تعتبر حرقة المعدة (بالإنجليزية: Heartburn) من أكثر مشاكل الجهاز الهضمي التي يعاني منها كثير من الأفراد من حين لآخر.

وتحدث حرقة المعدة أو الحموضة المعوية بسبب ارتداد الحمض وهو ما يعرف باسم ارتجاع المريء، وتسبب حموضة المعدة شعور غير مريح أو حرقة في المعدة ومنتصف الصدر، وقد يصل حرقان المعدة إلى الحلق ومؤخرة الفم.

تتعدد خيارات ادوية علاج حرقة المعدة التي تخفف من الأعراض وتحد من تكرارها. تعرف في هذا المقال على ادوية حرقان المعدة وأنواعها، وآلية عملها في تقليل حموضة المعدة.

ادوية حرقة المعدة

هناك مجموعة من أسماء أدوية حرقة المعدة المتاحة دون وصفة طبية، مثل دواء جافيسكون (بالإنجليزية: (Gaviscon)، بالإضافة إلى أدوية حرقان المعدة التي تتطلب وصفة طبية. وفيما يلي مجموعات أدوية علاج حرقة المعدة:

مضادات الحموضة

تعتبر مضادات الحموضة (بالإنجليزية: Antacids) من أدوية علاج حرقة المعدة التي لا تتطلب وصفة طبية، وتساعد على تقليل أعراض حرقة المعدة من خلال تقليل كمية الحمض في المعدة وتحييد ومعادلة (بالإنجليزية: Neutralise) الأحماض التي تنتجها المعدة، ولكن لا تمنع إنتاج حمض المعدة.

يبدأ مفعول مضادات الحموضة عادةً في غضون عدة دقائق بعد تناولها، ويمكن أخذ مضادات الحموضة بعد الوجبات، أو وقت النوم، أو عند الحاجة ولكن يوصى عدم الإفراط في تناولها واتباع التعليمات الموجودة على علبة دواء مضاد الحموضة.

تحتوي حبوب مضادات الحموضة على الألمنيوم أو المغنيسيوم أو الكالسيوم أو مزيج من هذه المكونات، وقد يحتوي بعض أنواع مضادات الحموضة مادة سيميثكون (بالإنجليزية: Simethicone) التي تساعد على تخفيف الغازات وانتفاخ البطن.

يمكن أن تسبب مضادات الحموضة بعض الآثار الجانبية، وقد تختلف الأعراض باختلاف المادة الفعالة، ومن أعراضها الجانبية ما يلي:

  • الإسهال، وذلك في حال كان المغنيسيوم أحد مكونات حب مضاد الحموضة.
  • الإمساك، وذلك في حال كان الألمنيوم أحد مكونات حب مضاد الحموضة.
  • التجشؤ.

يوجد أشكال دوائية مختلفة من أدوية مضادات الحموضة، فهناك أقراص قابلة للمضغ، أو شراب سائل، أو حبوب فوار. ومن الأمثلة عليها دواء الحموضة Gaviscon.

دواء جافيسكون لعلاج حرقة المعدة

يعتبر دواء جافيسكون أحد أدوية علاج حرقة المعدة الأسرع فعالية لتخفيف حرقان المعدة وعسر الهضم، حيث يبدأ في تخفيف حرقة المعدة خلال دقائق من تناوله ويحافظ أيضاً على تحييد حمض المعدة لعدة ساعات.

كما يستعمل جافيسكون في حالات اضطراب المعدة الأخرى، مثل الارتجاع المعدي المريئي (بالإنجليزية: Gastroesophageal Reflux Disease (GERD))، ويمكن استخدام جافيسكون بمفرده أو مع أدوية الحموضة والارتجاع الأخرى.

تحتوي منتجات جافيسكون ®Gaviscon على اثنين أو أكثر المكونات الفعالة التالية لعلاج حرقة المعدة:

  • ألجينات الصوديوم.
  • بايكربونات الصوديوم
  • بايكربونات البوتاسيوم.
  • ألجينات المغنيسيوم.
  • كربونات الكالسيوم.

