icon 1 إجابة

كيف ما اذا كنت مصابا بفوبيا الشمس فانا اخاف منها مع العلم اني لست مصاب

كيف أعرف ما إذا كنت مصابا بفوبيا الشمس فأنا أخاف منها مع العلم أني لست مصابا بالمهاق ولا حساسية؟

2010-03-07

إجابات الأطباء على السؤال

لا أعرف الى أي درجة يمنعك خوفك هذا من الخروج أثناء النهار في الشمس يا هيفاء. على كل حال، الخوف من الشمس هو من المخاوف غير العادية التي يعاني نتها البعض، وهو عبارة عن خوف غير طبيعي من الضوء الساطع. وهو من المخاوف السهلة التي يمكن التغلب عليها بسهولة اذا ما توفرت الرغبة و القرار. أولاً يمكنك محاولة تحمل تعريض نفسك لهذا الموقف الذي يدعو الى الخوف بالنسبة لك- الشمس- بالتدريج حتى لو شعرت بعدم الراحة في البداية. ويعني ذلك أن تخرجي الى الشمس لفترة قصيرة في البداية لا تزيد عن دقيقتين أو ثلاثة، ثم تزيدي الفترة الزمنية بالتدريج وهكذا لعدة أيام أو أسابيع تبعاً لقدرتك على التحمل. كما أن عليك تغيير الأفكار السلبية المتعلقة بهذا الموقف إلى أفكار أكثر ايجابية تدحض المخاوف وتزيد من التفكير العقلاني. ولا أعتقد أن مخاوفك هذه تتجاوز الحدود المعقولة وتستدعي استخدام الأدوية المخفضة للقلق 1 2010-03-11 03:08:36
طاقم الطبي
طاقم الطبي
تاريخ الإجابة: 11 مارس 2010
لا أعرف الى أي درجة يمنعك خوفك هذا من الخروج أثناء النهار في الشمس يا هيفاء. على كل حال، الخوف من الشمس هو من المخاوف غير العادية التي يعاني نتها البعض، وهو عبارة عن خوف غير طبيعي من الضوء الساطع. وهو من المخاوف السهلة التي يمكن التغلب عليها بسهولة اذا ما توفرت الرغبة و القرار. أولاً يمكنك محاولة تحمل تعريض نفسك لهذا الموقف الذي يدعو الى الخوف بالنسبة لك- الشمس- بالتدريج حتى لو شعرت بعدم الراحة في البداية. ويعني ذلك أن تخرجي الى الشمس لفترة قصيرة في البداية لا تزيد عن دقيقتين أو ثلاثة، ثم تزيدي الفترة الزمنية بالتدريج وهكذا لعدة أيام أو أسابيع تبعاً لقدرتك على التحمل. كما أن عليك تغيير الأفكار السلبية المتعلقة بهذا الموقف إلى أفكار أكثر ايجابية تدحض المخاوف وتزيد من التفكير العقلاني. ولا أعتقد أن مخاوفك هذه تتجاوز الحدود المعقولة وتستدعي استخدام الأدوية المخفضة للقلق
تاريخ الإجابة: 11 مارس 2010

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

انا اهملت دراستي في العام الماضي والان لم اعد املك الثقه في نفسي واصبحت اخاف من الدرالسه واشعر بالضياع بعد ان كنت من الطلاب المتفوقين

مرحبا بكي, من الواضح انك مررتي بظروف صعبة العام الماضي التي أثرت علي تحصيلك الاكاديمي. لا تفكري بشكل سلبي عن نفسك, انتي من المتفوقين ولديكي القدرة الكاملة علي المواظبة واكمال طريقك بنجاح كامل. أنصحك بإحالة نفسك بالاصدقاء الاوفياء المجتهدين الذي بمرافقتهم تزداد دافعيتك للدراسة. علما بأن الأبحاث أثبتت أن الانسان الذكي والمتوفق قادر علي خلق الدافع الايجابي للاستمرار بنجاح لتحقيق أي هدف. بإمكانك مراسلتنا دائما لأي استفسارات اخري. كل التوفيق.
see-answer-arrow

المعذره على فانا خائف جدا بان لدي مشكلة في الدماغ المخ كيف بان فقط نفسي وليس عضويا ف وانا اشعر بان لدي مرض غير مكتشف

ما سبب خوفك من وجود مشكلة في الدماغ؟ هل يوجد اعراض مرضية جعلتك تخاف ام ان خوفك بلا سبب؟ ان كان بلا سبب فقد يكون خوفا مرضيا وعلى كل حال لا باس من عمل فحص للدماغ للاطمئنان، واذا بقيت خائفا رغم نتيجة الفحص المطمئنة فإنك تعاني من مشكلة نفسية، وبالطبع يجب مراجعة طبيب نفسي للتأكد من التشخيص ومن ثم مساعدتك، علما ان خوفك من الاماكن المغلقة بحد ذاته مشكلة نفسية
see-answer-arrow

اريد حل لاقوي شخصيتي حتى استطيع التكلم مع الناس فانا احس باني اخاف لما اتكلم مع اي احد

ليس هناك حدود معينة لتحديد قوة أو ضعف الشخصية، إلا أن صاحب الشخصية الضعيفة لا يحسن اتخاذ القرار ولا مواجهة الآخرين، ولا يجيد التعبير عن آرائه والدفاع عنها، ولا يحسن التصرف في الأزمات والأمور الصعبة. وقوة الشخصية عادة تتناسب طردياً مع الثقة بالنفس والثبات والاستقرار النفسي، وضعفها يتصف بمظاهر معينة وعلامات تدل على خلل أو اضطراب ينبغي معالجته. والعلاج يتطلب منك : 1- كثرة القراءة والمطالعة، فهي تساعد على كيفية التعامل مع الآخرين وكيفية اتخاذ القرار 2- التعرف على نقاط الضعف لديك وحاول معالجتها والتخلص منها تدريجيا 3- لا بد أن تنمي لديك العديد من المهارات التي تعينك على تقديم نفسك بشكل أفضل أمام الآخرين، فإنه على قدر ما تتقن من مهارات أيا كانت هذه المهارات ستكون منزلتك عند الناس 4 - ابذل جهدك لإجادة ما يسند إليك من أعمال، حتى ولو لم تكن واجبة عليك، فإن كثرة مزاولة الأعمال المختلفة والمتنوعة سيولد لك خبرات وتعاملات تستطيع من خلالها مواجهة الآخرين ومعرفة الطرق النافعة في ذلك 5- لا بد من تحديد أهدافك في هذه الحياة بوضوح تام حتى تستطيع بناء علاقات مناسبة مع أناس يسعون لتحقيق تلك الأهداف 6- شارك فيما تستطيع من الأنشطة العامة والخاصة والعائلية وغيرها، فإن المشاركة في مثل هذه الأنشطة تعطي الإنسان مزيدا من الخبرات يستطيع من خلالها مواجهة الآخرين 7- حاول التحدث مع أقرب الناس إليك سواء من أقاربك أو أصدقائك، ثم تجاوز ذلك إلى غيره، وأنت في كل ذلك تحاول الاستفادة من مواقفك، وترقى بعد ذلك إلى الحديث أمام المجموعات شيئا فشيئا حتى تصل 8- توقع الفشل وضعه في حسبانك، وحول الخوف منه إلى استفادة، بحيث تتجنب الوقوع فيه فيما يستقبل من أمرك، ولا تيئس من تكرار المحاولة مرة بعد مرة
see-answer-arrow

انا ارتبط بشخص كان مطلق من قبل وانا لم يسبق لى الزواج ولكننى عندما يقترب ميعاد الزواج اخاف وخاصة اننى يوجد لدى حاجز نفسى رهيب

هذا الشعور عادة يكون بسبب وسواس يتغلب على أفكار عند اتخاذ قرارر الزواج، مما يتسبب في تردد كثير أو حتى منعه اتخاذ هذا القرار. ويعرف في الطب النفسي بإسم رهاب الزواج. ويكثر عادة بين من عاش في منزل كان فيه الأبوين منفصلان، أو كانت الخلافات الزوجية طاغية على هذا المنزل، وبين من يتكون في ذهنهم صورة غير واقعية عن الزواج خلال الفترة المبكرة من نموهم جراء بعض الأحاديث التي يتناولها الكبار أمام الأطفال ظناً منهم أن الطفيل الصغير لا يدرك ولا يتأثر بذلك، ويعاني منه أيضاً بعض الرجل المنفصل عن زوجته أو امرأة منفصلة عن زوجها حينما يرغبان في الزواج للمرة الثانية نتيجة ترسب بعض السلبيات خلال التجربة الماضية. وعلاج رهاب الزواج يتطلب الاستشارة الطبية المتخصصة لوضع خطة علاجية تتناسب مع طبيعة الحالة وسببها، وعادة يتم استخدام العلاج السلوكي، أو العلاج المعرفي السلوكي، أو العلاج التعرضي، وبعض تقنيات الاسترخاء، مع الأدوية المضادة للقلق، وقد يتم استخدام أكثر من طريقة مع نفس الحالة وفق تقديرات أخصائي النفسية بعد فحصه وتقييمه للحالة لذلك ننصحك في حالة عدم مقدرتك على السيطرة على هذه الحالة من خلال الاسترخاء ومن خلال تعويد نفسك تدريجياً على التأقلم، ىأن تعاودي أخصائي نفسية وهو سيقف على تفاصيل وعلامات أكثر تساعد في تحديد طبيعة الحالة ومن ثم علاجها
see-answer-arrow

سنتين بدا عندي نوع من فقدان الثقة بالنفس وبدات اخاف من كل شي حتئ من الطفل الصغير وبدات احسب الامور بالشكل الخطا ولااستطيع السيطرة علئ

الأمر الأول الذي يجب أن نعرفه هو تحديد سبب انعدام الثقة بالنفس، كونه يحدد لاحقاً طبيعة العلاج هناك أسباب كثيرة منها التالي : 1- تهويل الأمور والمواقف بحيث يشعر بأن من هم حوله يركزون على ضعفه ويرقبون كل حركة غير طبيعية يقوم بها . 2- الخوف والقلق من أن يصدر من الشخص تصرف مخالف للعادة حتى لا يواجهه الآخرون باللوم أو الإزدراء . 3- إحساسه بأنه إنسان ضعيف ولا يمكن أن يقدم شيء أمام الآخرين، وهذا يدمر كل طاقة ابداعية لديه خاصة اذا ما أقنع نفسه وأخذ يكرر عليها بعض الألفاظ التي تساهم في الحط من شخصيته مثل \" أنا غبي \" أو \" أنا فاشل \" أو \" أنا ضعيف \" فهذه العبارات تشكل خطراً جسيماً على النفس وتحطمها من حيث لا يشعر الشخص بها، 4- قد يكون هذا الإحساس هو بسبب فشل في الدراسة أو العمل وتلقي بعض الإنتقادات الحادة من الوالدين أو المدير بشكل مؤذي أوجارح. 5- التعرض لحادث قديم كالإحراج أو التوبيخ الحاد أمام الآخرين أو المقارنة بينك وبين أقرانك والتهوين من قدراتك ومواهبك. 6- نظرة الأصدقاء أو الأهل السلبية لذاتك وعدم الإعتماد عليك في الأمور الهامة ... أو عدم اعطائك الفرصة لإثبات ذاتك . يجب أن تعمل على حب ذاتك وعدم كراهيتها أو الإنتقاص منها .... وعدم التفكير في الماضي أو استرجاع أحداث مزعجة قد انتهت وطواها الزمن يجب عليك أن لا تحاول استرجاع أي شيء مزعج بل حاول أن تسعد نفسك وتفرح بذاتك لأنك إنسان ناجح له مميزاته وقدراته الخاصة . الخطوة الثانية هي يجب عليك أن تتسامح مع من أخطأ في حقك أو انتقدك حديثاً أو قديماً ولا تكن مرهف الحس إلى درجة الحقد أو تهويل الأمور تأقلم مع من ينتقدك، ليس كل من انتقدك هو بالطبيعة يكرهك هذه مغالطة يتوجب الحذر منها لأن التفكير بهذه الطريقة يقود للشعور بالنقص وأن كل من يوجه لي انتقاد هو عدوٌ لي ... لا .... لا تشعر نفسك بأن كل ما يقوله الأخرون هو بالضرورة حق، عليك أولاً أن لا تجعل هذا الشيء يأثر عليك بل تقبله واشكر الطرف الآخر عليه واثبت له بأنه مخطئ إن كان مخطئ، ولا تجعل كلام الآخرين يؤثر سلباً على نفسيتك لأنك تعلم بأن الآراء والأحكام تختلف من شخص لآخر فمن لم يعجبه تصرفي هذا لابد وأن أجد شخص يوافقني عليه، وإن فشلت في هذا العمل فلن أفشل في غيره لا تعطي نفسك المجال للمقارنة بين ذاتك وبين غيرك أبداً احذر من هذه النقطة لأنها تدمر كل ما بنيته، لا تقل لا يوجد عندي ما هو عند فلان، بل تذكر أن لكل شخص منا ما يميزه عن الآخر وأنه لا يوجد انسان كامل، ولا بد أن تعي أيضاً أنك تمتلك شيئاً غير متوفر لغيرك، يجب أن تعيش مع ذاتك كإنسان كريم حاله حال ملايين البشر لك موقع من بينهم وأن لا تعتقد بأنك لا شيء في هذا الكون. وهنا نقطة مهمة ألا وهي التركيز على قدراتك ومهاراتك الذاتية وهواياتك وإبرازها أمام الآخرين والإفتخار بذاتك ( والإفتخار لا يعني الغرور ) فهناك فرق بينهما، فكر بعمل كل ما يعجبك ويستهويك ولا تسرف في التفكير بالآخرين وانتقاداتهم، لا تهتم ولا تعطي الآخرين أكبر من أحجامهم، عليك أن ترضي نفسك ما دمت تعمل ما هو متفق مع قناعتك والسلوك الانساني القويم، ان الأشخاص الذين يعانون من فقدان الثقة بأنفسهم هم يفقدون في الحقيقة المثال والقدوة التي يجب أن يقتدوا بها وعليك من اللحظة أن تتذكر جميع حسناتك وترمي بجميع مساوئك البحر وحاول أن لا تعرف لها طريقاً، تذكر نجاحاتك وإبداعاتك، وتجنب تذكر كل ما من شأنه أن يحطمك ويحطم ثقتك بذاتك كالفشل أو الضعف. اعطي نفسك فرصة أخرى للحياه بشكل أفضل، اقبل بالتحدي وقلها صريحة لزميلك ... أو صديقك .... \" سأنافسك وأتفوق عليك ولا تعتذر أبداً عن المنافسة مهما كانت ومهما مررت بفشل سابق بها، تجنب قول أنا لست كفءً لهذه المنافسة أو أني لست بارعاً في هذه الصنعة، بل اقتحم وحاول بكل ثقة حينها ستنجح بالتأكيد. افعل ما تراه صعباً لك تجد كل الدروب فتحت لك، فتش عن كل ما يخيفك واقتحمه ستجد بأن الخوف قد تلاشى ولا وجود له. حاول أن تكون إنسان فاعل ولك أعمال مختلفة ونشاطات واضحة أبرز ابداعاتك ولا تخفيها أبداً حتى لو واجهت انتقاداً من أحد فحتماً ستجد من يشجعك وتعجبه أعمالك، هذه قاعدة يجب أن تتخذها \" لولا اختلاف الأذواق لبارت السلع \" فلا تظلم نفسك بالإستماع لما يحطمك ويحطم كل ابداع تحمله . فكر بجدولك لهذا اليوم وماذا ستخرج منه لما يعود على ذاتك بالنفع والحيوية. حدث نفسك وكن صديقها وتمرن على الحديث الطيب فالنفس تألفه وتطمئن له وتركن له، فلا تحرم نفسك من هذا الحق لأنك أحق الناس بسماعه والتدرب على قوله لذاتك، الكلام الإيجابي الذي من شأنه أن يبني ثقتنا بأنفسنا ويدفعنا لمزيد من التفائل بحياة أفضل. عند كل مجلس حاول أن يكون لك وجود وحاور وناقش مرة تلو الأخرى سوف تعتاد وسيصبح الحديث بعدها أمراً يسراً، درب نفسك وقد تلاقي بعضاً من الصعوبة في ذلك بداية الأمر ولكن احذر من أن تثني عزيمتك التجربة الأولى بل اجعلها سلماً تصعد به إلى أهدافك وغاياتك وأبرز وجودك بين من حولك فهذا يزيد من ثقتك بنفسك ويعزز الشعور بأهمية ذاتك. مساعدتك للأخرين تعزز ثقتك بنفسك، والظهور بمظهر حسن لائق يعزز من ثقتك بنفسك، فلا تهمل ذاتك فتهملك . وتذطر دائماً ان محاولة النهوض من ((السقوط)) أفضل من أن تداس بالأقدام و أنت راقد على الأرض.
see-answer-arrow

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أخبار ومقالات طبية

6,620خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

الحمل والولادة
كيف اعرف اني حامل بولد
الحمل والولادة كيف اعرف اني حامل بولد 17 سبتمبر 2020
تغذية
حساسية الطعام وكيفية علاجها
تغذية حساسية الطعام وكيفية علاجها 4 ديسمبر 2019
أرجية حساسية
مرض حساسية المريء
أرجية حساسية مرض حساسية المريء 27 مارس 2017
الصحة النفسية
كيف تعرف ما إن كنت بحاجة إلى طبيب نفسي
الصحة النفسية كيف تعرف ما إن كنت بحاجة إلى طبيب نفسي 8 نوفمبر 2015
البشرة والجمال
كيفية اختيار واستخدام واقي الشمس
البشرة والجمال كيفية اختيار واستخدام واقي الشمس 20 يوليو 2013
صحة الطفل
حساسية الشمس
صحة الطفل حساسية الشمس 29 أغسطس 2012
conversationas

لديك سؤال للطبيب؟

نخبة من الاطباء المتخصصين للاجابة على استفسارك

خلال 48 ساعة

144 طبيب موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.