السالفيا

Salvia divinorum

السالفيا

ما هو السالفيا

نبتة السالفيا (بالإنجليزية: Salvia divinorum)، أو ما يعرف بقصعين الكهان، أو ماريا الراعية، هو نبات ينتمي إلى عائلة المريمية أو النعناع (بالإنجليزية: Lamiaceae)، ويمتلك خصائص مسببة للهلوسة.

عرف نبات قصعين الكهان منذ القدم، حيث أنه استعمل في عدد من الطقوس الدينية، إلا أن استعمال هذا النبات كمادة مهلوسة (مخدرات) اشتهر بعد أن قامت إحدى المغنيات المشهورات بالظهور في فيديو وهي تستعمل هذا النبات في عام 2010، كما تشير تقارير نشرت في الولايات المتحدة إلى أن نبات قصعين الكهان أو السالفيا أصبح ضمن قائمة المخدرات شائعة الاستعمال بين طلاب الجامعات.

تاثير نبات السالفيا على الجسم

يحتوي نبات السالفيا أو قصعين الكهان على المادة الفعالة سالفينورين أ (بالإنجليزية: Salvinorin A)، وهو مركب كيميائي يؤثر على عدد من المستقبلات الموجودة في الدماغ، حيث أنه يقلل من مستويات الدوبامين (بالإنجليزية: Dopamine)، ويحفز المستقبلات الأفيونية كابا (بالإنجليزية: kappa-Opioid Receptor) في الدماغ، وهي مستقبلات يعتقد أنها تلعب دوراً في عملية الإدراك لدى الإنسان، الأمر الذي يسبب حالات من الهلوسة.

يتم استعمال نبات السالفيا عن طريق مضغ أو مص أوراق النبتة دون ابتلاعها، أو عن طريق شرب عصير أوراق النبات الطازجة المطحونة دون ابتلاعها، حيث يتم امتصاص مركب السالفينورين أ عن طريق بطانة الفم (الطبقة المخاطية الفموية) إلى مجرى الدم، كما يمكن استعمالها عن طريق تدخين أوراق النبات المجففة، إذ أن ابتلاع النبات ووصولها إلى الجهاز الهضمي يؤدي إلى تعطيل فاعلية مركب السالفينورين أ.

يعطي السالفيا تأثيره المسبب للهلوسة فقط عند امتصاص كمية كافية من مركب السالفينورين أ عبر بطانة الفم، أو عبر الرئتين ووصوله إلى مجرى الدم.

اقرأ أيضاً: مخدرات الاحتفالات.. ملجأ المراهقين والشباب

تتضمن تأثيرات نبات قصعين الكهان المحتملة على الدماغ ما يلي:

  • هلوسة سمعية وبصرية، والتي قد تتمثل برؤية أضواء ساطعة، أو ألوان زاهية، أو أشكال غريبة، أو رؤية العالم المحيط بصورة كرتونية.
  • شعور الشخص بأنه خارج من جسمه، أو الشعور بالانفصال عن الحياة الواقعية.
  • عدم القدرة على التمييز بين الواقع والخيال.
  • الشعور باضطراب في الواقع، وتغير في القدرة على إدراك البيئة المحيطة.
  • استعادة الذكريات القديمة، مثل تخيل زيارة أماكن قديمة من الطفولة.
  • شعور الشخص بأنه يتحرك، أو يتم سحبه، أو تمديده، أو قلبه.
  • تخيل الإندماج مع أحد الأشياء المحيطة، أو أن الشخص نفسه قد أصبح شيئاً ما.
  • اضطراب الإحساس بالزمان والمكان، مثل أن يشعر الشخص بأنه موجود في عدة أماكن في نفس الوقت.
  • تخيل الشخص بأنه يتواصل مع كائنات من عوالم أخرى.
  • كثرة التحدث.
  • الضحك الهستيري (غير مسيطر عليه).
  • تحسن المزاج، أو شعور بعدم الارتياح.

يمتلك نبات السالفيا فترة تأثير سريعة وقصيرة المفعول، حيث تظهر آثاره المسببة للهلوسة عادةً بعد استعماله بمدة دقيقتين فقط، وتستمر لمدة 20 دقيقة أو أقل، الأمر الذي يجعله أكثر جاذبية للمراهقين وطلاب الجامعات، إلا أنه على الرغم من قصر مدة تأثير هذا النبات، فإن التقارير تشير إلى أن هذا التأثير قد يكون شديداً أو حتى مرعباً.

على العكس من الأفيونات (بالإنجليزية: Opioids) التي تزيد من مستويات الدوبامين وتسبب الشعور بالنشوة وتسكن الألم، فإن نبات قصعين الكهان يعمل على تقليل مستويات الدوبامين الأمر الذي قد يسبب حالة من الانزعاج (بالإنجليزية: Dysphoria) بدلاً من الشعور بالنشوة.

جرع نبات السالفيا

يعتمد مدى أمان جرع نبات قصعين الكهان أو السالفيا على نوع أو طريقة الاستعمال لهذا النبات. تعتبرالسالفيا من النباتات قوية التأثير، حيث أن جرع قليلة منه قد تعطي تأثيراً مسبباً للهلوسة، لذلك يوصي المركز الوطني الأمريكي للاستخبارات المتعلقة بالمخدرات (بالإنجليزية: National Drug Intelligence Center) بعدم تجاوز جرعة 500 ميكروجرام (0.0005 جرام) من مركب السالفينورين أ.

