تطرأ العديد من التغييرات على جسم المرأة في فترة الحمل، ولا تتمثل في مجرد الشعور بالدوخة أو الغثيان، بل تظهر العديد من العلامات والأعراض؛ وذلك بسبب هرمونات الحمل التي تؤثر على أجزاء الجسم المختلفة، وتعد العين أحد أهم تلك الأجزاء التي تطرأ عليها التغييرات، فتظهر علامات الحمل من العين. 

وتلاحظ الحامل علامات الحمل من العين، وتتساءل في حيرة هل الم العين من علامات الحمل؟ وأيضاً هل الهالات السوداء من علامات الحمل؟ وغيرها من اعراض الحمل على العين. 

لذلك سنتحدث في هذا المقال عن علامات الحمل من خلال العين.

علامات الحمل من العين

قد تظهر علامات الحمل على العين بعدة أشكال، مثل احمرار العين، أو اصفرارها، أو جفاف العين، أو الحكة والزغللة، أو الهالات السوداء، سنشرح ذلك بالتفصيل فيما يلي. 

هل اصفرار العين من علامات الحمل؟

يعد اصفرار العين أحد علامات الحمل من العين، ويحدث بسبب مشكلة في الكبد تسمى الركود الصفراوي (بالإنجليزية: Cholestasis)، يتوقف فيها التدفق الطبيعي للعصارة الصفراوية من المرارة؛ مما يؤدي إلى حكة واصفرار في الجلد، والعينين، والأغشية المخاطية.

يبدأ الركود الصفراوي أحياناً في بداية الحمل، ولكنه أكثر شيوعاً في الثلث الثاني والثالث من الحمل، وتختفي أعراضه غالباً في غضون أيام قليلة بعد الولادة. 

يصنع الكبد الصفراء لهضم الدهون، وتخزن في المرارة، وتؤدي التغييرات الهرمونية التي تحدث في فترة الحمل إلى إبطاء تدفق العصارة الصفراوية أو توقفها، فتتراكم في الكبد ثم تدخل إلى مجرى الدم مسببة أعراض الركود الصفراوي.

حامل حديثا؟ شاركي استفساراتك الطبية مع طبيب من راحة منزلك و في اي وقت

هل زغللة العين من علامات الحمل؟

يمكن أن تكون زغللة العين أحد علامات الحمل من العين، إذ يؤدي ارتفاع هرمونات الحمل إلى تقليل إفرازات العين من الدموع؛ مما يؤدي إلى متلازمة جفاف العين التي تسبب حدوث زغللة، وتشوش في الرؤية، والإحساس بالحرقة في العين.

يحدث جفاف العين لأن الغدد الصغيرة التي تبطن حواف الجفون العلوية والسفلية (تسمى غدد ميبوميان) تنتج كمية أقل من الزيوت التي تحافظ على رطوبة العينين، وذلك بسبب التغييرات الهرمونية في فترة الحمل.

يمكن علاج أعراض جفاف العين باستخدام الدموع الاصطناعية التي تصرف دون وصفة طبية، بالإضافة إلى الكمادات الدافئة المهدئة، وقد يصف الطبيب أيضاً قطرات أخرى لعلاج زغللة والتهابات العين الناتجة عن متلازمة العين الجافة.

هل حرقة العين من علامات الحمل؟

تعاني بعض من النساء من حرقة العين في فترة الحمل، وهي واحدة من علامات الحمل من العين، ويحدث ذلك أيضاً بسبب متلازمة جفاف العين التي تحدث مع الحمل.

