جراحة الاعصاب | Neurosurgery

جراحة الاعصاب

ما هو جراحة الاعصاب

 

  • هي جراحة الجهاز العصبي؛ أي الدماغ والأعصاب، وهناك نمطان من جراحة الدماغ ؛ أحدهما يرمي إلى تصحيح تلف الدماغ نفسه، والآخر يهدف إلى تصحيح حالة واقعة في جزء آخر من أجزاء الجسم.
  • النمط الأول يتضمن علاج الأورام وإصابات الدماغ ومرض 'باركنسون'، ويتضمن النمط الثاني الجراحة من أجل وجع الأعصاب الشديد، ومرض 'منيير' والاضطرابات النفسية.
  • لقد أصبحت جراحة المخ والأعصاب فرعاً مستقلاً من الجراحة في أوائل القرن العشرين، وبعد أبحاث واسعة النطاق والعديد من المحاولات لتنفيذ عمليات في الدماغ والحبل الشوكي
  • تم إجراء عملية جراحة الأعصاب الأولى، وهي ثقب الجمجمة، في وقت مبكر من العصر الحجري، ولكن استخدام التعقيم والتخدير لم يكن ممكناً حتى نهاية القرن التاسع عشر والذي جعل جراحة الأعصاب ممكنة
  • كان إدخال طرق التشخيص الحديثة والتقنيات الجراحية المتطورة من العوامل المهمة في نمو الأعصاب.
  • يشمل التقدم في هذين المجالين تقنيات جديدة للوصول إلى مناطق معينة من الدماغ، والجراحة الكهربائية، والأدوية والعقاقير، والإجراءات لخفض الضغط داخل الجمجمة، وأساليب الأشعة السينية الظليلة وأهم ما فيها تصوير الأوعية والتعديلات الموجهة لها، والانتقائية، والقسطرة.
  • كان إدخال الأساليب الحديثة في التخدير والانعاش، أيضا ذا أهمية كبيرة لجراحة المخ والأعصاب، والتي جعلت من الممكن مراقبة الوظائف الحيوية على حد سواء أثناء وبعد تدخلات جراحة الأعصاب.
  • جراحة الأوعية الدموية والجراحة المجهرية هي أيضاً تقنيات جديدة مفيدة للغاية، وقد ساعد التقدم في جميع مجالات جراحة المخ والأعصاب توسيع نطاق العمليات الجراحية الجذرية وخفض معدل الوفيات إلى حد كبير بعد العملية الجراحية.
  • إن تحقيق مزيد من التقدم في مجال الإلكترونيات، والفيزياء، وعلم التحكم الآلي، والأشعة، والعلوم الطبيعية الأخرى تجعل من الممكن علاج الأورام الدبقية بنجاح، وإصابات الجمجمة الحادة، والصرع.
  • إن إنجازات جراحة المخ والأعصاب في دراسة الوظائف الأكثر تعقيدا للجهاز العصبي المركزي تستفيد منها التخصصات المتحالفة معها مثل أمراض الأعصاب، والطب النفسي، وعلم وظائف الأعصاب، وعلم النفس.

 

 

نظراً لتوسُع جراحة الأعصاب، فقد تم تقسيمها الى فئات مختلفة، كالتالي:

  1. جراحة المخ والأعصاب العامة، وتشمل الحالات المرضية العصبية وخاصة الصدمة العصبية وحالات الطوارئ العصبية، ومن الأمثلة على ذلك النزيف داخل الجمجمة
  2. جراحة المخ والأعصاب الوعائية والأوعية الدموية، وتشمل تشخيص وعلاج تمدد الأوعية الدموية، تضيق السباتي، والسكتات الدماغية، وتشوهات العمود الفقري، ويتم علاج هذه الحالات عن طريق القسطرة والدعامات 
  3. جراحة المخ وأعصاب العمود الفقري، وتشمل علاج الاضطرابات التي تؤثر على العمود الفقري العنقي والصدر والقطني الفقري. وتشمل التهاب المفاصل في فقرات العمود الفقري وضغط الحبل الشوكي الناجم عن إصابة 
  4. جراحة الأعصاب الطرفية و تشمل على تخفيف الضغط النفقي الرسغي وكذلك نقل الأعصاب الطرفية، وهو مسؤول عن علاج ظروف الانحباس العصبي
  5. الصرع
  6. جراحة أورام المخ والأعصاب
  7. جراحة قاعدة الجمجمة
  8. جراحة المخ والأعصاب لدى الأطفال

 

 

 

نتائج الجراحة العصبية

 

  • تحظى جراحة الأعصاب بنسب عالية النجاح في حالات متعددة
  • في بعض الأحيان قد تؤثر بشكل سلبي على عمل الأعضاء الأخرى بشكل مؤقت أو دائم كالقدرة على المشي، الإبصار، النطق والاستجابة العصبية للأطراف
  • يعتمد ذلك على مدى خطورة الوضع الصحي للمريض وموقع الورم إن وجد
  • يحتاج المريض لمدة تعافي طويلة نسبياً لاستعادة قدرته على القيام بالنشاطات والوظائف الحيوية وإعادة تأهيله بشكل مناسب

 

 

 

  • إزالة الأورام المختلفة في الدماغ والحبل الشوكي.
  • معالجة بعض الاضطرابات العصبية مثل مرض الرعاش والصرع.
  • معالجة ضرر الجهاز العصبي عند التعرض للإصابات.

