عسر الهضم Dyspepsia:

هو مصطلح من المصطلحات الطبيّة يُطلق على حالةٍ مرضيّةٍ تصيب الإنسان، و يحدث عسر الهضم او الصعوبة في الهضم نتيجة وجود خلل في وظيفة المعدة.

أعراض عسر الهضم:

1. وجود ألمٍ متواصلٍ ومزمنٍ في المنطقة العلويّة من البطن.

2. شعور بامتلاء المعدة والبطن قبل عمليّة الشّبع، ووجود الانتفاخ، والغازات، والتّجشوء الكثير.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

3. غثيانٌ وحرقةٌ في المعدة والمريء او رجوع الطعام الى الفم او حموضة تنفذ الى الفم او مرارة في المذاق.

4. فقدان شهية وغثيان .

5. رائحة كريهة في النفس.

أسباب عسر الهضم:

انا فتاة من 4 سنوات تم ازالة المرارة ... الان طول فترة رمضان عندما اكل اي شي سؤء سلطلة او شوربة اي شي بعدها بقليل معدتي تنتفخ بشكل كبير الامر بضيق جدااا اول يوم في رمضان نقلت الى مستشفي عانيت ضيف في تنفس وانتفاخ المعدة وكنت تعبانة الان جديد صرت احس بوجع اسفل المعدة القريبة من الحوض

• قد يكون عسر الهضم ثانويا نتيجة الاصابة بأمراض اخرى مثل تصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم، حدوث قصور وظيفي في القلب، امراض كلى المزمنة، وامراض السكري ووجود خلل في الغدد الصماء وأيضا الأمراض الخبيثة.

• قد تكون وجود بعض الأمراض التي تُصيب المعدة، والمريء، والقولون، ومن أمثلة على ذلك أنّه في حال أصيب الإنسان بالتهاب في المعدة جرّاء تقرّح المعدة، أو الجرثومة الملويّة، فإنّه يصابُ بعسر هضمٍ، وإذا أصيب الإنسان بمرض ارتجاعِ المريء أيضاً يُصيبه عسر الهضم. ولكنّ أهم سبب لعسر الهضم هو وجودُ اضطرابٍ في حركة المعدة، وتأخّرها في إفراغ محتوياتها من الطّعام إلى الأمعاء.

• التوتر والضغوطات النفسية والعصبية تؤثر على افراز العصارة المعدية وكذلك على حركة الجهاز الهضمي وسريان الدم.

أمور يجب تجنّبها كي لا يتفاقم عسر الهضم منها:

• الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحولية

• الاقلال من المشروبات المحتوية على المنبهات مثل الشاي، القهوة، مشروبات الغازية، مشروبات الطاقة، الكاكاو والشوكولاته

• عدم الأكل قبل النّوم مباشرةً.

• انقاص الوزن إذا كان زائداً.

• تجنّب الأطعمة التي تزيد من عسر الهضم مثل الأطعمة كثيرة الدّهون، كثيرة التّوابل، السكريات، المخللات، مرق اللحم والدجاج والبقوليات

• الابتعاد عن الضّغوط النّفسية والعصبية والاكتئاب

دور التغذية في إثارة وتهدئة التهابات القولون

 • التّقليل من الطّعام في الوجبة الواحدة، وتوزيع الطّعام على خمس أو ستّ وجباتٍ في اليوم.