تعتبر جرعة (0.25- 1) جرام من أوراق نبات قصعين الكهان المجففة آمنة نسبياً عند استعمالها للتدخين، كما يعتبر مضغ 5 أوراق من النبات الطازج آمنة نسبياً، بينما ينبغي تقليل الجرع المستعملة من النبات عند استعماله على شكل مستخلص، حيث يوصى بتقليل الجرعة بشكل أكبر كلما زادت نسبة تركيز المستخلص.

يعتمد تأثير نبات السالفيا أو قصعين الكهان المسبب للهلوسة بشكل كبير على مقدار الجرع المستعملة منه، بحيث يزيد التأثير المسبب للهلوسة بشكل كبير عند استعمال جرع عالية من النبات، كما تشير الأبحاث إلى أن استعمال جرعة 4.5 ميكروجرام/ 1 كلجم من وزن الجسم، والتي تعتبر من الجرع القليلة، قد يؤدي إلى تطور تأثيرات مسببة للهلوسة.

اقرأ أيضاً: الاقلاع عن المخدرات والحشيش

فوائد نبات السالفيا

تم استعمال نبات قصعين الكهان أو السالفيا لعلاج أو التحكم ببعض المشاكل الصحية مثل الصداع، أو الإسهال، أو اضطراب المعدة، أو فقر الدم، أو الروماتيزم (بالإنجليزية: Rheumatism)، إلا أن مدى فاعلية وأمان استعمال هذا النبات لعلاج هذه المشاكل الصحية لم تتم دراستها.

تشير بعض الدراسات الحيوانية إلى أن نبات السالفيا قد يمتلك خصائص علاجية تتضمن ما يلي:

التقليل من الاكتئاب والقلق

يوجد بعض الأدلة على أن نبات قصعين الكهان يمتلك خصائص محسنة للمزاج، ومضادة للاكتئاب والقلق، حيث يعتقد أنه قد يزيد الإحساس بالراحة  وإدراك النفس، وقد يمثل علاجاً طبيعياً للاكتئاب، نتيجة تأثيره على مستقبلات كابا الأفيونية التي تسبب تغيرات ملحوظة في المزاج.

تخفيف الآلام المزمنة

حيث يقترح بعض الباحثين أن نبات قصعين الكهان قد يعمل كمسكن ألم طبيعي للأشخاص الذين يعانون من الآلام المزمنة، حيث تشير دراسة حيوانية أجريت عام 2017 إلى أن نبات قصعين الكهان قادر على التخفيف من استجابة الجسم للألم المرتبط بالاعتلالات العصبية والالتهابات.

تحسين حالة مرض انفصام الشخصية

حيث أشار باحثون من جامعة كيس وسترن ريسرف (بالإنجليزية: Case Western Reserve University) الأمريكية في عام 2003 إلى أن مركب السالفينورين أ الموجود في نبات قصعين الكهان يمثل هدفاً محتملاً لتطوير أدوية لعلاج بعض الاضطرابات المرتبطة بحدوث تغيرات في الإدراك، مثل مرض انفصام الشخصية (بالإنجليزية: Schizophrenia)، حيث أن هذا المركب قادر على التأثير على عقل وإدارك البشر، وتعديل أعراض الأمراض المرتبطة بالاضطرابات الإدراكية.

لا يزال مدى فاعلية وأمان هذه الاستعمالات الطبية المحتملة لنبات السالفيا أو قصعين الكهان غير معروفاً، حيث أن هنالك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات العلمية البشرية للتحقق منها.

مخاطر استعمال نبات السالفيا

قد يؤدي استعمال نبات السالفيا أو قصعين الكهان إلى الإصابة ببعض الأعراض الجانبية التي تتضمن ما يلي:

اقرأ أيضاً: المخدرات وأضرارها على جسم الأنسان

قد يكون الشعور باضطراب في الزمان والمكان عند استعمال نبات السالفيا تجربة مرعبة قد تؤدي إلى الإصابة باضطرابات نفسية خطيرة عند بعض الأشخاص الأكثر عرضة.

تشير بعض الدراسات أيضاً إلى أن استعمال نبات السالفيا أو قصعين الكهان بشكل متعمد ومتكرر، سواءً لوحده أو مع المشروبات الكحولية، يسبب الإصابة بأعراض مرتبطة بمشاكل القلب والأوعية الدموية، ومشاكل الجهاز الهضمي، والمشاكل العصبية.

لا يزال تأثير استعمال نبات السالفيا على تطور الإدمان غير معروف بشكل تام، وما إذا كان استعمالها قد يؤدي إلى تطور حالة من التحمل الدوائي (بالإنجليزية: Tolerance) بحيث يحتاج المريض إلى جرع أكبر من النبات مع مرور الوقت للحصول على نفس التأثير، وما إذا كان استعمال نبات قصعين الكهان يؤدي إلى تطور أعراض انسحابية، حيث يوجد حاجة إلى إجراء مزيد من الدراسات العلمية للتحقق من هذه التأثيرات.

Christine Ruggeri. Salvia: Dangerous Hallucinogen or Beneficial Herb? Retrieved on the 19th of December, 2020, from:

https://draxe.com/nutrition/salvia-dangerous-hallucinogen-or-beneficial-herb/

Barbara Poncelet. What to Know About Salvia Divinorum Use. Retrieved on the 19th of December, 2020, from:

https://www.verywellmind.com/salvia-divinorum-a-legal-trip-3200920

Kimberly Holland. What Is Salvia Divinorum? Retrieved on the 19th of December, 2020, from:

https://www.healthline.com/health/what-is-salvia

Kathleen Davis. Salvia: What are the effects? Retrieved on the 19th of December, 2020, from:

https://www.medicalnewstoday.com/articles/309735

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن ابدأ الآن ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بأعشاب طبية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأعشاب طبية

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة