فوائد النوم معروفة وكثيرة, ولكن ان زادت فترة النوم او قصرت تؤثر بشكل سلبي على صحة الانسان.

أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان المرضى المصابين بمرض السكري النوع الثاني والذين تكون مدة نومهم طويلة او قصيرة يكون لديهم مستويات عالية وبشكل واضح من الهيموغلوبين A1c مقارنة بالمرضى الذين يحصلون على مدة نوم معتدلة.


وقام الباحثون بتحليل بيانات من 4,870 مريض مصاب بمرض السكري النوع الثاني والذين اشتركوا في احدى السجلات الطبية لمرض السكري.


ووجد الباحثون ان المرضى الذين يحصلون على نوم لمدة قصيرة ( معدل 4.5 ساعة ) يوميا او مدة طويلة ( اكثر من 8.5 ساعة ) كانت مستويات الهيموغلوبين A1c مرتفعة مقارنة بالمرضى الذين كانت مدة نومهم تتراوح من 6.5 الى 7.4 ساعة.


واظهر الباحثون ان هذه العلاقة اتخذت شكل الـمنحنى U لكل من مستويات الهيموغلوبين A1c والسمنة حتى بعد اجراء التعديلات للعوامل المختلفة.

حساب خطر الإصابة بمرض السكري

تستعمل هذه الحاسبة في تقييم خطر الإصابة بمرض السكري، وتعتمد في ذلك على جنس وعمر الشخص، ومؤشر كتلة الجسم، ومدى النشاط البدني والحركي، وتاريخ الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والتاريخ العائلي للإصابة بمرض السكري، حيث تعطي كل من هذه المعايير عدداً معيناً من النقاط.
يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

العمر
الجنس
الوزن
الطول
×إغلاق

يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
خطر الإصابة بالسكري


وقال الباحثون ان الدراسة الحالية هي اول دراسة تركز على الرابط وشكل المنحنى في العلاقة بين مدة النوم والسمنة ومستويات السكر للمرضى المصابين بمرض السكري النوع الثاني.


وتقترح النتائج ان المرضى الذين يحصلون على مدة قصيرة او طويلة من النوم يجب اعتبارهم من المرضى الذين لديهم احتمال مرتفع لضعف السيطرة على مستويات السكر في الدم وهذا قد يكون له تأثير مهم على التنظيم السريري لمرض السكري.

اربع خطوات تمكنك من السيطرة على مستوى سكر الدم

المصدر: Health Days News