تعد قشرة الشعر من مشكلات فروة الرأس الشائعة، والتي تزداد فرص الإصابة بها في موسم الشتاء، وذلك لارتباطها بجفاف الجلد، كما قد تنتج القشرة عن نوع معين من الفطريات الذي يعيش ويتكاثر على فروة الرأس، وقد يعاني منه أي شخص، سواء كان امرأة أو رجلاً أو حتى طفلاً، أما بالنسبة لتساقط الشعر فيُعرف بتساقط الشعر بمعدل أكثر من 100 شعرة يومياً، أو أكثر من 250 شعرة أثناء الاستحمام، وقد يصاحبه وجود أماكن تقل فيها كثافة الشعر عن أماكن أخرى.

أسباب تساقط الشعر

تشمل أسباب تساقط الشعر ما يلي:

  • الوراثة: تواجد أفراد في العائلة يعانون من الصلع يزيد نسبة حدوث الصلع عند غيرهم من نفس العائلة.
  • الهرمونات: اضطراب الهرمونات يؤدي إلى قصر فترة نمو الشعر، وفي كل دورة نمو للشعرة يصبح الشعر أكثر ضعفاً وأسرع تساقطاً. مثل اضطراب الهرمونات في ما بعد الحمل بثلاثة أشهر، وسن اليأس، وبعض الأمراض التي تزداد فيها الهرمونات الذكرية عند النساء، والحبوب المانعة للحمل. وعادة ينتهي التساقط مع انتهاء المشكلة.
  • الغذاء: عدم توازن الغذاء وقلة العناصر الأساسية مثل الحديد والزنك، التي يحتاجها الشعر لينمو بصورة سليمة سبب رئيسي في تساقط الشعر وهذا السبب شائع جداً.
  • الأمراض المناعية: مثل الثعلبة وأمراض الغدة الدرقية. أو أمراض أخرى مثل السكري والحمى الذؤابية.
  • الضغوطات الشديدة: تؤدي الضغوطات النفسية الشديدة إلى توقف نمو الشعر وضعف البصيلات، ومن ثم تساقط الشعر بالتدريج.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

التوتر وتأثيره على فروة الرأس

يعتبر التوتر من المسببات الرئيسية للعديد من المشاكل الجلدية، حيث أن التوتر يؤدي إلى جفاف الجلد والحكّة، مما يزيد من فرص الإصابة بقشرة الرأس، ويرجع ذلك لتأثير التوتر على وظائف الجهاز المناعي، مما يقلل من قدرته على مكافحة الإلتهابات الفطرية والأمراض الجلدية المختلفة.
وللوقاية من التوتر، ينصح بممارسة رياضة اليوغا والتأمل، بالإضافة إلى التنفس العميق، كما أن ممارسة الرياضة بشكل عام تساعد على الحد من الإجهاد النفسي والحفاظ على صحة الجهاز المناعي.

العلاجات والوصفات المنزلية لعلاج قشرة الرأس وتساقط الشعر

من الوصفات العشبية الجيدة في علاج تساقط الشعر وقشرة فروة الرأس ما يلي:

زيت شجرة الشاي

يمكن استخدام زيت شجرة الشاي في علاج العديد من المشاكل الجلدية مثل حب الشباب وغيرها، حيث أن له خصائص مضادة للميكروبات والالتهابات، والتي تساعد في تخفيف أعراض القشرة.

كما أن زيت شجرة الشاي يحتوي على مركبات تساعد في مكافحة نوع من الفطريات الذي يمكن أن يسبب التهاب الجلد الدهني والقشرة.

ولكن يفضل تخفيف زيت شجرة الشاي قبل استخدامه على الجلد من خلال إضافة قطرات من زيت آخر مثل زيت جوز الهند، وذلك حتى لا يسبب تهيج البشرة الحسّاسة.

زيت جوز الهند

من المعروف عن زيت جوز الهند فوائده الصحية المتعددة، ويمكن استخدامه كعلاج طبيعي للقشرة، حيث يساعد زيت جوز الهند على زيادة ترطيب البشرة ومنع جفافها، وبالتالي عدم تفاقم القشرة.

