عوامل التخثر

Coagulation Factor Tests

نوع الفحص : Coagulation Factor Tests
العينة : مصل الدم

عوامل التخثر عبارة عن بروتينات في الدم تساعد في السيطرة على النزيف. يوجد العديد من عوامل التخثر المختلفة في الدم. عندما تصاب بجرح أو إصابة أخرى تسبب النزيف، تعمل عوامل التخثر معًا لتشكيل جلطة دموية. الجلطة تمنع فقدان الكثير من الدماء.

اختبارات عامل التخثر هي اختبارات دموية تتحقق من وظيفة واحد أو أكثر من عوامل التخثر الموجودة في الدم. تُعرف عوامل التخثر بالأرقام الرومانية (I, II VIII, etc.) أو بالاسم (الفيبرينوجين ، والبروثرومبين ، الهيموفيليا أ ). إذا كان أي من هذه العوامل مفقودة أو بها خلل، فقد يؤدي ذلك إلى نزيف حاد لا يمكن السيطرة عليه بعد الإصابة.

أسماء أخرى للاختبار:  blood clotting factors, factor assays, factor assay by number (Factor I, Factor II, Factor VIII, etc.) or by name (fibrinogen, prothrombin, hemophilia A, hemophilia B, etc.

يتم استخدام اختبار عامل التخثر لمعرفة إذا كان لديك مشكلة مع أي من عوامل التخثر. إذا تم العثور على مشكلة، فمن المحتمل أن تكون لديك حالة تعرف باسم اضطراب النزيف. هناك أنواع مختلفة من اضطرابات النزيف. اضطرابات النزيف نادرة جدًا. أكثر اضطرابات النزيف المعروفة هي الهيموفيليا. تحدث الهيموفيليا عندما تكون عوامل التخثر الثامن أو التاسع مفقودة أو بها خلل.

قد يتم اختبارك لواحد أو أكثر من العوامل في وقت واحد.

قد تحتاج إلى هذا الاختبار إذا كان لديك تاريخ عائلي في اضطرابات النزيف. ومن الجدير بالذكر أنه يتم توريث معظم اضطرابات النزيف. هذا يعني أنه ينتقل من أحد والديك أو كليهما.

قد تحتاج أيضًا إلى هذا الاختبار إذا كان مقدم الرعاية الصحية الخاص بك يعتقد أنك تعاني من اضطراب نزيف غير وراثي. و تشمل الأسباب الأخرى لاضطرابات النزيف ما يلي:

  1. مرض الكبد.
  2. نقص فيتامين ك.
  3. أدوية لتخفيف الدم.

بالإضافة إلى ذلك ، قد تحتاج إلى اختبار عامل التخثر إذا كان لديك أعراض اضطراب النزيف. وتشمل:

  1. نزيف حاد بعد إصابة ما.
  2. تكون الكدمات بسهولة.
  3. التورم.
  4. ألم وتصلب الجسم.
  5. جلطة دموية غير مفسرة:  في بعض اضطرابات النزيف، يتخثر الدم أكثر من اللازم وقد يكون ذلك خطيرًا. لأنه عندما تنتشر جلطة دموية في الجسم، فقد يتسبب ذلك في نوبة قلبية أو سكتة دماغية أو غيرها من الحالات التي تهدد الحياة.

خلال الاختبار، يقوم أخصّائي المختبر بأخذ عيّنة دم من أحد الأوردة الموجودة في ذراعك باستخدام إبرة صغيرة. و بعد إدخال الإبرة في الوريد، سيتمّ جمع كميّة صغيرة من الدّم في أنبوب الاختبار لتحليلها لاحقاً في المختبر باستخدام أجهزة خاصّة. ومن الجدير بالذّكر أن هذا الفحص لا يأخذ وقتاً أكثر من خمس دقائق، ولن تشعر خلاله إلا بوخز بسيط عند إدخال الإبرة في الوريد وإخراجها منه.

لا يحتاج هذا التحليل أي تجهيزات خاصّة. وإذا كان طبيبك قد طلب إجراء المزيد من الفحوصات على عيّنة الدّم المسحوبة، فقد تحتاج إلى الصّيام عن الطّعام والشّراب لعدّة ساعات قبل إجراء التّحليل. وسيقوم طبيبك بإخبارك عن أي تعليمات خاصّة قد تحتاج إلى اتّباعها قبل إجراء التّحليل.

هناك خطر قليل جدّاً من إجراء هذا التّحليل، حيث ستشعر بوخز وألم بسيط أو ظهور كدمات خفيفة مكان سحب عيّنة الدّم التي تختفي خلال أيّام ولا يوجد فيها أي خطورة.

إذا أظهرت النتائج أن أحد عوامل التخثر لديك مفقود أو لا يعمل بشكل صحيح، فربما يكون لديك نوع من اضطراب النزيف. يعتمد نوع الاضطراب على العامل المتأثر. على الرغم من عدم وجود علاج لاضطرابات النزيف الوراثية، إلا أن هناك علاجات متوفرة يمكنها التحكم في بعض الحالات.

تنبيه: هذه المعلومات الدوائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

فيديوهات طبية

فيديوهات طبية عن امراض القلب والشرايين

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
حاسبات الطبي
site traffic analytics