التهاب المفصل الانتاني | Infectious arthritis

التهاب المفصل الانتاني

ما هو التهاب المفصل الانتاني

التهاب المفاصل الإنتاني (بالإنجليزية: Septic Arthritis)، هو مرض معدي ينتج عن إصابة المفاصل أو السوائل المحيطة بالمفاصل (الزلال) بأنواع معينة من الجراثيم.

يعتبر التهاب المفاصل الإنتاني من الحالات المرضية الخطيرة التي قد تؤثر على جميع الأعمار، والتي تستلزم الحصول على رعاية صحية خاصة في المستشفيات، حيث أنها تعتبر من الحالات الصحية الطارئة التي يجب معالجتها بشكل مستعجل.

 

تتضمن الجراثيم التي يمكن أن تسبب الإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني ما يلي:

  • البكتيريا

تتضمن أنواع البكتيريا التي يمكن أن تسبب الإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني ما يلي:

  • المكورة العنقودية الذهبية (بالإنجليزية: Staphylococcus aureus)، أو المستدمية النزلية (بالإنجليزية: Haemophilus influenzae)، وهما أكثر أنواع البكتيريا تسبباً بهذا الالتهاب.
  • الإشريكية القولونية (بالإنجليزية: Escherichia coli)، والبكتيريا الزائفة (بالإنجليزية: Pseudomonas)، والتي غالباً ما تسبب التهاب المفاصل الإنتاني عند كبار العمر، وعند مدمني المخدرات الوريدية.
  • النيسرية البنية (بالإنجليزية: Neisseria gonorrhoeae)، والتي تؤثر بشكل أساسي على البالغين الأصغر عمراً النشطين جنسياً.
  • السالمونيلا (بالإنجليزية: Salmonella)، والتي تؤثر بشكل أساسي على الأطفال، وعلى الأشخاص الذين يعانون من فقر الدم المنجلي (بالإنجليزية: Sickle Cell Anemia).
  • أنواع أخرى، مثل بكتيريا المتفطرة السلية (بالإنجليزية: Mycobacterium tuberculosis) المسببة لمرض السل، والبكتيريا الملتوية (بالإنجليزية: Spirochaetae) المسببة لمرض لايم (بالإنجليزية: Lyme disease).
  • الفيروسات

تتضمن أنواع الفيروسات التي يمكن أن تسبب الإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني ما يلي:

  • فيروس التهاب الكبد أ، ب، سي (بالإنجليزية: Hepatitis A, B, and C).
  • الفيروس الصغير ب19 (بالإنجليزية: Parvovirus B19).
  • فيروس العوز المناعي البشري (HIV) المسبب لمرض الايدز.
  • فيروس الحلأ البسيط أو فيروس الهربس البسيط (بالإنجليزية: Herpes simplex Virus).
  • الفيروسات الغدانية (بالإنجليزية: Adenoviruses).
  • فيروسات إيبولا (بالإنجليزية: Ebola Viruses).
  • فيروسات كوكساكي (بالإنجليزية: Coxsackie Viruses).
  • فيروس النكاف (بالإنجليزية: Mumps Virus).
  • فيروسات ألفا (بالإنجليزية: Alphaviruses).
  • الفيروسات المصفرة (بالإنجليزية: Flavivirus).
  •  الفطريات

تتضمن أنواع الفطريات التي يمكن أن تسبب الإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني ما يلي:

  •  النوسجات (بالإنجليزية: Histoplasma).
  •  الفطريات الكُروانية (بالإنجليزية: Coccidioides).
  •  البرعمية الملهبة للجلد (بالإنجليزية: Blastomyces dermatitidis).

يمكن أن تصل أحد الجراثيم المسببة لاتهاب المفاصل الإنتاني إلى الجسم بواسطة أحد الطرق التالية:

  • كسور العظام التي تخترق الجلد (الكسور المفتوحة).
  • الإصابة بعدوى انتقلت من مكان الإصابة الأصلي إلى أماكن أخرى من الجسم عبر الدم.
  • الجروح الملتهبة.
  •  دخول أجسام غريبة عبر الجلد.
  • الجروح التي تخترق الجلد.

