تتشابه الكثير من الأمراض بين الجنسين الذكر والأنثى، ولكن قد يختص المرض أحد الجنسين في بعض الأحيان، وأحد الأمثلة البارزة على ذلك هو مشكلة القلب المعروفة باسم متلازمة القلب الكسير لدى النساء؛ إذ سجلت أكثر من 90% من حالات الإصابة بهذا المرض بين النساء اللاتي تراوحت أعمارهن بين 58 و75 سنة.

وافترضت الأبحاث أن 6% على الأقل من النساء اللاتي شخصت بالإصابة بنوبة قلبية، كن في الواقع مصابات بهذا المرض، ومن حسن الحظ، أن أغلبية المصابات يشفين بسرعة من دون حدوث أضرار بعيدة المدى على القلب، وفي هذا المقال نتحدث بشئ من التفاصيل عن كل ما يخص المرض من أسباب، وأعراض، وعلاج.

ما هي متلازمة القلب الكسير لدى النساء؟

يعد اعتلال تاكوتسوبو للقلب (بالإنجليزية: Takotsubo Cardiomyopathy) التي وصفت لأول مرة عام 1990 في اليابان لدى النساء، وعربت باسم متلازمة القلب الكسير (بالإنجليزية:Broken-Heart Syndrome)، حالة قلبية مؤقتة ناتجة عن الإجهاد؛ ولذا سمي أيضاً اعتلال القلب الناجم عن التوتر (بالإنجليزية: Stress - Induced Cardiomyopathy).

ويعود سبب تسميته اعتلال تاكوتسوبو للقلب؛ إذ يحدث تضخم للبطين الأيسر، والذي عند انقباضه يشبه التاكوتسوبو، وهو وعاء يستخدمه الصيادون اليابانيون لصيد الأخطبوط؛ ولذا فإن المصطلح الآخر لهذا المرض هو مرض التضخم القمّي (بالإنجليزية: Apical Ballooning Syndrome).

اقرأ أيضاً: ما هي متلازمة القلب المنكسر؟

أسباب متلازمة القلب الكسير لدى النساء

لا تزال الأسباب الدقيقة لهذه المتلازمة غير معلومة، غير أن أن الخبراء يعتقدون أن الازدياد المفاجئ في هرمونات التوتر مثل الأدرينالين والنورأدرينالين والدوبامين، هو الذي يؤدي جوهرياً إلى صعق القلب، الأمر الذي يحفز حدوث تغيرات في خلايا عضلات القلب، أو الأوعية الدموية التاجية، أو في كليهما.

وهذه التغيرات تمنع البطين الأيسر، وهو الحجرة الرئيسية لضخ الدم من القلب من الانقباض بشكل فعال، وضخ الدم الغني بالأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم، وعادة ما ينجم اعتلال تاكوتسوبو للقلب أو متلازمة القلب المنكسر عن ضعف البطين الأيسر نتيجة التعرض إلى توتر عاطفي أو بدني شديد؛، وفيما يلي نذكر بعض الأمثلة:

  • المرض المفاجئ.
  • فقدان شخص عزيز.
  • التعرض لحادث خطير.
  • التعرض لكارثة طبيعية مثل الزلازل.
  • المعاناة من العنف الأسري.
  • التعرض لخسائر مالية فادحة.
  • فقدان الوظيفة.
  • ومن الجدير بالذكر الإصابة بهذه المتلازمة في حالة الفرح الشديد أيضاً.

للمزيد: طريقة بسيطة للتنبؤ بفشل القلب

هل تسبب الأدوية الإصابة بمتلازمة القلب الكسير لدى النساء؟

تؤدي بعض الأدوية إلى الإصابة بمتلازمة القلب الكسير في حالات نادرة؛ لأنها قد تؤدي إلى زيادة الهرمونات في الجسم، وفيما يلي نذكر بعض الأمثلة مثل:

  • الإبينفرين.
  • الدولوكستين.
  • الفينلافاكسين.
  • الليفوثيروكسين.
  • الميثامفيتامين.
  • الكوكايين.
  • الإفراط في تناول الأدوية المنشطة.
  • أثناء فترة الانسحاب من الأدوية المخدرة.

خططي لمشوار حملك عن طريق استخدام حاسبة التبويض

عوامل خطر الإصابة بمتلازمة القلب الكسير لدى النساء

يشك الباحثون في أن النساء الأكبر سناً مهددات أكثر من غيرهن للإصابة بمتلازمة القلب المنكسربسبب المستويات المنخفضة للأستروجين بعد عبورهن سن اليأس من المحيض، ويمكن أن تشمل عوامل خطر الإصابة أيضاً ما يلي:

  • الوراثة.
  • المعاناة من إصابة في الرأس.
  • المعاناة من تشنجات مثل تلك الموجودة في الصرع.
  • المعاناة من المشاكل النفسية مثل الاكتئاب.

أعراض متلازمة القلب الكسير لدى النساء

تتمثل أعراض متلازمة القلب الكسير لدى النساء فيما يلي:

  • آلام الصدر، وصعوبة التنفس، وهما من أكثر الأعراض شيوعاً.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • المعاناة من ضغط الدم المنخفض.
  • الشعور بالغثيان.
  • فقدان الوعي أو الإغماء.

