أخبار الطبي-عمّان
- في دراسة جديدة نُشرت في مجلة (BMJ) تبيّن أنّ النساء اللواتي تناولن كميات كبيرة من البطاطا قبل الحمل كُن أكثر عرضة لتطوير مرض السكري الحملي.

ما هو السُكري الحملي؟

سكري الحمل هو ارتفاع غلوكوز الدم الشاذ والذي يتم تشخيصه أو يظهر للمرة الأولى أثناء الحمل والناجم عن فقدان الخلايا قدرتها على استهلاك الغلوكوز بالشكل السليم مما يؤثر على صحة الأم والجنين. تشيع الاصابة بسكري الحمل في النصف الثاني من الحمل وبالتحديد ببلوغ الاسبوع 20 من الحمل.

- الدراسة:

  • للتحقيق في تأثير استهلاك البطاطا على الحمل، درس الباحثون بيانات ما يقارب 16,000 من النساء.
  • خلال 10 أعوام من المتابعة، وجد فريق البحث ما يقارب 900 حالة من حالات سكري الحمل التي وقعت في ما يقارب 22,000 حالة حمل.

- النتائج:

  • خطر اصابة المرأة بمرض السكري الحملي يزداد بنسبة 27% إذا كانت تستهلك ما بين اثنين وأربعة أكواب من البطاطا قبل أسبوع من الحمل.
  • خمسة أكواب أو أكثر من البطاطا في الأسبوع  تزيد من خطر الإصابة بالسكري الحملي بنسبة 50% حتى بعد احتساب الباحثين عوامل مثل السمنة قبل الحمل وغيرها من عوامل الخطر المحتملة.

- تفسير النتائج:

  • البطاطا هي ثالث أكثر المحاصيل الغذائية شيوعاً في العالم بعد الأرز والقمح. حوالي 35% من النساء في الولايات المتحدة في عمر الإنجاب يتناولن البطاطا يوميا.
  • البطاطا غنية بفيتامين ج والبوتاسيوم والألياف. ولكن  لسوء الحظ، تحتوي البطاطا أيضا على كمية كبيرة من الكربوهيدرات البسيطة، التي يتم كسرها وامتصاصها مجرى الدم. لذلك فإنّ تناول كوب من البطاطا يمكن أن يحدث ارتفاعاً كبيراً في مستويات السكر في الدم.
- يمكن للسكري الحملي أن يسبب مشاكل صحية لحديثي الولادة. كأن يعانون من انخفاض السكر في الدم ويعانون من مشاكل في التنفس مباشرة بعد الولادة، كم ويكون لهم فرصة أكبر للوفاة قبل أو بعد الولادة مباشرة، وفقا للمعاهد الوطنية الأميركية للصحة، لذلك ينبغي على المرأة التي تخطط للحمل أن تقلل استهلاكها من البطاطا إن كان أكلها يؤثر على صحتها أو صحة طفلها.
اقرأ أيضاً:
المصدر: