علي الديدان بالنسبه لشخص بالغ

اقرأ أيضا: علاج تساقط الشعر

اقرأ أيضا: تساقط الشعر والصلع

زيت الخروع لعلاج البواسير

إلى جانب أن زيت الخروع يعمل على تسهيل حركة الأمعاء والقولون، الذي ينتج عنه غياب مشاكل البواسير والتهاباتها، فهو أيضاً يمكن استخدامه في تدليك المنطقة المصابة، بوضع قليل من زيت الخروع عليها.

زيت الخروع لترطيب الأظافر

يستخدم زيت الخروع من أجل ترطيب الأظافر وحمايتها من التشقق، وذلك عن طريق تدليك اليد والأظافر كل ليلة بقليل من زيت الخروع.

زيت الخروع لعلاج النزلات الصدرية

تؤخذ ملعقتان كبيرتان من زيت الخروع، وملعقة واحدة من التربنتين، ثم يوضع زيت الخروع في وعاء صغير، ويوضع في إناء أكبر من الماء ما يكفي لغمر نصف الوعاء الأصغر، ثم يوضع على النار ليغلي لثوان معدودة ثم تطفأ النار، ويؤخذ الوعاء الذي يحتوي على زيت الخروع، ويضاف إليه التربنتين، ثم يمزجان مع بعضهما، ويدلك الصدر بهذا المزيج لمعالجة النزلات الصدرية، وخصوصاً المتمركزة في القصبات الهوائية. وفي الحالات الخفيفة يدلك الصدر مرة واحدة مساء قبل النوم، وفي الحالات الشديدة يدلك به ثلاث مرات يومياً.

زيت الخروع لعلاج الثآليل والشامات

لإزالة الثآليل والشامات، وإزالة البقع السمراء التي تعلو اليدين (خصوصاً في مرحلة الشيخوخة) ينصح الدهن بزيت الخروع مرتين في اليوم صباحاً ومساء فتذهب جميعها في مدة تراوح بين خمسة أيام إلى شهر.

زيت الخروع لعلاج اليبوسات الجلدية والمسامير والآلام الناجمة منهما

تدهن القدمان بزيت الخروع مساء قبل النوم، وتلبس الجوارب لحفظ الزيت على الرجلين طوال الليل، ويتم الدهن مرتين في الأسبوع، فلا يمضي وقت حتى يطرى الجلد ويغدو بنعومة المخمل فلا تبقى مسامير ولا تضخمات قرنية.

الجرجير يمنع تساقط الشعر وينقي الدم

محاذير استخدام زيت الخروع

  • يوجد في تفل نواة الخروع، أو جفنها، عنصر سام شديد الخطورة لذلك يحظر تناول هذه النوى لأنها تؤدي أحياناً إلى وفاة آكلها.
  • لا ينصح بتناول زيت الخروع كمسهل لمن يشكون من إلتهابات داخلية كالتهاب الزائدة الدودية مثلاً.
  • يمنع تناول هذا الزيت مع الأدوية الطاردة للديدان مهما كان نوعها، تحاشياً لما قد يسبّب ذلك من خطر.
  • لا يجوز إعطاء زيت الخروع لمن يشكون من الإمساك المزمن لفترات طويلة بدون استشارة الطبيب لئلا يؤدي ذلك إلى عكس ما يرجى.
  • قد يسبب تناول زيت الخروع بعض التقلصات في المعدة، أو الغثيان والاسهال والتعب والاجهاد، إلى جانب التقلصات العضلية والدوخة. فإذا حدث أي شيء من هذه الأعراض، يجب استشارة الطبيب قبل أن تتفاقم.