تحدث الكحة الناشفة لجميع الأعمار، وهي طريقة الجسم لتخليص الرئتين والممرات الهوائية من المهيجات، مثل المخاط والميكروبات والملوثات، إلا أنها قد تؤدي إلى التعب والإرهاق عندما توقظ المريض بصورة متكررة في منتصف الليل.

وقد تحدث الكحة وقت النوم لأسباب عديدة منها العدوى الفيروسية، والربو، والارتجاع المريئي، والتحسس، والتنقيط الأنفي الخلفي.

استناداً إلى أسبابها، هناك طرق علاج مختلفة وتغيرات في نمط الحياة يمكنك تجربتها لتخفيف أو علاج الكحة الناشفة وقت النوم في كل من البالغين والأطفال، وهذا ما سيتم مناقشته في هذا المقال.

علاج الكحة الناشفة وقت النوم في المنزل

يوجد عدد من التدابير المنزلية التي يمكن أن تساعد المريض في علاج الكحة الناشفة وقت النوم، والتي تتضمن:

رفع الرأس أثناء النوم

من السهل على المخاط أن يشق طريقه إلى الحلق ليسبب السعال عند وضعية الاستلقاء، حيث أن المخاط هذا وإن كان طبيعي فهو يحتوي على المهيجات ومسببات الحساسية. كما أن وضعية الاستلقاء تزيد من الكحة الناشفة وقت النوم الناجمة عن التنقيط الأنفي الخلقي والارتجاع المريئي.

لذا يمكن علاج الناشفة وقت النوم من خلال استخدام وسادة عالية أو بعض الوسائد لرفع الرأس، كما يمكن رفع رأس السرير بمقدار 4 بوصات لعلاج هذه المشكلة.

استخدم جهاز ترطيب الهواء

يمكن أن يتسبب الهواء الجاف والدافئ في تهيج الحنجرة والممرات الهوائية. بعض الناس يصابون بالكحة الناشفة عندما يديرون جهاز التدفئة في فصل الشتاء أو المكيفات في فصل الصيف.

يمكن لجهاز ترطيب الهواء الذي ينتج ضبابًا أو (رذاذا) بارداً أن يساعد في الحفاظ على رطوبة الهواء في غرفة النوم. كما يمكن أن يحافظ على الشعور الجيد بالحلق بشكل أفضل.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

تحدث مع طبيب

التعامل مع ارتجاع المريء

الاستلقاء يجعل من السهل على حمض المعدة أن يتراجع إلى المريء. تعرف هذه الحالة بالارتجاع المريئي، وهي أحد الأسباب الشائعة للسعال الليلي.

هناك بعض التغييرات في نمط الحياة ينصح بإتباعها من أجل علاج الكحة الناشفة وقت النوم الناجمة عن ارتجاع المريء: 

  • تجنب الأطعمة التي تؤدي إلى ارتجاع المريء.
  • الامتناع عن تناول الطعام لمدة لا تقل عن 4 ساعات قبل النوم.
  • تناول أدوية الحموضة بما فيها اللانزوبرازول (بالإنجليزية: Lansoprazole) والأوميبرازول (بالإنجليزية: Omeprazole).

تحسين مناخ غرفة النوم لتقليل الحساسية

عندما يبالغ جهاز المناعة في رد فعله تجاه مسببات الحساسية، يمكن أن تحدث أعراض الحساسية مثل السعال. وتعتبر حساسية الغبار سبباً شائعاً للكحة، خاصة في الليل عندما تتعرض لغبار العث والحشرات، أو وبر الحيوانات الأليفة.

فيما يلي بعض الاستراتيجيات التي تساعد على تحسين المناخ بغرفة النوم:

  • استخدم أغطية الحساسية.
  • غسل الفراش بالماء الساخن مرة واحدة في الأسبوع.
  • تشغيل فلتر الهواء في غرفة النوم لإزالة المواد المسببة للحساسية.
  • الاستحمام قبل النوم من أجل إزالة مسببات الحساسية العالقة بالجسم والملابس، مثل حبوب اللقاح.
  • منع الحيوانات الأليفة من الدخول إلى غرفة النوم والجلوس على السرير.

شرب كميات وفيرة من السوائل

يساعد شرب الماء في الحفاظ على رطوبة الحلق، وهو أمر أساسي لحمايته من المهيجات وتقليل الكحة الناشفة، لذا ينصح بشرب حوالي ثمانية أكواب كبيرة من الماء كل يوم. كما ينصح بشرب السوائل الأخرى بما فيها الشوربات وشاي الأعشاب.

{questions}

مكافحة الصراصير

قد يسبب اللعاب والبراز وأجزاء أجسام الصراصير السعال وأعراض الحساسية الأخرى. وفقا لمؤسسة الربو والحساسية الأمريكية، فالصراصير هي سبب شائع للحساسية ونوبات الربو. يمكن المساعدة في طرد أو الحد من الصراصير في المنزل باستخدام الاستراتيجيات التالية:

  • إبقاء حاويات المواد الغذائية مغلقة بحيث تكون غير جذابة للصراصير.
  • التخلص من الصحف القديمة والمجلات التي تجذب الغبار وتعطي الصراصير أماكن للاختباء.
  • استخدام مبيد للحشرات خاص بالصراصير.

التوقف عن التدخين

إن السعال المزمن هو أحد الآثار الجانبية الشائعة للتدخين على المدى الطويل. قد لا يعمل الامتناع عن التدخين على علاج الكحة الناشفة وقت النوم بشكل سريع، ولكنه يساعد في التخفيف منها، لذا ينصح بالتحدث مع الطبيب حول البرامج التي تساعد على التخلص من هذه العادة، كما بإمكان الطبيب وصف العلكة أو اللصقات التي تحتوي على النكوتين من أجل المساعدة في الإقلاع عن التدخين.

الغرغرة بالماء والملح قبل النوم

يمكن علاج الكحه الناشفه وقت النوم من خلال الغرغرة بالماء والملح، حيث أن المياه المالحة يمكن أن تخفف من التهاب الحلق أو تهيجه، كما يمكن أن تساعد في إخراج المخاط من الحلق.

لذا، يمكن لأي شخص مزج ملعقة صغيرة من الملح في حوالي 6 أونصات من الماء الدافئ، ومن ثم القيام بالغرغرة فيها عدة مرات قبل النوم، ويجب بصق الماء المالح بعد الغرغرة وعدم ابتلاعه.

استخدام المستحضرات التي تحتوي على المينثول

نظراً لخصائص المنثول المضادة للسعال فهو يعمل على تهدئة وتبريد الحلق، لذا يمكن استخدام أحد أقراص المص التي تحتوي عليه قبل النوم من أجل ترطيب الحلق ومنع تهيجه وعلاج الكحة الناشفة أثناء الليل.

تناول العسل مع الشاي

يمكن للعسل والمشروبات الساخنة المساعدة في تخفيف المخاط في الحلق وتقليل تهيج الحلق. يفضل خلط ملعقة من العسل في كوب ماء دافئ أو الشاي خال من الكافيين، مثل شاي الأعشاب، وشربه قبل النوم.

ولكن لا ينبغي استخداك العسل من أجل علاج الكحة الناشفة وقت النوم للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة، بسبب احتمالية الإصابة بالتسمم الغذائي لدى هذه الفئة من المرضى.

اقرأ أيضاً: طرق علاج الكحة الناشفة

علاج الكحة الناشفة وقت النوم بالادوية

يمكن استخدام عدد من الأدوية من أجل علاج الكحة الناشفة وقت النوم، بما فيها:

  • مثبطات الكحة: والتي تعمل على منع منعكس السعال، حيث يمكن للمريض استخدام مثبطات الكحة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، كما أن هناك مثبطات السعال الموصوفة طبياً والتي تحتوي عادة على مادة الكودايين.
  • طارد البلغم: حيث يخفف طارد البلغم المخاط في الرئتين، مما يساهم في علاج الكحة وإزالة البلغم، كما أن استخدام طارد البلغم يمكن أن يقصر من مدة علاج الكحة الناشفة وقت النوم.
  • مزيلات الاحتقان: حيث تعمل عن طريق تضييق الأوعية الدموية، وتسهيل عملية التنفس أثناء النوم ، وبالتالي التقليل من الكحة الناشفة أثناء النوم.

أيضاً تعتبر الكحة الناشفة أحد الأعراض الشائعة للربو، لذا قد يحتاج المريض إلى جهاز استنشاق أو بخاخات لعلاج الربو وبالتالي علاج الكحة الناشفة وقت النوم المرافقة له.

اقرا ايضاً :

أمراض  الجهاز  التنفسي وسبل  الوقاية  منها  وعلاجها

علاج الكحة الناشفة وقت النوم بالاعشاب

أيضاً يوجد عدد من الأعشاب التي يمكن استخدامها في علاج الكحة الناشفة وقت النوم، وتشمل:

  • الكركم.
  • النعناع.
  • الزنجبيل.
  • جذر الخطمى (نبات المارشميلو).
  • شاي كرك.

ولكن إن علاج الكحة الناشفة وقت النوم بالاعشاب ليست ذات فعالية واحدة وتناسب الجميع، حيث قد يقوم الفرد بتجربة العديد من هذه الأعشاب قبل أن تجد ما يناسب حالته. أيضاً لا توجد دراسات سريرية كافية حول فعالية هذه الأعشاب، كما أن بعضها لا يعد مناسب لعلاج الكحة الناشفة وقت النوم للأطفال.

للمزيد: علاج السعال بالاعشاب الطبية

علاج الكحة لناشفة وقت النوم للأطفال

يمكن استخدام عدد من التدابير المنزلية من أجل علاج الكحة الناشفة وقت النوم للأطفال، ومنها وضع الطفل في حمام مائي دافئ، واستخدام أجهزة ترطيب الهواء، كما يمكن استخدام العسل للرضع الذين تجاوزت أعمارهم العام الأول.

بشكل عام يجب أولاً استشارة الطبيب وتحديد سبب الكحه الناشفه وقت النوم عند الطفل ومن ثم اختيار العلاج المناسب له، حيث لم تتم دراسة مدى فعالية وأمان معظم ادويه علاج الكحه الناشفه عند الاطفال.

أما بالنسبة لأدوية الكحة الناشفة التي لا تحتاج لوصفة طبيبة فيمكن استخدامها من أجل علاج الكحة الناشفة قبل النوم للأطفال فوق 6 سنوات فقط، مع التأكد من اتباع تعليمات الجرعات الموجودة على عبوة هذه الأدوية بعناية. أما في حال علاج الكحة الناشفة للرضع والأطفال ما دون 6 سنوات، فيجب عدم تناول هذه الأدوية دون وصفة طبية.

للمزيد: علاج الكحة للاطفال والرضع بالمنزل