انتشر في الآونة الأخيرة نظام غذائي يسمى بالرجيم الكيميائي، والذي يهدف للتخلص من السمنة، ويعتمد بشكل رئيسي على مصادر البروتين والدهون، مثل الحليب ومشتقاتهِ، والبيض، واللحوم الحمراء، والبيضاء، مع التقليل من كمية النشويات أو الغاؤها. يعمل الرجيم الكيميائي على إنقاص الوزن خلال فترة قليلة عن طريق تقليل إجمالي السعرات الحرارية اليومي إلى معدلات منخفضة. عادة ما يتم الرجيم الكيميائي خلال 3 إلى 5 أيام، ويهدف إلى خسارة 4 إلى 5 كيلوغرامات. يعمل الرجيم الكيميائي عن طريق زيادة معدل الاستقلاب وحرق الدهون، مما يسهل خسارة الوزن.

للمزيد: الرجيم السريع، رجيم الثلاثة أيام

مخاطر الرجيم الكيميائي

صدرت عدة تحذيرات من المختصين حول الرجيم الكيميائي، والذي قد يتسبب بالعديد من المخاطر الصحية لكونه يقوم بتغيير نسبة الكربوهيدرات إلى بروتين.ويشير الأخصائيون إلى جملة من الأضرار والمخاطر التي قد تصيب من يتبع هذا الرجيم، مثل:

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن
  • افتقار هذا النوع من الحميات إلى الدليل العلمي فيما يخص خسارة الوزن.
  • التسبب بمخاطر صحية لمرضى القلب والأوعية الدموية.
  • الرجيم الكيميائي غير قابل لتعديل مكوناته، ولا يمكن تخطي أي من الوجبات أو مكوناتها، حيث يعمل هذا النوع من الحمية اعتماداً على توازن المكونات الكيميائي.
  • لا تمتلك مكونات الرجيم الكيميائي قيمة غذائية عالية، حيث لا تحتوي الوجبة الواحد على جميع العناصر الغذائية المطلوبة لنمط غذائي سليم.
  • الإصابة بحصى الكلى وقصور وظائف الكبد.
  • تساقط الشعر.
  • الإعياء المستمر.
  • تعذر التخلص من السمنة في المستقبل.

للمزيد: الطبق الصحي الغذائي

مخاطر الرجيم الكيميائي على المدى الطويل

بالرغم من أن الرجيم الكيميائي يؤدي لإنزال الوزن من7 إلى8 كيلوغرامات في غضون أسبوعين، إلا أن المختصين ينصحون من يلجأ إليه بالتوقف عنه بعد مضي أسبوعين، لاسيما أن اتباع هذا النوع من الرجيم يساهم بتقليل الكميات المأكولة من الطعام بسبب تكرار استعمال الوجبة نفسها على وتيرة واحدة. كما تزداد المخاطر الصحية للرجيم الكيميائي عند الاستمرار به لفترات طويلة، وتشمل:

حساب مؤشر كتلة الجسم

يستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية
  • اتباع حمية قليلة السعرات الحرارية لفترات طويلة يأتي بنتائج عكسية، حيث يقوم الجسم بخفض معدل الاستقلاب وحرق الطاقة للحفاظ على السعرات الحرارية القليلة التي يحتاجها الجسم. يؤدي خفض معدل الاستقلاب إلى اكتساب الوزن من خلال كميات أقل من الطعام.
  • لا يصلح الرجيم الكيميائي لخسارة الوزن والحفاظ عليه لفترات طويلة، فهو مصمم للعمل على خسارة الوزن خلال فترة قصيرة، كثلاثة أيام إلى أسبوعين.
  • قد يؤدي اتباع الرجيم الكيميائي لفترات طويلة إلى تسمم الجهاز العصبي المركزي بفعل الكميات الكبيرة المتاحة بالدم من الأحماض، وهي مركبات وسطية غير مكتملة الاحتراق من دهون الجسم وتتكون تلك الأحماض الدهنية من دهون الجسم أو الغذاء.
  • قد يؤدي اتباع هذا الرجيم على نحو متواصل إلى التعرض للموت القلبي الفجائي، الناتج عن اختلال نظمية القلب بفعل اختلال استقلاب عنصر البوتاسيوم ونقص الصوديوم، والذي يؤدي أيضاً إلى انخفاض ضغط الدم على نحو يؤدي إلى قصور وظائف القلب.
  • قد يزيد الرجيم الكيميائي من احتمالات نشوء الأمراض، مثل أمراض القلب وتصلب الشرايين والسكر وجلطات الدماغ.

للمزيد: فوائد ومضار الرجيم الكيميائي