اقرأ أيضاً: الغذاء والتهاب المفاصل

عوامل الخطر للإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني

تزيد بعض العوامل أو الحالات من خطورة الإصابة بالتهاب المفاصل الإنتاني، حيث تتضمن هذه العوامل ما يلي:

  • المعاناة من مرض جهازي معدي.
  • المعاناة من أحد مشاكل المفاصل، مثل التهاب المفاصل التنكسي (بالإنجليزية: Osteoarthritis)، أو التهاب المفاصل الروماتويدي (بالإنجليزية: Rheumatoid Arthritis)، أو مرض النقرس، أو الذئبة (بالإنجليزية: Lupus).
  • الأشخاص الذين خضعوا لعمليات جراحية في أحد المفاصل.
  • وجود تاريخ طبي للمعاناة من التهاب المفاصل الإنتاني سابقاً.
  • الأشخاص الذين يستعملون المخدرات الوريدية، أو الذين يعانون من إدمان الكحول.
  • الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، أو أحد أمراض الرئة، أو أحد أمراض الكبد، أو متلازمة نقص المناعة المكتسبة (الايدز)، أو السرطان، أو بعض مشاكل الجلد.
  • المعاناة من ضعف جهاز المناعة، أو استعمال كابتات المناعة.
  • التدخين.
  • التقدم في العمر.

قد تختلف أعراض التهاب المفاصل الإنتاني بناءً على عمر المريض، وعلى نوع الأدوية التي يستعملها، إلا أن الأعراض الشائعة لهذا الالتهاب تتضمن ما يلي:

  • ألم شديد ومفاجئ في واحد أو أكثر من مفاصل الجسم، حيث تعتبر مفاصل الركبتين، والوركين، والكتفين، والكوعين، والرسغين، والأصابع أكثر المفاصل التي يؤثر عليها هذا الالتهاب.
  • تورم أو تقرح أو تصلب المفاصل.
  • صعوبة تحريك المفاصل، أو عدم تحمل المفاصل للأوزان الثقيلة.
  • احمرار وارتفاع حرارة الجلد حول المناطق التي تغطي المفاصل المصابة.
  •  حمى.
  •  قشعريرة.
  •  تعب وإرهاق.
  •  فقدان الشهية.
  •  عصبية.
  •  تسارع نبضات القلب.

يعتبر التشخيص المبكر لحالات التهاب المفاصل الإنتاني أمراً في غاية الأهمية، حيث أن ذلك يساعد على الوقاية من إصابة المفاصل بأضرار دائمة.

تبدأ عملية التشخيص بأخذ التاريخ الطبي للمريض، وإجراء فحص جسدي له، كما قد يتم إجراء بعض الفحوصات للمساعدة على تشخيص الحالة. تتضمن هذه الفحوصات ما يلي:

  • بزل المفصل (بالإنجليزية: Arthrocentesis)، وهو أحد أكثر الفحوصات المستعملة لتشخيص هذا المرض، والذي يتضمن إدخال إبرة إلى المفصل المصاب وسحب عينة من السائل الزلالي، ثم فحصها مخبرياً والتحقق من لونها وقوامها، وأي وجود لخلايا الدم البيضاء والبكتريا فيها، الأمر الذي يساعد على تحديد وجود عدوى في المفصل من عدمه، والمسبب لهذه العدوى.
  • تحاليل الدم، والتي تستعمل لتقييم عدد خلايا الدم البيضاء، والكشف عن وجود جراثيم في الدم، الأمر الذي يساعد على تحديد شدة العدوى.
  • تحاليل القشع (البلغم)، أو السائل الشوكي، أو البول، والتي تساعد في الكشف عن وجود البكتريا، وتحديد مسببات العدوى.
  • الفحوصات التصويرية، والتي تساعد على التحقق من وجود عدوى في المفاصل، بالإضافة إلى الكشف عن لحوق أي ضرر بالمفاصل بسبب العدوى. تتضمن هذه الفحوصات الأشعة السينية، والتصوير بالرنين المغناطيسي (بالإنجليزية: Magnetic Resonance Imaging)، أو التصوير المقطعي المحوسب (بالإنجليزية: Computed Tomography)، أو التصوير النووي.

اقرأ أيضاً: حقن البلازما لآلام المفاصل

يعتمد علاج التهاب المفاصل الإنتاني على عمر المريض، والأعراض التي يعاني منها، وشدة الالتهاب، والصحة العامة له، حيث تتضمن أنواع العلاجات المستعملة ما يلي:

  • العلاج الدوائي

يتضمن علاج التهاب المفاصل الإنتاني استعمال المضادات الحيوية لعلاج الحالات الناتجة عن الإصابة بعدوى بكتيرية، الأمر الذي قد يساعد على تحسين أعراض المريض خلال 48 ساعة، وغالباً ما يبدء علاج هذه الحالات باستعمال المضادات الحيوية الوريدية في المستفشى، والتي يحددها الطبيب المختص بناءً على نوع البكتيريا المسببة للالتهاب، ثم  يستمر العلاج لمدة 4- 8 أسابيع باستعمال المضادات الحيوية الفموية.