ويتوفر دواء Gaviscon بأشكال دوائية مختلفة، مثل:

  • أقراص قابلة للمضغ.
  • شراب جافيسكون، وتتميز مضادات الحموضة السائلة بأنها أسرع مفعولاً من الأقراص.
  • أكياس جافيسكون للأطفال والرضع، ويمكن استخدامها للأطفال ما بين عمر 1-2 سنة بعد استشارة الطبيب.

كما تتوفر نكهات مختلفة من دواء جافيسكون، مثل نكهة الكرز، ونكهة النعناع، بالإضافة إلى جافيسكون اوريجنال النكهة الطبيعية.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

كيفية استخدام دواء جافيسكون

يؤخذ دواء جافيسكون عن طريق الفم بعد وجبات الطعام في الغالب، كما يمكن أخذه وقت النوم حسب الحاجة. ويوصى باتباع التعليمات المكتوبة على عبوة دواء Gaviscon، واتباع إرشادات الطبيب والصيدلاني.

كما يجب عند استعمال أقراص جافيسكون القابلة للمضغ أن يتم مضعها جيداً قبل بلعها، ثم شرب كأس من الماء بسعة 240 مليلتر تقريباً.

أما في حال استخدام جافيسكون شراب فإنه يجب رج الزجاجة جيداً قبل أخذ الجرعة، ويفضل أخذ الجرعة دون سوائل أخرى ولكن يمكن خلطها مع القليل من الماء إذا احتاج الأمر.

يجدر التنبيه أن دواء جافيسكون قد يتفاعل مع بعض الأدوية، مثل الحديد، ودواء ديجوكسين، وبعض أنواع المضادات الحيوية من مجموعة تتراسيكلين وسيبروفلوكساسين من مجموعة كوينولون. لذا يوصى بترك فاصل زمني ما بين مضاد الحموضة جافيسكون والأدوية الأخرى، وجدولة مواعيد الأدوية مع الطبيب لتجنب التداخلات الدوائية.

الفرق بين جافيسكون وجافيسكون ادفانس

يحتوي جافيسكون ادفانس (بالإنجليزية: Gaviscon Advance) على ضعف الكمية من تركيز ألجينات الصوديوم الموجودة في جافيسكون اوريجنال بالإضافة إلى باقي المكونات، مثل بايكربونات البوتاسيوم وكربونات الكالسيوم.

وبينت إحدى الدراسات التي نشرت في عام 2020 والتي أجريت في مستشفى جامعة سينز الماليزية أن دواء جافيسكون ادفانس كان ذو فعالية أكبر من غيره من مضادات الحموضة التي لا تحتوي على حمض الألجينك (بالإنجليزية: NON-Alginate Antacids) في الوقاية من وعلاج حرقة المعدة بعد وجبات الطعام في وقت متأخر من الليل، وخاصة عند المرضى المصابين بالسمنة.

اقرأ أيضاً: سوء استعمال الأدوية المضادة للحموضة

سرعة فى ضربات القلب بشكل حاد صعوبة فى التنفس هبوط شديد عدم القدرة على الوقوف الم فى المعدة تنميل فى الشفاة الاحساس بان الجسم ساقع فقط الاتزان الشعور بالغثيان والقئ هذه الاعراض تحدث عندالاستيقاظ واحيانا بعد الاكل وتحدث على فترات متقطعة

حاصرات الهيستامين لحموضة وحرقة المعدة

يحفز الهيستامين إنتاج الحمض في المعدة، وخاصة بعد تناول الطعام، لذلك فإن حاصرات الهيستامين (بالإنجليزية: Histamine-2 Blockers) تقلل من إفراز حمض المعدة عن طريق العمل كمضادات تنافسية والارتباط العكسي بمستقبلات الهيستامين الموجودة على جدار الخلايا الجدارية المعدية.

تحتاج أدوية حرقة المعدة من مجموعة H2 Blockers إلى وصفة طبية واستشارة الطبيب عند الحاجة لتناول جرعات عالية منها، أو في حال الاحتياج لأخذها بشكل يومي أو شبه يومي.

