أخبار الطبي. يبين تحليل جديد أن تناول فيتامين D، جنبا إلى جنب مع مكملات الكالسيوم ، من الممكن أن يحد  من خطر كسر العظام ، لكن ليس هناك ما يكفي من الأدلة للقول أنه من الممكن أن يقلل من خطر الإصابة  بالسرطان .   

بينت الدراسة أن الأشخاص الذين يتناولون فيتامين (د) ومكملات الكاالسيوم يتعرضون لكسور العظام بنسبة      أقل من 11 في المئة من الأشخاص الذين لا يتناولون المكملات الغذائية .      

قالت دراسة  لتشونغ مى  وهوالباحث في علم الاوبئة والتغذية مساعد مدير الأدلة القائمة على الممارسة  في مركز تافتس ، في المركز الطبي أن المسنين الذين يعيشون في المؤسسات و يتناولون فيتامين (د) ، كان هناك انخفاض كبير في نسبة الكسور بحوالي 30 في المئة.

وقالت تشونغ أن التحليل الذي طلبته فرقة العمل للخدمات الوقائية الأمريكية ،وهي الدراسة الوحيدة لإصدار مشروع تناول فيتامين(د)، وضع ليصدر في شهر كانون الثاني . 

وبفحص الدراسات حول دور الفيتامينات للوقاية من السرطان قالت تشونغ" أننا لا نملك معلومات جيدة بما فيه الكفاية" ، وعوامل أخرى مثل كمية  فيتامين (د) التي يتناولها الأفراد في وجباتهم الغذائية ، ومقدار التعرض لأشعة الشمس لأن هذا لم يسيطر عليه في الدراسات السابقة التي تمت مراجعتها وتحليلها..

فيتامين (د) في الجسم

 يوجد فيتامين (د) بالقليل من الأطعمة  ، على الرغم من بعض الأطعمة المحصنة بفيتامين (د) ، ووفقا لمعاهد الصحة الوطنية. بينت أن السلمون والتونة و صفار البيض والسمك هي مصادر جيدة . وتوليف الأشعة الفوق بنفسجية من قبل الجلد عند الانتهاء من التعرض لأشعة الشمس.

قالت تشونغ أظهرت الأبحاث أن فيتامين (د) يشارك مع إيداع المعادن في العظام ،  ولكن دوره المحتمل في السرطان هو أقل وضوحا. وقالت إن بعض الأبحاث تقول أن فيتامين د من المحتمل أن يكون له دور في       تعزيز الانقسام الخلوي وغيره من العمليات التي قد تؤدي إلى السرطان ، وقالت أن بعض الدراسات تقول أنه من الممكن أن يكون له تأثير عكسي . تأثير الفيتامينات مختلف على أنحاء الجسم فبعضها يشجع على بعض أنواع السرطان وتطوره والبعض الآخر يمنع حدوثه .   

حللت  تشونغ  19  دراسة لتأثيرات فيتامين (د) على كسور العظام ، و 28 دراسة تبين تأثيره على مرض السرطان.

أظهرت الدراسة من حيث الحد من الكسور ، أن فيتامين (د) يخفض المخاطر فقط إذا أخذ مع الكالسيوم .ووفقا للدراسة تبين أن تناول 300 وحدة دولية من فيتامين د مع 1100 وحدة دولية من الكالسيوم يوميا يكون نافعا .   

انا اشتريت هذا الدواء لانني طالبه باكالوريا واسهر كثيرا ونصحوني بتناوله لفيتامينات مساعده

قالت تشونغ أن  الدراسات تتعارض في النتائج التي توصلوا إليها حول ما إذا كان فيتامين (د) يمنع السرطان .  كانت  ثلاثة من الدراسات عشوائية -- التي تعتبر أقوى نوع من الأدلة العلمية التي تم فيها تقسيم المشاركين الى مجموعتين في بداية الدراسة وردا على سؤال لأخذ  فيتامين (د) أو دواء وهمي ،اقترحت الدراسات أن أخذ جرعات عالية من فيتامين د ((1000 وحدة دولية يوميا) تقلل من السرطان.

وقالت تشونغ ومع ذلك ، لم يتم قياس مستويات فيتامين (د) في الدم للمشاركين في الدراسة ، ودون هذه القياسات لا يمكن أن يتم التوصل إلى استنتاجات. بعض الأشخاص في المجموعة التي تأخذ دواء وهمي كانت قد أخذت مكملات فيتامين D ، وربما كجزء من الفيتامينات ، والمشاركين في الدراسة يمكن أن تختلف كثيرا  مستويات فيتامين (د) في وجباتهم الغذائية ، ومدى تعرضهم للشمس .

حللت تشونغ بعض الدراسات والإحتمالات للباحثين الذين قاموا بقياس مستوياتفيتامين( د) في الدم ، وتم تتبع هذه المستويات مع حالات السرطان ، اقترح أن الأشخاص ذووا النسب المرتفعة لديهم أدنى خطر للاصابة بسرطان القولون والمستقيم ، ولكن البيانات عن سرطان الثدي والبروستات كانت مختلطة ، تبين أن إرتفاع مستويات فيتامين D ،يزيد من تقليل خطر الإصابة بأي نوع من السرطان . وقالت أنه لا يمكن الاستنتاج العام حول مخاطر السرطان وفيتامين (د) .

قالت تشونغ  لتحديد نتائج  أفضل بأن  فيتامين (د) يقلل من مخاطر الاصابة بالسرطان ،  فالمطلوب قياس مستويات فيتامين (د) فب الدم ومعرفة النظام الغذائي والمكملات الغذائية .

وأشارت إلى أن  أخذ الكالسيوم مع فيتامين (د) لفترة طويلة يرتبط مع خطر متزايد لحدوث حصى في الكلى.

وقالت تشونغ أن في الجسم مستقبلات في دمائنا  تأخذ  شكل نشط من فيتامين (د) ، والتي من المعروف أن تؤثر على العديد من الخلايا . وقالت ان فهم أفضل لدور الفيتامين في جميع عمليات الجسم سيكون مفيدا في تقييم إمكانات  لفيتامين في الوقاية من الأمراض.

المصدر: foxnews

أفضل فيتامين للجسم