الدهون المتحولة أو الأحماض الدهنية المتحولة (Trans Fats, Trans Fatty Acids) بأنها نوع من الدهون الضارة المتواجدة بكميات قليلة في أطعمة متنوعة.

وتعد الدهون المهدرجة من الدهون السيئة كونها تزيد من الكوليسترول الضار في الدم LDL، حالها كحال الدهون المشبعة.

تقوم الدهون المتحولة أيضاً بتقليل مستويات الكوليسترول المفيد في الدم، فضلاً عن ذلك، فهي قد تزيد من مستويات الدهون الثلاثية في الدم (دهنيات الدم Triglycerides).

ما هي الدهون المتحولة

تنقسم الأحماض الدهنية المتحولة إلى قسمين، وهما الأحماض الدهنية المتحولة الطبيعية والأحماض الدهنية المتحولة الصناعية.

الأحماض الدهنية المتحولة الطبيعية

تنتجها أمعاء حيوانات معينة، لذلك، فالأطعمة المنتجة من هذه الحيوانات، منها اللحوم والألبان، تحتوي على كميات قليلة من هذه الأحماض الدهنية.

الأحماض الدهنية المتحولة الصناعية

فهي تنشأ من خلال عمليات صناعية تتم فيها هدرجة الزيوت النباتية السائلة لجعلها أكثر صلابة.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

ويذكر أن مصنعي الطعام يستخدمون الأحماض الدهنية المتحولة لتعزيز نكهة وقوام الطعام وتأخير تلفه.

ولكن هذا للأسف ليس كل ما تفعله الأحماض الدهنية المتحولة، فهي أيضا تزيد من احتمالية الإصابة بأمراض مزمنة عديدة، مثل أمراض القلب والشرايين والسكتة الدماغية والسكري من النوع الثاني.

الاحتياج اليومي المسموح من الدهون المتحولة

الكمية اليومية المسموح بها من الأحماض الدهنية المتحولة هي 0 غرام، أي أنه يجب تفادي أي شيء يحتوي عليها. ويتم ذكرها على ملصقات الطعام بالزيوت المهدرجة جزئياً.

قبل عام 1990، لم يكن هناك معرفة كافية حول الآثار السلبية للدهون المتحولة على الصحة، فبدأت بعد ذلك منظمة الغذاء والدواء الأمريكية بوضع تنظيمات لملصقات الأغذية التي تحتوي على الدهون المتحولة وانخفض منذ ذلك الوقت استهلاكها، غير أن لا زال البعض يتناولها ضمن انتقاءاته الغذائية.

ما هي الأطعمة التي تحتوي على الدهون المتحولة

تتضمن الأطعمة التي تحتوي على الأحماض الدهنية المتحولة الآتي:

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية

المخبوزات مثل الكيك والكعك والفطائر

بحسب الملصق الغذائي، فمعظم خلطات الكيك والكعك تحتوي على 0 غرام من الأحماض الدهنية المتحولة.

لكن هناك حيلة في الأمر، فبإمكان الشركة المصنعة وضع رقم 0 على الملصق إن كان ذلك الطعام يحتوي على أقل من 0.5 غرام من المادة. ولكن تتراكم هذه المقادير القليلة عند تناول أكثر من حصة من الحلوى.

فضلا عن ذلك، فإن إضافة الكريمة إليها، سيزيد الأحماض الدهنية المتحولة بشكل أكبر.

البسكويت المملح

يستفيد العديد من المصنعين من الحيلة المذكورة، فهم يضعون على الملصق الذي يحتوي على الحقائق الغذائية بأن المنتج يحتوي على 0 غرام من المادة بينما هو يحتوي على أقل من نصف غرام منها.

لكن هناك نصيحة يجب أخذها بعين الاعتبار وهي أن الطعام الذي يبقى لأسابيع على الرف من دون أن يتلف، يحتوي على الأحماض الدهنية المتحولة االتي تجعله يبقى طازجاً.

شطائر الإفطار

عادة ما تحتوي شطائر الإفطار على ما لا يقل عن غرام واحد من الأحماض الدهنية المتحولة (ويزداد هذا المقدار إن كانت الشطيرة معمولة من البسكويت).

المرغرين

معظم صانعي المرغرين يزيلون الأحماض الدهنية المتحولة منها، لكن لا يزال هناك ضرورة للتأكد من ذلك، فمقدار ما قد تحتوي عليه منها يصل إلى 3 غرام في الحصة الواحدة.

الوجبات السريعة المقلية

قد تتوارى الدهون المتحولة في البطاطس المقلية، إذ تحتوي على نحو 5 غرام منها في كل حصة، والشطائر، والتي تحتوي على نحو غرامين منها في كل حصة، لكن لحسن الحظ أن معظم المطاعم تضع المكونات والقيمة الغذائية لكل وجبة على موقعها أو في المطعم نفسه. لذلك، فعلى الشخص تتبع ما تحتويه وجبته قبل طلبها.

البيتزا المجمدة

تحتوي البيتزا المجمدة على نحو غرام واحد من الدهون المتحولة في كل شريحة، فهي تعتمد عليها لتحسين قوام عجينتها. أما النصيحة هنا، فإن كان هناك عجينة مثلجة أو مجمدة لها قوام أروع من الخيال، فلا بد وأنها تحتوي على الأحماض الدهنية المتحولة.

طرق تجنب الدهون المتحولة في الطعام

تشير الجمعية الأمريكية للقلب إلى أنه على البالغين الذين يستفيدون من خفض مستويات الكوليسترول الضار في دمهم الحد من استهلاك الدهون المتحولة.

الألياف الغذائية والتوازن الغذائي أين يكمن سرهما؟

وتساعد الطرق الآتية على الابتعاد عن الدهون المتحولة في الغذاء:

  • تناول الأنماط الغذائية التي تركز على وجود الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان قليلة الدسم ولحوم الدجاج والأسماك، والمكسرات، وتحد من تناول الأطعمة والمشروبات المحلاة واللحوم الحمراء.
  • استخدام الزيوت النباتية الطبيعية غير المهدرجة، مثل زيوت الكانولا ودوار الشمس والزيتون.
  • الحد من تناول الكيك والكعك والباي والبسكويت المملح بكثرة.
  • الحد من تناول الأطعمة المقلية والمخبوزة بالزيوت المهدرجة جزئياً، ليس فقط لكونها غنية بالدهون، ولكن أيضا لاحتمالية أن تكون هذه الدهون أحماض دهنية متحولة.