يوصى بتناول حاصرات الهيستامين لعلاج حموضة المعدة قبل تناول وجبات الطعام بمدة 30 دقيقة، ويمكن أيضاً تناولها قبل النوم لتخفيف إنتاج الحمض أثناء الليل، حيث أنه يمتد مفعولها لمدة 8-12 ساعة.

وقد تسبب حاصرات الهيستامين بعض الأعراض الجانبية، مثل: الصداع، وألم البطن، والإسهال، والغازات، والإمساك، والغثيان.

تتكون حاصرات الهيستامين من أحد المواد الفعالة التالية:

  • سيميتيدين (بالإنجليزية: Cimetidine).
  • فاموتيدين (بالإنجليزية: Famotidine).
  • نيزاتيدين (بالإنجليزية: Nizatidine).

يجدر الإشارة أن بعض أدوية مضادات الهيستامين التي تحتوي على المادة الفعالة رانتيدين (بالإنجليزية: Ranitidine) قد تم سحبها من الأسواق في عام 2020 بسبب احتوائها على مستويات غير مقبولة من مادة تسمى NMDA وهي عبارة مادة كيميائية مسببة لسسرطان عند استخدام كميات معينة منها.

للمزيد: العوامل المسببة لحرقة المعدة

مثبطات مضخة البروتون لعلاج حرقة المعدة

تعتبر مثبطات مضخة البروتون (بالإنجليزية: Proton Pump Inhibitors, PPI) من أدوية حرقة المعدة ذات الفعالية العالية والأطول مفعولاً، ويتم عادةً الانتقال إلى استخدامها في حالات حرقة المعدة الشديدة جداً، أو في حال وجود موانع لاستخدام غيرها من أدوية حرقان المعدة، أو عند عدم الاستجابة الكافية لمجموعات الأدوية السابقة.

تمنع مثبطات مضخة البروتون بشكل فعال من إفراز حمض المعدة عن طريق الارتباط بمضخة الهيدروجين والبوتاسيوم (بالإنجليزية: H+/K+ATPase Pump) الموجودة في الخلايا الجدارية للمعدة.

يتم أخذ معظم مثبطات مضخة البروتون بوصفة طبية، وخاصة في حال استدعت حالة المريض لأخذها بشكل يومي أو متكرر.

ويوصى عادةً بتناول مثبطات مضخة البروتون لعلاج حموضة المعدة قبل أول وجبة في اليوم بمدة 30 دقيقة تقريباً، وهناك أنواعاً منها يستمر مفعولها لمدة 24 ساعة أو أكثر، ولكن يوصى باستشارة الطبيب لاختيار افضل دواء لحرقة المعدة بالاعتماد على حالة وصحة المريض.

من الأمثلة على المواد الفعالة لأدوية مثبطات مضخة البروتون:

  • أوميبرازول (بالإنجليزية: Omeprazole).
  • إيزومبرازول (بالإنجليزية: Esomeprazole).
  •  لانزوپرازول (بالإنجليزية: Lansoprazole).
  •  أوميبرازول (بالإنجليزية: Omeprazole).
  • بانتوبرازول (بالإنجليزية: Pantoprazole).
  • رابيبرازول (بالإنجليزية: Rabeprazole).

يمكن أن تسبب أدوية حرقة المعدة من مجموعة PPI بعض الأعراض الجانبية، مثل:

  • الإسهال.
  • الغثيان.
  • اضطراب المعدة.
  • الصداع.

كما يجدر الإشارة أنه في حال الاستمرار على مثبطات مضخة البروتون لمدة طويلة، فإنه من الممكن أن تزيد من خطر التعرض لنقص فيتامين B12 وكذلك خطر الإصابة بهشاشة العظام، لذا يوصى دائما بعدم أخذها لمدة زمنية طويلة دون استشارة الطبيب.

اقرأ أيضاً: عادات خاطئة تسبب حموضة المعدة

ماذا تعرف عن القولون التقرحي