تختلف طبيعة الإجراء باختلاف الحالة المرضية التي يشكو منها المريض ويُحدد عن طريق التشخيص الدقيق وتقييم سلامة المريض العقلية ومستوى النواقل العصبية المؤثرة على السلوك ومدى تأثر الأعضاء والعمليات الحيوية بسبب هذه الاختلالات، وتُستخدم تقنيات التصوير المقطعي، والتصوير باستخدام الاشعاع المغناطيسي والتصوير المقطعي البوزيتروني.

 

 

  • الحالات التي يقوم جراح الأعصاب بمعالجتها :

هناك عدة حالات يمكن علاجها عن طريق جراحة الأعصاب، ومنها:

أورام الدماغ

  • أورام قاعدة الجمجمة الحميدة
  • الأورام الخبيثة
  • أورام الغدة النخامية وغيرها من أورام الغدد الصماء العصبية

اضطرابات العمود الفقري

  • التهاب المفاصل
  • إعادة بناء العمود الفقري المعقد
  • الكسور
  • الرقبة وآلام الظهر
  • عرق النسا
  • إصابات الحبل الشوكي
  • إصابات العمود الفقري
  • الإصابات الرياضية
  • التهاب العظم ونخاع العظم

الاضطرابات الدماغية الوعائية

  • تسرب السائل النخاعي
  • تشوه الشريان الوريدي
  • تمدد الأوعية الدموية الدماغية
  • انخفاض ضغط الدم داخل الجمجمة
  • نزيف في المنطقة تحت العنكبوتية

اضطرابات الأطفال

  • التقزم
  • تشوه الجيب الجلدي الخلقي
  • متلازمة الحبل المربوط
  • الأورام
  • متلازمة داندي ووكر

اضطرابات الحركة

  • مرض الرقاص
  • رعاش
  • فرط التعرق
  • خلل التوتر
  • مرض الشلل الرعاش
  • صعر

اضطرابات الألم

  • الحرق
  • ألم عصبي بلعومي
  • التهاب العصب الثالث

اضطرابات العصب المحيط

  • ورم ليفي عصبي
  • إصابة الأعصاب الطرفية
  • متلازمة مخرج الصدر

اضطرابات أخرى

  • اضطرابات الصرع
  • اضطراب استسقاء الكبار
  • اضطرابات الدماغ والجمجمة

 

طرق العلاج المتبعة في جراحة الأعصاب:

ينطوي تخصص جراحة المخ والأعصاب على استخدام أساليب جراحية مختلفة لتشخيص وعلاج الحالات العصبية، ومنها:

  1. الأساليب التقليدية، وذلك من خلال جراحة مفتوحة عن طريق فتح الجمجمة للوصول إلى الدماغ
  2. الأساليب الحديثة، وذلك عن طريق القيام بفتحات صغيرة واستخدام المجاهر والمنظار
  3. جراحة المخ والأعصاب المجهرية، وذلك عن طريق استخدام التكنولوجيا المجهرية لتمكين الجراح علاج المناطق المتضررة
  4. جراحة المخ والأعصاب بالمنظار، وذلك يستخدم لعلاج أورام الغدة النخامية والخراجات الغروانية
  5. تقنيات التصوير بالأشعة العصبية:
  • التصوير بمساعدة الحاسوب التصوير المقطعي
  • التصوير بالرنين المغناطيسي
  • التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني
  • المجسم الإشعاعي
  • التصوير المغناطيسي

يعتمد أثر المضاعفات على سرعة اكتشافها وعلاجها وذلك للحد من ضررها بصحة المريض، والتالي هو أكثرها شيوعاً:

 

  • نزيف دماغي.
  • تكوُن جلطة في الدماغ.
  • وذمة الدماغ (تجمع السوائل في الدماغ).
  • ارتفاع ضغط السائل النخاعي داخل الجمجمة.
  • حدوث نوبات صرع عند المريض.
  • نقص تروية الدماغ.
  • شلل الأعصاب الدماغية.

 

الكلمات مفتاحية

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

سؤال من ذكر

في جراحة الأعصاب

ما هو علاج التنميل الناتج من عملية غضروف قطنى ضاغط على الرجل اليسرى بالرغم من اجراء عملية جراحية شهور عند جراح كبير مع العلم بان

التنميل دليل أن العصب ما زال يخضع لعملية بناء ، وإعادة بناء وضمور من الحجم الذي وصل إليه، ونمو العصب يستمر لمدة طويلة قد تصل إلى سنتين، عليك الانتظار ، وإن شاء الله خير.

سؤال من ذكر

في جراحة الأعصاب

هل يوجد جراحة لعلاج القيلة العصبية او الصلب المشقوق لطفلة عمرها ٤ سنوات

يقتضي علاج الصلب المشقوق و القيلة العصبية بإجراء عملية جراحية، ففي عملية القيلة العصبية يتم إعادة سائل النخاعي وإغلاق الفتحة وهذه العملية عادة يتم إجراءها في الشهر الرابع من بعد الولادة.
المراجع

https://chw.org/medical-care/fetal-concerns-center/conditions/infant-complications/encephalocele https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/spina-bifida/diagnosis-treatment/drc-20377865

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

5 USD فقط

ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بجراحة الأعصاب

أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بجراحة الأعصاب