كما أن زيت جوز الهند يساعد في علاج الأكزيما، وهي حالة جلدية يمكن أن تظهر في مختلف أجزاء الجسم ومنها فروة الرأس، وتساهم في ظهور قشرة الشعر.

ويحتوي زيت جوز الهند على مركبات مضادة للميكروبات، وله تأثيرات إيجابية في مكافحة بعض أنواع الفطريات.

ينصح بوضع زيت جوز الهند على فروة الرأس مباشرةً والبدء في تدليكها، ويكون هذا مرّة أسبوعياً ولمدة 8 أسابيع للحصول على فوائده.

الألوفيرا

يتم إضافة الألوفيرا إلى العديد من مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة، لما له من تأثيرات قوية في الترطيب ومكافحة الإلتهابات والبكتيريا والفطريات.

كما أن الألوفيرا يساعد في علاج العديد من أمراض الجلد مثل الحروق والصدفية والتقرحات الباردة، وله فوائد في علاج قشرة الرأس.

يمكن وضع الالوفيرا الخام على فروة الرأس مباشرةً، ولا يستحب استخدام الألوفيرا التي تحتوي على كحول أو مواد حافظة حتى لا تضر بالجلد.

خل التفاح

بالإضافة إلى فوائده الصحية العديدة، يمكن استخدام خل التفاح في التخلص من قشرة الرأس، وذلك لأن حموضة خل التفاح تساعد في القضاء على خلايا الجلد الميت الموجودة في فروة الرأس، كما أن خل التفاح يعزز توازن درجة الحموضة بالجلد لتقليل نمو الفطريات وبالتالي محاربة القشرة.

ولكن لا ينصح باستخدام خل التفاح على الشعر دون تخفيفه بالماء، أو يمكن مزجه مع بعض الزيوت الأساسية ورش المزيج مباشرةً على الشعر.

الأسبرين

يحتوي الأسبرين على حمض الساليسيليك المعروف بخصائصه المضادة للالتهابات، ويعمل هذا الحمض على التخلص من الجلد المتقشر والخلايا الميتة، ويمكن ملاحظة نتيجة فعلية بعد مرور أربعة أسابيع من استخدامه.

للحصول على علاج بسيط للتخلص من قشرة الرأس، ينصح بسحق قرصين من الأسبرين وإضافة المسحوق إلى الشامبو قبل غسل الشعر.

صودا الخبز

تتوفر صودا الخبز في كافة المطابخ، والتي تعتبر علاج سريع وفعّال للتغلب على قشرة الرأس، حيث تستخدم صودا الخبز كمقشر لخلايا الجلد الميتة والحد من الحكّة، وتحتوي صودا الخبز على خصائص مضادة للفطريات يمكن أن تكون مفيدة في علاج القشرة.

للحصول على نتيجة مرضية، يفضل وضع صودا الخبز على الشعر المبلل مباشرةً وتدليك فروة الرأس به، ثم تركه لمدة دقيقة أو دقيقتين، والإستمرار في غسل الشعر بالشامبو مثل المعتاد.

مكن ملاحظة جفاف الشعر في بداية استخدام صودا الخبز، ولكن بعد بضعة أسابيع سوف تبدأ فروة الرأس في إنتاج الزيوت الطبيعية، مما يجعل الشعر أكثر ليونة.

غسول الفم

يستخدم غسول الفم في تطهيره من خلال القضاء على البكتيريا والفطريات، وبالتالي يمكن الإستعانة به في القضاء على قشرة الرأس المزعجة، وينصح بغسل الشعر مرّة بالشامبو المعتاد ثم شطفه بغسول الفم، وتكرار هذا مرّة أسبوعياً.

اليمون

يعتبر الليمون من الوصفات سهلة والفعّالة لعلاج قشرة الرأس، ولكن ينصح بتجربتها على منطقة صغيرة من الجلد أولاً للتأكد من أنها لا تسبب حساسية وتهيج الجلد.

تساعد حموضة الليمون في تحقيق توازن درجة الحموضة بفروة الرأس، وبالتالي علاج القشرة.

لا تحتاج الوصفة سوى ملعقتين كبيرتين من عصير الليمون ووضعه على فروة الرأس وتدليكها لمدة بضع دقائق، ثم إضافة ملعقة صغيرة من عصير الليمون إلى كوب ماء ويشطف الشعر به.

ويمكن استخدام زيت الليمون لاحتوائه على خصائص مضادة للميكروبات والالتهابات التي تساعد في تقليل قشرة الرأس، ويفضل تخفيف زيت الليمون بالماء أولاً.

الملح

يساعد الملح في التخلص من قشرة الشعر، وذلك عن طريق فرك فروة الرأس الجافة بالملح وتدليكه قليلاً ثم غسله بالشامبو، وبعد ذلك سوف تتخلص فروة الرأس من خلايا الجلد الميتة التي تسبب القشرة.

ظهور التجاعيد حول الفم علامة تؤرق السيدات خاصة

أطعمة لعلاج قشرة الشعر

بالإضافة إلى الوصفات الطبيعية، هناك بعض الأطعمة التي ينصح بتناولها لعلاج قشرة الشعر، وهي:

الأطعمة الغنية بالأوميغا 3

عندما تنخفض الأحماض الدهنية الجيدة بالجسم، فسوف تحدث بعض التأثيرات الضارة مثل جفاف الجلد وقشرة الرأس، كما أن الأوميغا 3 يساعد في تقليل التهابات الجسم وترطيبه والحد من علامات الشيخوخة المبكرة.

ولذلك ينصح بتعزيز مستويات الأحماض الدهنية أوميغا 3 في الجسم، وذلك من خلال تناول الأطعمة الغنية بهذه الأحماض مثل الأسماك الدهنية وزيت الزيتون والمكسرات والأفوكادو.

الأطعمة الغنية بالزنك

يقوم الزنك بتدعيم النظام المناعي في الجسم، وتعزيز نمو الخلايا، ويتسبب نقصه في التهاب الجلد الدهني وحدوث القشرة، ولذلك يجب تناول الأطعمة الغنية بالزنك للحفاظ على مستوياته في الجسم.

يتوفر الزنك في مجموعة من الأطعمة مثل البروتينات الحيوانية والحبوب الكاملة والمكسرات.

الخضروات والفواكه

تحتوي الخضروات والفواكه على العديد من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تساعد في تقليل الإلتهابات والحفاظ على صحة الجلد ووقايته من مشكلات عديدة مثل الجفاف وقشرة الرأس.

ينصح بتناول مختلف أنواع الخضروات والفاكهة المختلفة يومياً للحصول على فوائدها العديدة.

البيوتين

يتسبب نقص البيوتين B7 بالجسم في العديد من الإضطرابات الجلدية، بما في ذلك التهاب الجلد الدهني الذي يسبب القشرة، حيث يعزز صحة الجلد والشعر والأظافر.

يمكن الحصول على البيوتين من أطعمة متنوعة مثل الكبد، صفار البيض، الجوز، وسمك السلمون.

البروبيوتيك

البروبيوتيك هي نوع من البكتيريا المفيدة المفيدة للأمعاء والصحة بشكل عام، حيث يحمي الجسم من الإصابة بالحساسية وانخفاض مستويات الكوليسترول الجيد، كما أنه يعزز وظائف المناعة وبالتالي القدرة على مكافحة الإلتهابات الفطرية المسببة للقشرة.

كما أن البروبيوتيك يساعد في تقليل أعراض الأمراض الجلدية المختلفة مثل التهاب الجلد والاكزيما، وخاصةً عند الرضّع والأطفال.

ينبغي تناول الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك للحصول على كافة فوائده مثل الزبادي ومختلف أنواع الأطعمة المخمرة.

لتفتيح البشره وتبيض الوجه كريم فيراند لفلس مع كريم سبوتلس مع كريم بيتاديرم هل زينات او عدك غير علاج لتبيض الوجه