تعتبر المداعبة الجنسية قبل الجماع من أهم الأمور لنجاح العلاقة الحميمة بين الزوجين، حيث أن المداعبة تقود الزوجين إلى تحقيق أقصى متعة أثناء الجماع، لذلك لا يجب أن يتخلى الزوجين عن هذه المداعبة.

فوائد المداعبة الزوجية قبل الجماع

نذكر فيما يلي فوائد المداعبة الزوجية قبل الجماع:

  • تعزيز العلاقة بين الزوجين

تساعد المداعبة الزوجية على بناء علاقة حميمية عاطفية تجعل الزوجين أكثر اتصالاً داخل وخارج غرفة النوم، كما أن المداعبة تكسر الحواجز والخجل بين الزوجين بصورة كبيرة، وتسهل ممارسة العلاقة الحميمة وخاصة في بداية الزواج، كما أنها تساعد في توطيد العلاقة بين الزوجين بعيداً عن وقت الجماع.

تستمتع المرأة عندما يداعبها زوجها قبل اللقاء الجنسي، فهذا يجعلها تشعر بحبه ومشاعره اتجاهها، وليس مجرد إقامة علاقة جنسية لإرضاء شهواته، وخاصة أن المرأة تحتاج إلى المداعبة أكثر من الرجل.

  • التخلص من التوتر

يقوم الجسم أثناء المداعبة الزوجية وشعور الطرفين بالسعادة بإطلاق بعض الهرمونات، وهي الأوكسيتوسين، والدوبامين، والسيروتونين، إذ تساعد هذه الهرمونات على تقليل مستويات الكورتيزول، وهو هرمون الإجهاد، وزيادة مشاعر المودة والارتباط والنشوة، وبالتالي التخلص من التوتر والإجهاد النفسي الذي يمكن أن يؤثر على العلاقة الحميمة.

يمكن أن تستمر فوائد المداعبة الجنسية بعد انتهاء ممارسة العلاقة الحميمة أيضاً، حيث يصبح الزوجان راضيان عن هذه العلاقة.

  • تحسين الممارسة الجنسية

تتسبب المداعبة في زيادة الإثارة الجنسية وارتفاع الرغبة الجنسية لدى الرجل والمرأة، وخاصة في حالة انخفاض الرغبة الجنسية ، وتسبب الاستثارة الجنسية عدداً من الاستجابات الجسدية في الجسم، بما في ذلك:

  1. زيادة في معدل ضربات القلب والنبض وضغط الدم: وهو أمر هام لتعزيز العلاقة الجنسية بين الزوجين، فمع بدء المداعبة الزوجية، سوف تبدأ معدلات ضربات القلب وضغط الدم في الارتفاع.
  2. تمدد الأوعية الدموية، بما في ذلك الأعضاء التناسلية: يساعد تمدد الأوعية الدموية على تدفق الدم بصورة أفضل إلى المنطقة التناسلية لدى الرجال والنساء، سواء المهبل أو العضو الذكري، وهو ما يساعد على تحقيق الانتصاب القوي لدى الرجل، وتحفيز المهبل لدى المرأة.
  • تقليل الآلام والتشنجات

حينما تحدث المداعبة الجنسية بين الزوجين، فسوف يساعد هذا في زيادة إفرازات المهبل التي تعتبر مزلقات طبيعية أثناء ممارسة العلاقة الجنسية، وبالتالي تساعد هذه الإفرازات على تقليل الألم أثناء الممارسة، إذ تعاني بعض النساء من جفاف المهبل، وهي مشكلة صحية يمكن أن تنتج عن اضطرابات الهرمونات في الجسم وانخفاض مستويات هرمون الإستروجين، وخاصة مع تقدم العمر، مما يسبب الشعور بالألم وشدة الإحتكاك أثناء الإيلاج ويؤثر على الرغبة الجنسية لدى المرأة، وبالتالي فإن فترة المداعبة سوف تقلل من حدوث هذا الجفاف.

  • التغلب على الخوف

تساعد المداعبة الجنسية قبل الجماع على تقليل شعور المرأة بالخوف والقلق من ممارسة العلاقة الحميمة، وهو ما يجعل عضلات المنطقة التناسلية تصاب بالتصلب والتشنج ويعيق الممارسة الحميمة بشكل طبيعي، كما أن هذا الأمر يزيد الألم لدى المرأة، ولكن في حالة ممارسة المداعبة الزوجية قبل الجماع، فسوف تصبح العضلات أكثر مرونة واسترخاء.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

  • الوصول إلى هزة الجماع

تعتبر النشوة الجنسية أو هزة الجماع معيار لاستمتاع الزوجين واستكمال العلاقة الحميمة، ويعد التحفيز الجنسي وسيلة فعالة لتسهيل الوصول إلى هزة الجماع لدى الزوجين، ولذلك ينبغي على الزوج الاهتمام بهذه المرحلة التي تسبق الجماع.

أبرز طرق المداعبة الزوجية قبل الجماع

هناك العديد من طرق المداعبة الزوجية قبل الجماع، وأبرزها:

  • الكلمات الرومانسية

يمكن أن تكون المداعبة عن طريق الكلمات الرومانسية التي يتبادلها الزوجين، وخاصة مع الضوء الخافت والشموع والموسيقى الهادئة، فكل هذه الأجواء تساعد على تحفيز الزوجين في الممارسة الجنسية.

  • التدليك

يجب أن يهتم الزوجان بالتدليك، فهي طريقة مثالية لزيادة الإثارة الجنسية، ويمكن استخدام الزيوت العطرية في التدليك للتخلص من التوتر والشعور بالاسترخاء، ولذلك يجب على الزوجين تعلم طريقة التدليك التي يحبها كل منهما.

  • ملامسة أماكن الإثارة الجنسية

أثناء المداعبة الزوجية قبل الممارسة الجنسية، يجب الاهتمام بملامسة الأماكن التي تزداد فيها الإثارة بالجسم لدى الرجل والمرأة، فهذا يساعد كثيراً في زيادة الشهوة، والرغبة الجنسية، وتحقيق أقصى متعة بين الزوجين.

للمزيد المشاكل الجنسية عند المرأة

  • الجنس الفموي

يعتبر الجنس الفموي أحد وسائل المداعبة الزوجية المفضلة لدى كثير من الأزواج، وهي وسيلة للتعبير عن الحب وزيادة الشهوة الجنسية بين الزوجين.

  • المداعبة في حمام ساخن

من الطرق الفعالة لزيادة الإثارة الجنسية بين الزوجين هو ممارسة المداعبة أسفل الماء الدافىء في حوض الإستحمام، حيث أن تغيير المكان وأسلوب المداعبة من الأمور المطلوبة للتجديد والتغلب على الملل الناتج عن روتين العلاقة الحميمة.

بشكل عام، يمكن ينصح بتغيير مكان ممارسة العلاقة الحميمة من وقت لآخر، وعدم اقتصاره على غرفة النوم.

  • إضفاء أجواء المرح

لا يشترط أن تستمر وتيرة المداعبة بأسلوب رومانسي فقط، بل يمكن أن يقوم الزوجان بإضافة أجواء مرحة من خلال الكلمات والأفعال، فهذا يكسر حدة التوتر والخوف والحواجز بين الزوجين.

في اقل من ٨ ثواني

  • ممارسة بعض الألعاب

هناك كثير من الألعاب التي يمكن للزوجين ممارستها خلال فترة المداعبة الجنسية، ويمكن وضع قواعد وشروط للعب تسمح للزوجين الاستمتاع والتشويق، وهي من الطرق الفعالة لزيادة الشهوة بين الزوجين وتحقيق علاقة جنسية أفضل.

مدة المداعبة الجنسية قبل الجماع

لا يمكن تحديد مدة المداعبة الجنسية المناسبة لكل زوجين، فهذا يرجع إلى رغبة الزوجين، فيمكن أن تحدث الإثارة سريعاً ويحتاج الزوجين إلى البدء في الممارسة، وقد يرغب بعض الأزواج في إطالة مدة المداعبة لتحقيق الشهوة وزيادة الرغبة الجنسية، فعلى سبيل المثال، يمكن أن يستمر الزوج في هذه المداعبة حتى يحقق انتصاب العضو الذكري.

اقرأ أيضاً: للجنس البطيء فوائد عديدة تعرف عليها !

أمور هامة قبل ممارسة المداعبة الزوجية

هناك مجموعة من الأمور التي يجب أن يهتم بها الزوجين قبل المداعبة الزوجية، وتشمل:

  • التركيز على إرضاء الطرف الثاني

يجب أن يحرص كل من الزوجين على محاولة إشباع رغبات الطرف الثاني خلال ممارسة الجنس، فهذا يساعد في تحقيق المتعة بينهما، ولا يشعر أي منهما بأن الطرف الثاني يفكر في نفسه فقط، فعلى سبيل المثال، يجب أن يهتم الزوج بإسعاد زوجته من خلال التصرفات التي تزيد من شعورها بالمتعة، ولا يتسرع في بدء الجماع دون أن تكتفي الزوجة من المداعبة، وينطبق هذا على المرأة أيضاً، فيجب أن تقوم بأساليب المداعبة التي يفضلها زوجها.

  • معرفة احتياجات الطرف الثاني

ينبغي أن يتحدث الزوجان معاً حول احتياجات كل منهما خلال المداعبة وكذلك خلال الجماع، فلكل شخص متطلبات خاصة تمتعه، وهو أمر لا يستدعي الخجل بين الزوجين، بل أن مصارحة الطرف الثاني باحتياجاتك سوف تساعد في تحقيق أقصى درجات الممتعة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، كما يجب التحدث مع الطرف الثاني حول الأمور التي يحب أن يراها في زوجه، فمثلاً يمكن أن يعرف كل منهما العطر المفضل ليضعه، ويمكن أن ترتدي الزوجة الثوب المفضل للزوج، وهكذا.

اقرأ أيضاً: الجماع والاستجابات الجنسية

  • تهيئة أجواء العلاقة الحميمة

تعد أجواء العلاقة الحميمة من أهم الخطوات التي يجب أن يهتم بها الزوجان، ويجب تهيئة هذه الأجواء قبل ممارسة المداعبة الجنسية، مثل تعطير مكان ممارسة الجنس، وارتداء الملابس المناسبة، وإضاءة الشموع، وتشغيل الموسيقى الهادئة، وربما يحتاج الزوجان إلى الرقص معاً وتبادل الحب لفترة قليلة قبل ممارسة العلاقة الجنسية.

خصوبة الرجال: مراحل نموها ومشكلاتها

للمزيد فوائد العلاقة الحميمة بين الزوجين