يعرف التدخين السلبي (بالإنجليزية: Secondhand Smoke - SHS) أو التدخين اللاإرادي بأنه استنشاق خليط من نوعين من الدخان الناتج عن حرق منتجات التدخين المختلفة، وهما الدخان الذي ينفثه الشخص المدخن، والدخان الناتج من الطرف المشتعل للسيجارة.

ويتسبب التدخين السلبي في التعرض للنيكوتين والمواد السامة الكيميائية الأخرى بالطريقة ذاتها التي يتعرض لها المدخنون الفعليون، ما ينتج عنه أضرار صحية ونفسية عديدة خاصةً على الأطفال.

تعرف في هذا المقال على أهم أضرار التدخين السلبي على الأطفال. [1]

أضرار التدخين السلبي على الأطفال

يسبب التدخين السلبي العديد من الأضرار الصحية، ويذكر من أضرار التدخين السلبي على الأطفال ما يلي:

متلازمة موت الرضيع المفاجئ

من المحتمل أن يعاني الأطفال المعرضين للتدخين السلبي من أمهاتهم، أو أبائهم، أو أي شخص آخر بعد ولادتهم من زيادة خطر الوفاة بسبب متلازمة موت الرضيع المفاجئ (بالإنجليزية: Sudden Infant Death Syndrome - SIDS) مقارنةً بالأطفال غير المعرضين له. [2]

 

انخفاض الوزن عند الولادة

الأطفال الرضع الذين تعرضت أمهاتهم للتدخين السلبي أثناء الحمل هم أكثر عرضة لانخفاض الوزن عند الولادة (بالإنجليزية: Low Birth Weight) بما يُقدر بـ 2.5 كيلوغرام أو أقل، ما يجعلهم أضعف وأكثر عرضة للإصابة بمشاكل صحية خطيرة. [2]

اقرأ أيضًا: مضاعفات التدخين أثناء الحمل على الأم والطفل

 

مشاكل تنفسية

تشمل بعض المشاكل التنفسية التي من المحتمل أن يسببها التدخين السلبي عند الأطفال ما يلي: [2] [3]

  • ضعف الرئتين: يمكن أن تكون رئتا الأطفال المعرضين للتدخين السلبي أضعف من الأطفال الآخرين، ما يجعلهم معرضين لخطر أعلى لحدوث مشاكل صحية، بالإضافة لذلك يؤدي التعرض لمستويات عالية من أول أكسيد الكربون الناتج عن التدخين السلبي إلى تفاقم الحساسية، وزيادة خطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي.
  • الربو (بالإنجليزية: Asthma): يزيد التدخين السلبي من خطر الإصابة بالربو، وتفاقم أعراضه سوءًا.
  • أمراض الجهاز التنفسي الأخرى: يصنف التدخين السلبي على أنه أكثر أسباب الوفاة شيوعًا بين الأطفال في جميع أنحاء العالم، ومن أبرزها التهاب الشعب الهوائية، والخناق، والتهاب القصيبات، والالتهاب الرئوي، بالإضافة لأعراض تنفسية أخرى كالسعال، وكثرة البلغم، والصفير، وضيق التنفس.

 

مشاكل القلب والأوعية الدموية

يؤثر التدخين السلبي عند الأطفال على صحة القلب والأوعية الدموية؛ إذ يزيد من خطر الإصابة بمرض نقص تروية القلب، والذي بدوره يؤدي للسكتة الدماغية، بالإضافة لذلك يتسبب حدوث خلل أو اضطراب في وظيفة القلب الطبيعية في حدوث خلل في تدفق الدم، الأمر الذي يؤدي إلى خطر احتشاء عضلة القلب. [4]

بينما يمكن أن تحدث السكتة القلبية المفاجئة عند الأطفال بسبب تلف بطانة الأوعية الدموية الناتجة عن وجود الصفيحات اللزجة في الدم. [4]

 

السرطان

يعاني الأطفال المعرضون للتدخين السلبي لزيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، بما في ذلك: [4]

  • سرطان الدماغ.
  • الأورام الليمفاوية.
  • سرطان الدم.
  • سرطان الرئة.