 يتم اللجوء إلى استعمال مضادات الفطريات في الحالات الناتجة عن الإصابة بعدوى فطرية، في حين لا يتم استعمال أي علاج دوائي للحالات الناتجة عن الإصابة بعدوى فيروسية.

  • سحب السائل الزلالي

وهي عملية تتضمن سحب القيح الموجود حول المفصل في السائل الزلالي، الأمر الذي يساعد على التخفيف من الألم وتقليل التورم، والوقاية من حدوث أي أضرار إضافية للمفصل.

تتم عملية سحب السائل الزلالي عادةً عن طريق تنظير المفصل (بالإنجليزية: Arthroscopy)، أو عن طريق العمليات الجراحية، أو باستعمال إبرة صغيرة تصل إلى المفصل المصاب عبر الجلد، وغالباً ما يتوجب تكرار هذا الإجراء بشكل يومي لعدة أيام إلى أن يتم التأكد من إزالة كل السائل.

  • علاجات أخرى

تتضمن العلاجات الأخرى المحتملة لالتهاب المفاصل الإنتاني ما يلي:

  • عمليات جراحية، قد يتم اللجوء في بعض الحالات إلى إجراء عمليات جراحية لإزالة الأجزاء المتضررة من المفاصل، أو استبدال المفصل المتضرر، إلا أن هذه العمليات تتم بعد التعافي من التهاب المفاصل الإنتاني.
  • مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، وهي مجموعة من الأدوية التي قد تستعمل للتخفيف من الألم وتقليل الالتهاب، وتشمل دواء الايبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، ودواء النابروكسين (بالإنجليزية: Naproxen)، وغيرها.
  • تجبير المفصل المصاب.
  •  إراحة المفصل المصاب.
  • العلاج الطبيعي.

اقرأ أيضاً: معالجة الم المفاصل بمسكنات الألم

يوصى المرضى الذين عانوا من التهاب المفاصل الإنتاني بتحريك مفاصلهم بلطف بعد التماثل للشفاء، حيث أن تحريك المفاصل يساعد على استعادة حركتها، والوقاية من حدوث تصلب طويل الأمد فيها.

يوصى المرضى الذين لا زالوا يعانون من الألم في المفاصل المصابة على الرغم من إتمام العلاج باتباع النصائح التالية:

  • إراحة وعدم الضغط على المفصل المصاب من وقت إلى آخر.
  • رفع المفصل إلى مستوى أعلى من القلب إن أمكن ذلك، الأمر الذي يساعد على التقليل من التورم والألم.
  • وضع كمادات الثلج على المفصل لمدة 20 دقيقة للتقليل من الألم والتورم.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تزيد من قوة ومرونة المفصل، وتساعد على التقليل من الألم فيه، والتي يمكن أن يوصي بها الطبيب المختص، أو أخصائي العلاج الطبيعي.

قد يسبب التهاب المفاصل الإنتاني في حالة التأخر في تشخيصه، أو التأخر في علاجه، أو عدم علاجه، إلى حدوث أضرار دائمة في المفاصل المصابة، وتدمير الغضاريف التي تغطي هذه المفاصل، الأمر الذي قد يستلزم الخضوع لعمليات جراحية لترميم هذه الاضرار.

قد يسبب التهاب المفاصل الإنتاني أيضاً إصابة أعضاء أخرى من الجسم بالعدوى.

يعتمد مآل التهاب المفاصل الإنتاني على نوع الجراثيم المسببة له، ومدة استمرار العدوى، وصحة جسم المصاب بشكل عام، حيث تزيد خطورة حدوث أضرار دائمة بالمفاصل كلما زادت مدة العدوى، إلا أن علاجه بشكل مبكر وفعال يسهم في علاج هذا الالتهاب بشكل كامل، إلا أن بعض الاشخاص قد يجدون صعوبة في استعمال المفاصل المصابة بشكل كامل.

Johns Hopkins University. Septic Arthritis. Retrieved on the 22nd of May, 2020, from:

https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/arthritis/septic-arthritis

William C. Shiel. Septic Arthritis (Infectious Arthritis). Retrieved on the 22nd of May, 2020, from:

https://www.medicinenet.com/septic_arthritis/article.htm

Versus Arthritis. Septic Arthritis. Retrieved on the 22nd of May, 2020, from:

https://www.versusarthritis.org/about-arthritis/conditions/septic-arthritis/

WebMD. Septic Arthritis. Retrieved on the 22nd of May, 2020, from:

https://www.webmd.com/arthritis/septic-arthritis-symptoms-diagnosis-and-treatment

William A Morrison. Infectious (Septic) Arthritis. Retrieved on the 22nd of May, 2020, from:

https://www.healthline.com/health/septic-arthritis

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

2.39 USD فقط

ابدأ الان

مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل

أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل