يعد الإنسولين خياراً علاجياً حتمياً لبعض المصابين بمرض السكري بنوعيه الأول والثاني، الأمر الذي يخلق بعض المخاوف حول طريقة استخدام إبر الإنسولين، أو كما يعرفها البعض باسم إبر السكر، إلا أن استخدامها بالطريقة الصحيحة يجعل منها علاجاً ناجحاً وفعالاً في تخفيض السكر والسيطرة على مرض السكري.

تعرف في هذا المقال إلى كل ما يخص إبر السكر أو إبر الإنسولين.

مكان حقن ابر السكر

يتم حقن إبر السكر أو إبر الإنسولين تحت الجلد في طبقة الدهون، وفي أماكن عديدة من الجسم كالبطن، وباطن أعلى الذراع، كما يمكن حقن الإنسولين في العضل، بالإضافة إلى إمكانية حقن الإنسولين في الفخذ.

ويذكر أن وجود طبقة دهنية تحت الجلد مباشرة في هذه المناطق يجعلها المناطق الأكثر ملائمة لإبر السكر، نظراً لقدرة الطبقة الدهنية على امتصاص الإنسولين بشكل فعال، إضافة إلى عدم تواجد الأعصاب بكثرة في هذه المناطق، الأمر الذي يجعل من عملية الحقن فيها أقل ألماً مقارنة بمناطق الجسم الأخرى.

وعليه، يوصى المريض بضرورة استبدال منطقة الحقن بأخرى أكثر سماكة، أو استخدام إبرة أقصر للحقن في حال شعوره ببلوغ الإبرة للعضل والإحساس بالألم.

لكن تختلف المنطقة التي يفضل حقن الإنسولين فيها اعتماداً على جسم المريض المصاب بالسكري، وعادة ما يكون المكان المفضل هو البطن، وذلك لامتصاصه الجيد للإنسولين. لكن قد لا تتناسب هذه المنطقة مع الأطفال والمرضى الذين يعانون من النحافة الشديدة، أو أولئك الذين يمتلكون كتلة عضلية كبيرة تجعل من الحقن أمراً صعباً.

تجدر الإشارة إلى أن حقن جرعة كبيرة من إبر السكر قد يتسبب بالألم بشكل ملحوظ مقارنة بالجرعات القليلة، وإذا كان لا بد من حقن جرعة كبيرة، يوصى بضرورة استشارة الطبيب حول الكيفية التي يمكن من خلالها توزيع الجرعة إلى نصفين.

للمزيد: اماكن حقن الإنسولين الصحيحة

طريقة حقن ابر السكر تحت الجلد

في البداية يعد الاختيار السليم لموقع الحقن، والحقن الصحيح لابر السكر، ومراعاة استبدال إبرة الإنسولين في كل مرة من العوامل الهامة التي يضمن من خلالها مريض السكري تجنب حدوث مضاعفات وأخطاء حقن الإنسولين، مثل:

  • خروج دم بعد حقن إبر السكر.
  • تورم مكان حقن الإنسولين.

قبل البدء بالحقن، يجب الأخذ بعين الاعتبار كل مما يلي:

  • ضرورة تبديل مكان الحقن باستمرار، فعلى سبيل المثال يوصى بتجنب الحقن الدائم في منطقة البطن، وتغيير موقع الحقن في البطن في كل مرة.
  • التأكد من نظافة وجفاف المنطقة المراد حقنها، وينصح باستخدام الماء والصابون لتنظيفها وتجفيفها بلطف قبل القيام بالحقن. كما يوصى المريض أو من يقوم بحقنه بإبر السكر بضرورة غسل يديه بشكل جيد بالماء والصابون.
  • اختيار موقع الحقن على أن يكون بعيداً عن أي ندبة أو بثرة أو غير ذلك بما لا يقل عن 2.5 سنتيمتر، كما يفضل أن يكون الحقن بعيداً عن السرة بما ﻻ يقل عن 5 سنتيمترات.
  • عدم حقن أي منطقة مكدومة أو منتفخة أو يتسبب لمسها بالألم.
  • استشارة الطبيب حول طريقة حقن إبرة الإنسولين وخاصة للمبتدئين.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

تحدث مع طبيب تحدث مع طبيب

تشمل الخطوات الصحيحة لحقن إبر السكر تحت الجلد ما يلي:

  1. بعد تعبئة إبرة الإنسولين أو قلم الإنسولين، يجب حقن نحو وحدتين بالهواء، وذلك للتخلص من أي فقاعات هوائية.
  2. لإمساك بمنطقة الجلد المراد حقنها بين الإبهام وما تبقى من الأصابع لرفعها قليلاً، ويذكر أن هذه المنطقة يجب أن تكون ممتدة إلى حد ما، بمعنى أن لا يتم رفع الموضع المراد حقنه فقط.
  3. في حال كان مريض السكري نحيفاً جداً، يوصى بإدخال الإبرة تحت الجلد بزاوية مقدارها 45°، وذلك تجنباً لحقنها في العضل. أما إن كانت أنسجته سميكة، فبالإمكان إدخالها بزاوية مقدارها 90°.
  4. حقن إبر السكر بالإنسولين ببطء وثبات بعد إدخال الإبرة المخصصة إلى أن تنتهي الجرعة، كما يجب ترك الإبرة في مكانها لمدة عشر ثوان تقريباً، وذلك تجنباً لتسرب جزء من الإنسولين خارج الجلد.
  5. إخراج الإبرة بنفس الزاوية التي دخلت بها، وترك المنطقة التي تم تثبيتها بين الأصابع.
  6. تجنب فرك منطقة الحقن أو تكرار الوخز في المنطقة ذاتها في حال ظهور أية كدمات من حقن سابق.
  7. عند خروج قطرات قليلة من الدم، يجب الضغط برفق لبعض الوقت بقطعة من القطن النظيف على مكانها، أما إن وصل الأمر إلى حد النزيف المتكرر، فهذا مؤشر على أن الإبرة لم تعطى بالشكل الصحيح أو على إصابة مريض السكري باضطراب ما يستدعي مراجعة الطبيب.
  8. مراجعة الطبيب في حال الشعور المتكرر بالألم عند حقن الإنسولين للتأكد من سلامة عملية الحقن واختيار الموقع الصحيح.

يرتبط الألم المرافق لحقن الإنسولين بعدد من العوامل، منها عدم جفاف منطقة الحقن، وعدم ارتخاء العضلات في منطقة الحقن، واختراق الإبرة للجلد ببطء.

اقرأ أيضاً: ما هي أفضل أنواع الإنسولين؟ وما الفرق بينها؟

طريقة حقن ابر السكر في الفخذ

يجب الأخذ بعين الاعتبار كل ما يلي عند حقن إبرة الإنسولين في الفخذ:

  • يفضل أن يكون إدخال إبر السكر في مقدمة الفخذ، في منتصف المسافة بين الركبة والورك، كما يجب أن يكون بعيداً عن المركز قليلاً باتجاه الجزء الخارجي من الساق.
  • يجب أن تكون نقطة الحقن على بعد عرض اليد فوق الركبة.
  • ينصح بتجنب الفخذ الداخلي بسبب شبكة الأوعية الدموية الأكثر كثافة في تلك المنطقة.
  • يفضل حقن الدواء في قرصة من الجلد لا تقل عن 5 سنتيمتر.

على الرغم من سهولة الوصول إليها، إلا أن إعطاء إبر السكر في الفخذ بصورة منتظمة يمكن أن تسبب أحياناً عدم الراحة عند المشي أو الجري بعد ذلك.

اقرا ايضاً :

اربع خطوات تمكنك من السيطرة على مستوى سكر الدم

طريقة حقن ابر السكر على شكل قلم

قد يحتاج الأشخاص الذين لم يستخدموا قلم الإنسولين من قبل إلى طلب المشورة من الطبيب قبل استخدامه لأول مرة، وينصح باتباع التعليمات والخطوات التالية لحقن إبر السكر التي تأتي على شكل قلم:

  • في حال استخدام قلم جديد، يجب إخراجه من الثلاجة قبل 30 دقيقة من الاستخدام.
  • التحقق من تاريخ انتهاء صلاحية القلم وعبوات الإنسولين، والتأكد من أن الإنسولين بنفس النوع والتركيز الذي تحتاجه.
  • إدخال جرعة جديدة في قلم الإنسولين.
  • دحرجة القلم برفق بين راحتي اليدين.
  • إمالة القلم لأعلى ولأسفل، حتى يصبح الإنسولين متجانساً وناعماً.
  • غسل اليدين جيداً.
  • إزالة غطاء القلم، وتنظيف الجزء العلوي بالكحول.
  • ربط إبرة جديدة بالقلم بإحكام.
  • إزالة أغطية الإبرة الداخلية، مع الاحتفاظ بالغطاء الخارجي.
  • حقن نحو وحدتين بالهواء، وذلك للتخلص من أي فقاعات هوائية.
  • إدارة القرص إلى الجرعة الصحيحة.
  • التحقق مرة أخرى من الجرعة قبل الحقن.
  • تنظيف موقع الحقن بالكحول وترك المنطقة إلى أن تجف.
  • إمساك القلم في مكان الحقن، والتأكد من اتباع التعليمات المكتوبة على العبوة.
  • الضغط على زر الحقن.
  • الانتظار لمدة 10 ثوان قبل إزالة الإبرة من الجلد.
  • الضغط على مكان الحقن لمدة 5 إلى 10 ثوان، ودون فرك الجلد.
  • إزالة الإبرة والتخلص منها بالطريقة الصحيحة.
  • استبدال غطاء القلم.

اقرأ أيضاً: التغلب على العوائق لبدء العلاج بالإنسولين

تخزين ابر السكر

تختلف طريقة تخزين ابر السكر وعبوات الإنسولين باختلاف نوعها، حيث أنه يفضل حفظ عبوات الأنسولين في الثلاجة على درجة حرارة معتدلة تتراوح ما بين 2-8 درجة مئوية، حيث أن تعرضها للشمس أو لدرجات الحرارة العالية أو المنخفضة سيؤدي إلى تلف الأنسولين بسرعة.

إذا تم حفظ عبوة الأنسولين المغلقة في الثلاجة فإنها تبقى صالحة للاستعمال طوال مدة الصلاحية المطبوعة على العبوة ولكنها تبقى صالحة لمدة شهر فقط بعد الفتح.

كما يجب على المريض دائماً تفحص عبوة الأنسولين قبل أخذ الحقنة حيث أن وجود أي ترسبات، أو تغيرات في اللون، أو تعكر في الأنسولين بعد أن كان نقي المظهر يعني بأن هذا الأنسولين غير صالح للاستعمال ويجب التخلص منه.

انخفاض السكر الناتج عن استخدام ابر السكر

عند استخدام ابر السكر بطريقة خاطئة أو حقن كمية كبيرة من الإنسولين ينخفض سكر الدم بشكل سريع، والذي قد يصل إلى 70 ملليغرام/ ديسيلتر، وفي بعض الحالات الخطيرة يصل إلى ما هو أقل من 50 ملليغرام/ ديسيلتر، الأمر الذي يؤدي إلى فقدان الوعي.

وفي كثير من الحالات يحدث هذا الانخفاض السريع لأن الوجبة التي تناولها المريض لا تتناسب مع جرعة الإنسولين التي تم إعطائها.

تشمل أعراض انخفاض السكر على كل مما يلي:

  • التعرق الزائد.
  • الرعشة.
  • تسارع ضربات القلب.
  • الشعور بالتعب.
  • العصبية الزائدة

يمكن علاج هذا الانخفاض السريع في مستوى السكر من خلال تناول 15-20 غرام من الجلوكوز، والذي يكافئ شرب كوب من العصير، أو الماء والسكر، أو تناول التمر، ومن ثم قياس مستوى السكر بعد 15 دقيقة للتأكد من ارتفاع نسبة السكر في الدم، فإذا لم يرتفع، ينصح بشرب او تناول المزيد من السكر مرة أخرى حتى يعود مستوى السكر بالدم إلى مستواه الطبيعي.

يجب التنويه إلى أنه في حالة فقدان الوعي بسبب انخفاض السكر يمنع إعطاء المريض أي سوائل أو أطعمة في الفم؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى انسداد في المجاري التنفسية لديه. وإنما يتم علاج هذه الحالة عن طريق إعطائه حقنة بالعضل من الغلوكاجون.

اقرأ أيضاً: اربع خطوات تمكنك من السيطرة على مستوى سكر الدم

حساب خطر الإصابة بمرض السكري

تستعمل هذه الحاسبة في تقييم خطر الإصابة بمرض السكري، وتعتمد في ذلك على جنس وعمر الشخص، ومؤشر كتلة الجسم، ومدى النشاط البدني والحركي، وتاريخ الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والتاريخ العائلي للإصابة بمرض السكري، حيث تعطي كل من هذه المعايير عدداً معيناً من النقاط.
يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

العمر

الجنس

الوزن

الطول

×إغلاق

يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
خطر الإصابة بالسكري