اقرأ أيضًا: السيجارة الأولى في الصباح قد تسبب السرطان

 

التهابات الأذن

يتعرض الأطفال الذين يتعرضون للتدخين السلبي لزيادة خطر الإصابة بالتهابات الأذن، كما أنهم قد يحتاجون لإجراء عملية جراحية بهدف تصريف السوائل من الأذن المصابة. [2]

 

انخفاض قوة حاسة الشم

من الممكن أن تشمل أضرار التدخين السلبي على الأطفال  ضعف وظيفة الشم، وخللًا في التعرف على الروائح مقارنةً بالأطفال الذين لا يتعرضون لذلك. [5]

 

المشاكل المعرفية والسلوكية

يساهم تعرض الأطفال للتدخين السلبي في انخفاض قدرتهم على تعلم مهارات القراءة، والتفكير البصري المكاني، والرياضيات، إلى جانب تعزيز المشاكل السلوكية لدى الأطفال بما في ذلك القلق والاكتئاب. [4]

بالإضافة لذلك، فإن الأطفال الذين يولدون لنساء غير مدخنات يتعرضن للتدخين السلبي أثناء الحمل، والنساء اللاتي يدخن أثناء الحمل هم أكثر عرضة للإصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط (بالإنجليزية: Attention Deficit Hyperactivity Disorder - ADHD)، واضطراب السلوك (بالإنجليزية: Conduct Disorder)، وغيرها. [6]

اقرأ أيضًا: التأثير السلبي للتدخين على الحالة النفسية

ابني عمره 7 سنوات ولديه ضعف عام في جسمه وأنا خائفة يكون معه مشاكل في الأعصاب، كيف افحص اعصاب طفلي؟

حالات صحية أخرى 

من الممكن أن يسبب التدخين السلبي عند الأطفال العديد من الاضطرابات الصحية الأخرى، يذكر منها ما يلي: [4]

  • إعتام عدسة العين (بالإنجليزية: Cataract).
  • مرض المكورات السحائية (بالإنجليزية: Meningococcal Disease).
  • التهاب الجيوب الأنفية (بالإنجليزية: Sinusitis).
  • الأنفلونزا.
  • تهيج العين.
  • التهاب الحلق.
  • الحساسية.

كيفية تقليل أضرار التدخين السلبي على الأطفال

لتقليل الأضرار المحتملة للتدخين السلبي على الأطفال، والتي كما ذكر أعلاه تتفاوت في شدتها ومدى خطورتها، يمكن اتباع النصائح والإجراءات التالية: [7] [8]

  • عدم السماح لأي شخص بالتدخين في أي مكان في المنزل أو بالقرب منه.
  • تجنب التدخين في السيارة حتى مع فتح النوافذ.
  • تعليم الأطفال كيفية وضرورة الابتعاد عن التدخين السلبي.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • تنظيف السجاد، والستائر، والأثاث، والجدران لإزالة رائحة الدخان العالقة بها.
  • الحفاظ على السيارة خالية من التدخين، وتنظيف الجزء الداخلي منها.
  • غسل الملابس والسترات جيدًا.
  • إزالة منافض السجائر والتخلص منها فورًا سواء تلك الموجودة من المنزل أو السيارة.

لمعرفة المزيد: أضرار التدخين وآثاره السلبية

اقرا ايضاً :

العناية بالسرة للمولود الجديد

نصيحة الطبي

يؤثر التدخين السلبي الذي قد يتعرض له الطفل قبل الولادة أو بعدها في صحته الجسدية والنفسية كثيرًا، ما ينتج عنه أضرار وحالات صحية تتطلب علاجات عديدة، لذا إذا كنت مدخنًا فكن حذرًا من تعرض طفلك لأيٍ من منتجات التدخين المختلفة، وابحث عن أفضل الطرق لتقليل خطر حدوث ذلك.