اقرأ أيضاً: أدوية تؤثر في القلب والأوعية الدموية

ما الفرق بين متلازمة القلب الكسير لدى النساء والنوبة القلبية؟

تتشابه أعراض متلازمة القلب المنكسر والنوبة القلبية، ولكن تظهر أعراض هذه المتلازمة فجأة بعد الإجهاد العاطفي أو البدني الشديد، بينما تحدث النوبة القلبية بسبب انسداد الشرايين المؤدية إلى القلب، والتي لا توجد في هذا المرض بل هي مشكلة في ضخ الدم الطبيعي من القلب، وبالتالي فإن المصابون يتعافون سريعاً عن نظائرهم المصابين بالنوبة القلبية.

نصائح مهمة للسيدات بعد سن الأربعين

كيفية تشخيص متلازمة القلب الكسير لدى النساء؟

يصعب تمييز أعراض هذه المتلازمة عن أعراض النوبة القلبية، وقد يظهر تخطيط القلب الكهربائي وجود شكل غريب مماثل لما يوجد في تخطيط النوبة القلبية خاصة التغيرات المعروفة بالإنجليزية باسم ST-segment elevation.

ونتيجة لذلك تتطلب دراسة الصور التشخيصية والوسائل الأخرى استبعاد وجود نوبة قلبية؛ ولذا، وللحصول على تشخيص نهائي، يجب على الأطباء التدقيق، ورصد الأمور التالية:

  • الفحص البدني والتاريخي الجيد لمعرفة التعرض لأي ضغوطات حديثاً.
  • تخطيط كهربائية القلب.
  • تحليل الدم لمعرفة العلامات البيولوجية للقلب، وهي المركبات التي تفرز نحو مجرى الدم عند تعرض القلب للضرر: زيادة سريعة لكنها صغيرة، وعند حدوث النوبة القلبية تحتاج العلامات البيولوجية للقلب إلى وقت أطول للزيادة إلا أن زيادتها تكون كبيرة.
  • تصوير الأوعية الدموية: لا وجود على انسداد في الشرايين التاجية، وهو السبب الشائع للنوبة القلبية.
  • تخطيط صدى القلب بالموجات فوق الصوتية: وجود حركات غير طبيعية في جدران البطين الأيسر أثناء ضخ الدم، ولا يوجد تضخم في القلب، وهو أكثر الأمور غير الطبيعية شيوعاً في هذا المرض.
  • الأشعة السينية الصدر.

للمزيد: أمراض القلب في النساء

علاج متلازمة القلب الكسير لدى النساء

يوصي الأطباء المعالجون عادة بتناول أدوية لعلاج عجز القلب مثل حاصرات بيتا، ومثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (بالإنجليزية: ACE Inhibitors)، وأدوية مدرات البول، كما قد ينصح بتناول الأسبرين للمرضى المصابين أيضاً بتصلب الشرايين الناجم عن الترسبات على جدران الشرايين.

ورغم وجود دلائل قليلة على العلاج البعيد المدى، فإنه قد يوصى بتناول حاصرات بيتا أو أدوية حاصرات ألفا وبيتا سوية لفترة غير محدودة، بهدف درء عودة المرض وذلك بعملها على خفض تأثيرات الأدرينالين وهرمونات التوتر الأخرى، وقد يقترح أيضاً بعض التمارين لإعادة تأهيل القلب.

كما يجب تجنب أي إجهاد بدني أو توتر عاطفي؛ لما لهما من دور في تحفيز حدوث هذا المرض، وقد تساعد بعض التمارين الرياضية مثل التأمل واليوجا في هذا.

للمزيد: هل سمعت مسبقاً بمتلازمة القلب المنكسر؟

هل متلازمة القلب الكسير لدى النساء خطيرة؟

لا تحدث وفيات بسبب المرض إلا نادراً، ويحدث عجز القلب بنسبة 20%، والذي يعالج بأدوية مدرات البول التي تحسن عملية انقباض القلب، وبعلاجات أخرى، ولكن الكثير يشفى بدون حدوث مضاعفات، ومن المضاعفات النادرة التي رصدت:

  • خفقان القلب.
  • إعاقة تدفق الدم من البطين الأيسر.
  • تفتق جدار البطين.
  • تلف صمام القلب.
  • سكتة قلبية.
  • انخفاض ضغط الدم.

توقعات متلازمة القلب الكسير لدى النساء 

نظراً لتشابه هذه المتلازمة مع النوبة القلبية يجب التعامل معها كحالة طارئة حتى يتبين العكس، وتزول أغلب العمليات الشاذة في وظيفة الانقباض في البطين الأيسر وفي حركة جدرانه، خلال 4 أسابيع ويتماثل أكثر المصابين للشفاء تماماً في غضون شهرين.

اقرأ أيضاً: تغذية مرضى قصور القلب

عاوزه ادرب سباحه ولكن اخاف من الدوره وتسريبها