تعتبر مشاكل الركبة وإصابات الركبة من أهم المشاكل المنتشرة حول العالم، وخاصةً عند الرياضيين، ويعد استخدام المشدات وضاغطات الركبة مفيداً لتقليل حدوث الإصابات أو لتقليل شدة الإصابات في أربطة المفاصل دون تثبيط الحركة الكلية للركبة.

ويوجد العديد من أنواع المشدات وضاغطات الركبة المستخدمة، لكن تعتبر الأكمام الضاغطة للركبة هي الأكثر أنتشاراً، وعادةً ما تكون مصنوعة من مادة النيوبرين (بالإنجليزية: Neoprene)، وتستخدم لحماية الركبة من الإصابات المستقبلية أو تلف الركبة خصوصاً عند الأشخاص الذين يعرضون الركبة باستمرار للضغط جراء ممارسة الجري، أو القفز، أو رفع الأثقال.

استخدامات ضاغط الركبة

في العادة، يتم استخدام الأكمام الضاغطة للركبة لمنع التهاب الأوتار، والتهاب المفاصل، والتهاب المفاصل الروماتويدي (بالإنجليزية:Rheumatoid Arthritis)، وتقليل الألم الذي يمكن أن يحصل بسبب التدريب المكثف عند الرياضيين الذين يمارسون كرة السلة، أو رفع الأثقال، أو للأشخاص الذين يمارسون تمرين القرفصاء باستمرار، وبشكلٍ عام يمكن القول أن الأكمام الضاغطة للركبة مهمة لحماية الركبة أثناء التمارين التي تشكل ضغطاً عليها.

طريقة عمل ضاغط الركبة

تم تصميم الأكمام الضاغطة للركبة لحماية الركبة من الإصابة أو التلف في المستقبل، ولكن يجب استشارة الطبيب في الإصابات الشديدة وفي ما يلي بيان لطريقة عمل ضاغط الركبة والفوائد المترتبة من استخدامه:

  • يوفر ضاغط الركبة الضغط اللازم للركبة لتحسين تدفق الدم إليها وتقليل الألم، فعند زيادة تدفق الدم إلى الركبة يكون الغشاء الزليلي (بالإنجليزية: Synovial Membrane) مفتوحاً لتلقي الأكسجين والمواد الغذائية الكافي أثناء أداء التمارين الرياضية، كما يمكن ضاغط الركبة الغشاء الزليلي من تشحيم المفصل.
  • يمنع ضاغط الركبة فقدان الحرارة من الجسم، وهذا يساعد في عملية إنعاش الركبة.
  • يساعد ضاغط الركبة في استقرار وضع الركبة.
  • يزيد ضاغط الركبة من نطاق حركة الركبة.

ما هو مقياس الكدر أو nephelometry ؟

طريقة اختيار سمك ضاغط الركبة

يجب اختيار الأكمام الضاغطة للركبة بحيث تكون مريحة وذات حجم مناسب، وينصح بعدم اختيار اكمام ضيقة جداً، كما ينصح باستشارة الطبيب إذا كان الشخص الذي يريد استخدام ضاغط الركبة يعاني من مرض السكري.

يوجد عدة مقاسات من الأكمام الضاغطة للركبة ويجب أن يتم الاختيار بينها بشكلٍ صحيح لضمان الفائدة:

  • تفيد الأكمام ضاغطة الركبة ذات سمك 3 ميليمتر الرياضيين لتحمل التدريب لمسافات أطول لأنها اخف وزناً، حيث تساعد الرياضيين على استعادة السيطرة على حركات الركبة.
  • تستعمل الأكمام ضاغطة الركبة ذات سمك 5 ميليمتر في معظم أنواع الأنشطة والرياضات حيث توفر خفة الحركة والدعم.
  • تستعمل الأكمام ضاغطة الركبة ذات سمك 7 ميليمتر للأنشطة الأقصر والأكثر ثقلاً كرفع الأثقال، كما تعطي ثباتاً ودعماً إضافيين أثناء إعادة التأهيل.

انواع مشدات الركبة الأخرى

يوجد عدة أنواع من مشدات الركبة وفي ما يلي بيان لأبرز أنواعها:

  • دعامات الركبة (بالإنجليزية: Knee Braces): تستخدم دعامات الركبة عند وجود إصابات سابقة، بينما تستخدم الأكمام الضاغطة للركبة للدعم والإجراءات الوقائية وتنقسم دعامات الركبة إلى أربعة أنواع:
  1. الدعامات الوقائية: يستخدم هذا النوع من الدعامات الرياضيين الذين يمارسون الألعاب عالية الخطورة مثل كرة القدم وكرة السلة، كما تحمي من تكرر حدوث اصابة سابقة عندهم. وينصح بارتداء هذا النوع من الدعامات للأشخاص الذين لديهم تاريخ في تلف الركب.
  2. الدعامات الوظيفية: ينصح باستخدام هذا النوع من الدعامات للمرضى الذين يعانون من تمزق في الأربطة، وعادةً ما يتم ارتداؤها من 6-12 شهر أو أثناء فترة العلاج.
  3. الدعامات التأهيلية: يتم ارتداء هذه الدعامات أثناء إعادة التأهيل والعلاج بعد حدوث إصابة في الركبة، حيث تحد هذه الدعامات من حركة الركبة للسماح لها بالشفاء، ويمكن للمريض الانتقال للدعامات الوظيفية عندما لا يستخدم العكازات أو لم يعد بحاجة للعكازات وأثناء استمرار العلاج.
  4. دعامات المفرغة: وهي حمالات خفيفة الوزن تعمل على تخفيف الآم في الركبة للمرضى الذين يعانون من هشاشة العظام (بالإنجليزية: Osteoarthritis).
  • أربطة الركبة (بالإنجليزية: Knee Wraps): تعتبر أربطة الركبة هي الأكثر شيوعاً بين الرياضيين الذين يمارسون كمال الأجسام ورفع الأثقال، حيث تعمل على تحسين الأداء ومنع الإصابات المرتبطة بالأوزان الثقيلة. ولكن يجب استخدام اربطة الركبة بشكل صحيح لأن الاستخدام الغير صحيح قد يؤدي إلى مشاكل في الركبة مثل التهاب المفاصل.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

طرق المحافظة على صحة الركبة

يوجد العديد من الطرق والنصائح التي يمكن اتباعها للمحافظة على صحة الركبة:

  • الحركة المستمرة، وينصح بأخذ استراحة من الجلوس لوقت طويل -اثناء مشاهدة التلفاز أو الأعمال المكتبية- والحركة لان ذلك يساعد في تقليل صلابة الركبة.
  • المحافظة على السلامة العامة أثناء ممارسة الأنشطة المتنوعة من خلال ارتداء المشدات المناسبة.
  • الممارسة المستمرة للتمارين الرياضية.
  • الاستهلاك الدوري للسمك، حيث يحتوي السمك على الأوميغا 3 الذي بدوره يقلل من آلام المفاصل ويساعد بالمحافظة على صحتها.

اقرا ايضاً

إصابات الركبة

ألم الركبة

{article}