التغيرات الجلدية التي تظهر اثناء الحمل

هل الهالات السوداء تحت العينين من علامات الحمل؟

هل انتفاخ العين من علامات الحمل؟

تعد الهالات السوداء أو وجود سواد تحت العين من علامات الحمل من العين، كذلك يعد انتفاخ العين وتورم الجفون من علامات الحمل من العينين، ويحدث ذلك لعدة أسباب تشمل:

  • توسع الأوعية الدموية بسبب هرمونات الحمل: تضفي الأوعية الدموية المتوسعة تحت العين لوناً داكناً تحت العينين، كذلك تسبب انتفاخها. 
  • نقص الأنشطة الرياضية: تساعد التمارين الرياضية على إمداد أجزاء الجسم المختلفة بالأكسجين، عندما ينخفض الأكسجين بسبب عدم ممارسة التمارين، يصبح لون الدم أسود يميل إلى
  • الزرقة؛ مما يؤدي إلى ظهور مناطق داكنة على الجلد حول العين.
  • النوم غير الكافي: يعد من الأسباب الرئيسية للهالات السوداء؛ لأن قلة النوم تؤدي إلى إجهاد العينين وظهور هالات سوداء تحتها. 
  • احتباس السوائل: تعاني النساء الحوامل من احتباس السوائل، فتتراكم السوائل تحت العين وتبدو منتفخة، كذلك يصبح لون الجلد داكناً. 

تستطيع الحامل التخلص من الهالات السوداء تحت العينين بأن تأخذ قسطاً كافياً من النوم، ويمكن أيضاً أن تستخدم بعض الوصفات الطبيعية لعلاج الهالات والانتفاخات.

للمزيد: تغيرات مؤقتة تصيب عيني المرأة خلال الحمل

هل احمرار العين من علامات الحمل؟

يعتقد أن ظاهرة احمرار العين إحدى علامات الحمل من العين، كذلك يعد ظهور عروق حمراء في العين من علامات الحمل، وذلك بسبب جفاف العين الذي تسببه التغييرات الهرمونية في فترة الحمل. ويمكن علاج هذا الاحمرار باستخدام بعض القطرات التي يصفها الطبيب.

هل حكة العين من علامات الحمل؟

يؤدي جفاف العين في فترة الحمل أيضاً إلى الإحساس بحكة في العين، فنقص إفراز السوائل في العين يعطي إحساساً بالحرقة التي تدفع الحامل إلى حكة العين. ويجب الامتناع قدر الإمكان عن حكة العين حتى لا تلتهب، ويمكن استخدام القطرات المرطبة للعين لعلاج الحكة.

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي

هل رفة العين من علامات الحمل؟

تعد رفة العين إحدى أبرز علامات الحمل من العين، وقد يرتبط حدوثها بعدة أسباب، تشمل:

  • نقص الفيتامينات والمعادن: تساعد الفيتامينات والمعادن مثل الحديد، وحمض الفوليك، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم بشكل خاص على تنظيم تقلصات العضلات، ويؤدي نقص مستويات هذه العناصر عند الحامل إلى تشنجات العين ورفة الجفون.
  • الضغوط النفسية: تؤثر هرمونات الحمل على الجهاز العصبي؛ مما يسبب ضغطاً نفسياً على الحامل، فتحدث رفة العين. 
  • جفاف العينين: يؤدي جفاف العينين الذي يصيب النساء في فترة الحمل أيضاً إلى ظهور رفة العين. 
  • الكافيين: يمكن أن يسبب زيادة تناول المشروبات المحتوية على الكافيين إلى تقلصات لا إرادية في العين. 
  • الأدوية: يؤثر تناول بعض الأدوية على الأعصاب؛ مما قد يؤدي إلى حدوث تقلصات في العين، ويظهر ذلك بكثرة خلال الأشهر الثلاث الأولى من الحمل، لكن يمكن أن يحدث أيضاً في الأشهر الأخيرة من الحمل.

يمكن للحامل تجنب رفة العين بتناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن خاصة المغنيسيوم، والحد من تناول المشروبات المحتوية على الكافيين، واستخدام الكمادات الدافئة لتهدئة تقلصات العينين.

بذلك نكون قد تحدثنا عن علامات الحمل من العين، وذكرنا كل الأعراض التي يمكن أن تظهر على العين في فترة الحمل.