مع قدوم عام جديد، نحتاج إلى إعادة التفكير في العديد من الأمور، وخاصةً عندما يتعلق الأمر بالصحة، فكما اكتشفنا أن اتباع العادات الصحية هو أقوى وسيلة لمنع الإصابة بالأمراض، وخاصةً بعد انتشار جائحة كورونا حول العالم، فقد اتجه العالم نحو الاهتمام بالصحة والتخلص من العادات الخاطئة التي اعتدنا على القيام بها.

وفي هذا المقال، سوف نتعرف على أبرز عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام.

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: مشاركة الأدوات الخاصة

يجب أن يكون لكل شخص أدواته الخاصة التي لا يشاركها مع أحد، وذلك لضمان عدم انتقال العدوى من شخص لآخر، فكما تعلمنا أن الفيروسات سريعة الإنتشار، ويمكن أن تنتقل بمجرد اللمس، وبالتالي فإن التعامل مع أدوات غير شخصية يزيد فرص التعرض للإصابة بالفيروسات والأمراض المختلفة، مثل فيروس كورونا المستجد COVID 19.

ينبغي أن يستخدم كل شخص أدواته الشخصية داخل المنزل، وأن يصطحب أدواته الشخصية خارج المنزل، وهذا يقلل من احتمالية الإصابة بالأمراض. 

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: كثرة التقبيل والمصافحة

وسيلة أخرى تزيد من فرص انتقال العدوى بين الأشخاص، وهي الإكثار من المصافحات والتقبيل عند مقابلة أحد الأشخاص، فلقد حان الوقت للتوقف عن اتباع هذه العادة الخاطئة، حيث أنها ليست الطريقة الوحيدة للتعبير عن الحب والشوق للأشخاص الذين نلتقي بهم، وخاصةً أنهم أصبحوا على دراية بمدى الضرر الذي يمكن أن يلحق بالجميع عند القيام بالتقبيل أو المصافحة.

وفي حالة الاضطرار لمصافحة أحد باليد، ينصح بتطهير اليدين على الفور باستخدام معقم اليدين لحين التواجد في مكان يحتوي على الماء والصابون، والقيام بغسل اليدين جيداً.

للمزيد: هل يقضي معقم اليدين على فيروس كورونا الجديد؟

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: ملامسة اليد للوجه

يعتاد كثير من الأشخاص على ملامسة اليدين للوجه بشكل تلقائي، وهي عادة خاطئة يصعب التخلص منها، ولكن يجب أن نتذكر دائماً مدى أضرار هذه العادة على الصحة، وكيف يمكن للعدوى أن تنتقل بسهولة من اليد إلى الجسم عن طريق ملامسة الوجه، حيث يتسلل الفيروس إلى الداخل عن طريق الأنف أو الفم أو العين.

أيضاً يمكن أن تتسبب ملامسة اليد للوجه في الإصابة بالحبوب والمشاكل الجلدية المختلفة.

وينبغي التوقف عن عادة قضم الأظافر التي تزيد فرص الإصابة بالعدوى، وحتى إن كانت اليد نظيفة، فيمكن أن تنتقل البكتيريا إلى الفم عن طريق أسفل الأظافر.

اقرأ أيضاً: طرق الوقاية والعلاج لفيروس كورونا

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: قلة شرب الماء

لا يدرك كثير من الأشخاص أهمية شرب الماء للوقاية من الأمراض، حيث أن الماء يساعد على تعزيز مختلف وظائف الجسم ووقايته من الجفاف، كما أن البقاء رطباً يساعد في الحفاظ على قوة الذاكرة واستقرار الحالة المزاجية وإزالة السموم من الجسم وعمل العضلات والمفاصل بشكل أفضل.

هناك أكثر من طريقة لتذكر شرب الماء على مدار اليوم، مثل اصطحاب زجاجة ماء أثناء التواجد خارج المنزل، وكذلك عمل تنبيه على الهاتف الذكي يذكرك بشرب الماء، بحيث ينتهي اليوم بشرب 8 أكواب ماء على الأقل.

للمزيد: فوائد شرب الماء

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: تناول الطعام في وقت متأخر من الليل

يتسبب تناول الطعام في وقت متأخر في العديد من الأضرار، وخاصةً عند اختيار الأطعمة غير الصحية، حيث أنها تسبب عسر الهضم أثناء الليل مما يتعارض مع النوم، كما أنه يؤدي إلى صعوبة فقدان الوزن.

ينصح بعدم تأخير وجبة العشاء بحيث لا يتم تناولها بعد الساعة السابعة إلى الثامنة كحد أقصى، وفي حالة الشعور بالجوع، يمكن تناول وجبات خفيفة وصحية مثل الزبادي وثمار الفاكهة.

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: قلة ممارسة الرياضة

للنشاط البدني العديد من الفوائد الصحية التي لا تحصى، فلا يقتصر الأمر على المظهر الجيد وزيادة الثقة بالنفس، بل أن ممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن تساعد على تعزيز صحة الجسم بشكل عام وصحة القلب بشكل خاص، وتقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع الأمراض المزمنة مثل سرطان الثدي وسرطان البروستاتا، كما أن الرياضة تساعد على تحسين تدفق الدم إلى العقل، والسيطرة على نسبة السكر في الدم.

ينصح بممارسة الرياضة ثلاثة أيام في الأسبوع على الأقل، مثل رياضة المشي، بالإضافة إلى بعض التمارين لتقوية العضلات مثل الجري.

اقرأ أيضاً: فوائد رياضة المشي وكيفية الاستفادة القصوى منها

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: النوم في وقت متأخر

يعد الحرمان من النوم سبباً رئيسياً في العديد من المشكلات الصحية، حيث أن قلة النوم تضر بجهاز المناعة وتؤثر على كيفية اتخاذ القرارات، مما يزيد من احتمالية ارتكاب الأخطاء، كما أن قلة النوم تضر بصحة القلب، وقد يؤدي إلى الإكتئاب، وصعوبة فقدان الوزن حتى مع اتباع رجيم صحي.

يحتاج الشخص البالغ إلى النوم لفترة تتراوح بين 7 إلى 8 ساعات يومياً، على أن يكون النوم في وقت مبكر والإستيقاظ في وقت مبكر، لأن الجسم يحصل على الراحة التي يحتاجها في فترة الليل، أما في حالة عدم الإنتظام في النوم، فيمكن أن يتسبب هذا في خلل بنمط الجسم وهو ما يؤثر على وظائفه المختلفة.

للمزيد: علاج الأرق وقلة النوم بالتغذية

انا مصاب منذ 4 ايام و بدون اي اعراض و انا شخص مدخن و لم استطيع ايقاف الدخان و لكن تم التخفيف الى 7 سجائر يوميا ما مدى الضرر

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: تناول أطعمة غير صحية

مع قدوم العام الجديد، يجب إعادة النظر في النمط الغذائي المتبع، والذي يعتمد عليه الجسم بشكل كامل للقيام بوظائفه المختلفة، وفي حالة الإعتياد على تناول أطعمة غير صحية، ينبغي التوقف عن هذه العادة الخاطئة والبدء في البحث عن الخيارات الصحية في الأطعمة.

الخطوة الأولى الهامة هي تجنب تناول الوجبات السريعة وأطعمة المطاعم، حيث أنها غنية بالعديد من الدهون والإضافات الضارة، كما ينبغي تجنب الأطعمة المصنعة والسكريات والأملاح الزائدة والمقليات والدهون والأطعمة الدسمة.

ولتسهيل المهمة، يمكن البحث عن الأطعمة الصحية البديلة والطرق التي يمكن طهي الطعام بها لتصبح صحية دون التخلي عن المأكولات المفضلة، ويمكن إضافة الأعشاب والتوابل إلى الأطعمة لتمنحها نكهة مميزة.

ومن الضروري الاهتمام بتناول الخضروات والفواكه الغنية بفيتامينات ومعادن هامة للجسم، ووضعها في قائمة الأطعمة الأساسية التي يتم تناولها يومياً.

أيضاً ينصح بالإستغناء عن الكربوهيدرات المصنوعة من الدقيق الأبيض واستبدالها بدقيق القمح الكامل أو الدقيق الأسمر الصحي.

عادات خاطئة يجب التخلص منها في نهاية العام: التدخين

يعد التدخين أحد الأسباب الرئيسية للوفاة على مستوى العالم، ولذلك يجب أن تكون بداية العام الجديد هي بداية لاتخاذ القرارات الهامة بشأن صحتك، وأهمها الإقلاع عن التدخين، فهي عادة سيئة تسبب العديد من المشكلات الصحية على المدى القريب والبعيد، وقد تزيد فرص الإصابة بسرطان الرئة وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وشيخوخة الجلد، كما أن التدخين يسبب اصفرار الأسنان ورائحة الفم الكريهة.

ولتفادي كافة هذه الأضرار السابقة، ينصح ببدء حياة جديدة مع قدوم العام الجديد 2021، والتوقف عن هذه العادات الخاطئة التي يمكن أن تؤثر على الصحة بالسلب.

 تناول وجبة الإفطار ضرورية  لصحة الجسم