أخبار الطبي. أظهرت دراسة حديثة ان المعالجة النفسية في حالات الاكتئاب لا يعمل فقط على تقليل القلق لدى المريض, فهو أيضا يعمل على تحسين مستوى هرمون التوتر في الجسم.

ووجدت الدراسة انه عند استخدام المعالجة النفسية مع الأدوية في علاج الاكتئاب يحسن مستوى هرمون التوتر ( الكورتيزول).

قام الباحثون بدراسة 69 شخص مصاب بالاكتئاب ، 29 مريض خضعوا للعلاج المزدوج الذي يتضمن العلاج النفسي والدوائي، و 34 أخرين تلقوا العلاج الدوائي فقط. وقام الباحثون بفحص اعراض الاكتئاب لثمانية اشهر.

الدراسة وجدت ان اعراض الاكتئاب لدى المجموعتين  نقصت بشكل متساو غير ان القلق لدى المجموعة الاولى (التي خضعت للعلاج المزدوج) قد تناقص بشكل كبير بالنسبة للمجموعة الاخرى بالاضافة الى انحدار في منحنى مستوى الكورتيزول بنسبة اكبر للذين خضعوا للعلاج المزدوج.

فحص الكشف عن الإكتئاب

يستعمل هذا الفحص لتحديد نسب لإحتمالية معاناة شخص ما من الإكتئاب, ويعتمد في ذلك على مدى تكرر الشعور بالاكتئاب وانعدام التلذذ خلال الأسبوعيين السابقين للفحص, وإعطاء عدد معين من النفاط لكل حالة.

الشعور بالإكتئاب خلال الأسبوعيين الماضيين
الشعور بفقدان القدرة على الإستمتاع خلال الأسبوعيين الماضيين
×إغلاق

يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص على شكل نسب لاحتمال معاناة الشخص من الاكتئاب كما يلي:
• صفر نقطة: أقل أو يساوي 0.6%.
• نقطة واحدة: أكثر من 0.6%.
• نقطتان: أكثر من 1.3%.
• 3 نقاط: أكثر من 5.4%.
• 4 نقاط: أكثر من 15.7%.
• 5 نقاط: أكثر من 17.9%.
• 6 نقاط: أكثر من 58.1%.
يعتبر الحصول على 3 نقاط في هذا الفحص حداً فاصلاً لتشخيص الاكتئاب، حيث أنّ الحصول على 3 نقاط أو أكثر يعني زيادة احتمالية معاناة الشخص من الاكتئاب.

نتائج العملية الحسابية
مجموع النقاط


 الغيرة المرضية.. اضطراب نفسي فتاك

المصدر: medicinenet