البلهارسيا

Schistosomiasis

البلهارسيا

ما هو البلهارسيا

البلهارسيا هو مرض تسببه الدودة المثقوبة الدموية، وهي من الديدان الطفيلية التي تعيش في المياه الملوثة، وتنتقل لجسم الإنسان عبر الجلد، لتعيش في الأوعية الدموية وتنتقل داخل الجسم مع الدم، وعادة ما تصيب هذه الدودة الجهاز البولي والأمعاء، ولكنها قد تصيب جميع أعضاء الجسم الأخرى أيضاً، وهو مرض غير معدي بين الأشخاص إلا بوجود مياه تلوثت من شخص مصاب.

يتفشى داء البلهارسيا في مناطق شمال آسيا، وإفريقيا والدول المجاورة لنهر النيل، وشمال الولايات المتحدة الأمريكية وأجزاء من منطقة البحر الكاريبي، ومنطقة اليمن.

تعتبر الدودة المثقوبة الدموية المسبب الرئيسي لمرض البلهارسيا، والتي تنتقل بالطرق التالية:

  • فضلات شخص مصاب بداء بالبلهارسيا، يمكن أن يخرج الإنسان المصاب بداء البلهارسيا فضلاته الصلبة أو السائلة داخل المياه النقية، سواء كانت مياه أنهار أو مستنقعات أو خزانات مياه أو غيرها، فتخرج بيوض الديدان الطفيلية المسببة لداء البلهارسيا مع فضلاته.
  • الماء الملوث بالديدان الطفيلية، تفقس بيوض الديدان الطفيلية المسببة لداء البلهارسيا داخل الحلزون المائي، ثم يخرجها الحلزون المائي فيمتلئ الماء بالطور اليرقي للديدان الطفيلية، وبذلك يصبح الماء ملوثاً، والماء الملوث هو الماء الذي يحتوي على الطور اليرقي (الطور المعدي) من الديدان الطفيلية.

يدخل الطور المعدي من الدودة الطفيلية إلى داخل جسم الإنسان السليم بإحدى الطرق التالية:

  • شرب مياه ملوثة بالدودة الطفيلية مع وجود جروح أو تقرحات في فم الشخص السليم أوشفتيه.
  • الاستحمام أو غسل اليدين أو الفم بالمياه الملوثة بالدودوة الطفيلية، كما أن احتمالية انتقال هذه الدودة إلى جسم الإنسان السليم بهذه الطريقة تكاد تكون معدومة، ولكن الماء قد تحتوي على أنواع أخرى من الطفيليات التي تسبب أمراض أخرى.
  • السباحه في المياه الملوثة بالدودة الطفيلية، إذ يخترق الطور اليرقي للدودة الطفيلية جلد الإنسان السليم.
  • ينمو الطور اليرقي من الدودة ليصبح دودة طفيلية بالغة داخل جسم الإنسان، وتعيش الديدان البالغة داخل الأوعية الدموية وتبدأ أنثى الدودة بإنتاج بيوض داخل الدم.
  • تخرج بعض البيوض مع الفضلات الصلبة أو السائلة من الجسم، وبعضها يستقر في أنسجة جسم الإنسان المختلفة ليسبب تلف الأعضاء واختلال في الجهاز المناعي.

يوجد 6 انواع من الديدان الطفيلية التي تسبب داء البلهارسيا، وقد تختلف الأعراض بالاعتماد على نوع الدودة المسببة للمرض، وعلى المرحلة التي وصل إليها المرض، وتنقسم أعراض داء البلهارسيا وفقاً للمرحلة المرضية كالتالي:

الأعراض التي تظهر في بداية الإصابة بالبلهارسيا

في بدايات المرض، قد لا تظهر أعراض أو قد تقتصر على ما يلي:

  • الطفح الجلدي والحكة، ويظهر هذا العرض بعد عدة أيام من الإصابة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم، والسعال، والصداع، وآلام العضلات، وصعوبات التنفس: وتظهر هذه الأعراض بعد شهر أو شهرين من الإصابة.

الأعراض التي تظهر عند تطور البلهارسيا

بعد تطور المرض، قد تظهر الأعراض التالية إضافة إلى الأعراض السابقة:

أعراض البلهارسيا التي تصيب الكبد والأمعاء الدقيقة 

إذا أصيب الكبد والأمعاء الدقيقة بالبلهارسيا تظهر الأعراض التالية لديهم بالإضافة للأعراض السابقة:

  1. براز مصحوب بالدم.
  2. الإسهال أو الإمساك.
  3. تقرحات الأمعاء.
  4. تليف الكبد.
  5. فرط ضغط الدم البابي.

أعراض البلهارسيا التي تصيب الجهاز البولي 

 إذا أصاب المرض الجهاز البولي، فإن بعض الاعراض الإضافية قد تظهر، مثل:

  • البول المصحوب بالدم.
  • ألم أثناء التبول.
  • زيادة احتمالية الإصابة بسرطان المثانة.

يقوم الطبيب بتشخيص الإصابة بداء البلهارسيا من خلال الإجراءات التالية:

  • تحليل البول أو تحليل البراز، للتأكد من وجود الدودة الطفيلية أو عدمها.
  • تحليل عينة الدم، للكشف عن وجود أي نوع من الالتهابات.

وللحصول على نتائج دقيقة، قد ينتظر الطبيب مدة تتراوح بين 6 إلى 8 أسابيع بعد تعرض الشخص للمياه الملوثة قبل أخذ العينات.

لا يوجد لقاحات خاصة لعلاج البلهارسيا، ولكن هنالك بعض العلاجات التي من شأنها أن تقلل من الالتهابات الناتجة عن المرض، ويكون علاج البلهارسيا كالتالي:

  • علاج البرازيكوانتل وهو العلاج الأكثر شيوعاً لداء البلهارسيا، وذلك لكونه آمن وفعال ومنخفض التكلفة، وبالرغم من إيجابياته إلا أن الالتهابات قد تعود مرة أخرى بعد العلاج.
  • قد يلجأ الأشخاص إلى استخدام هذا العلاج سنوياً ولعدة سنوات، ويلجأ بعض الأشخاص الآخرين والذين يعيشون في مناطق انتشار داء البلهارسيا إلى أخذ جرعة واحدة فموياً للتقليل من الالتهابات ومضاعفات المرض.
  • ما زال الباحثون يعملون لإنتاج دواء يعمل على إيقاف دورة حياة الدودة الطفيلية في جسم الإنسان.

كما يقال الوقاية خير من قنطار علاج لذا يفضل الباحثون والأطباء حماية الأشخاص من المرض قبل إصابتهم، وذلك لخطورة الإصابة بداء البلهارسيا وما ينتج عنه من مضاعفات، وتكون الوقاية من الإصابة بهذا المرض بما يلي:

  • السباحة بماء البحر أو في في المسابح المعقمة باستخدام الكلور.
  • عدم شرب الماء من المصادر غير المعروفة، وإذا اضطر الأمر فيجب غلي الماء على درجات حرارة عالية لمدة لا تقل عن دقيقة.
  • عدم استخدام الماء غير معروفة المصدر في أي من الاستخدامات مثل الاستحمام أو الطبخ أو الغسيل.
  • استخدام مواد كيميائية لقتل الحلزون المائي، أو إضافة كائنات بحرية تتغذى على الحلزون المائي إلى المياه الملوثة.
  • العلاج الدوائي للأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالبلهارسيا في بعض التجمعات السكانية.

يسبب داء البلهارسيا بعض المضاعفات، بعضها يظهر على المدى القريب، وبعضها الآخر على المدى البعيد، وتكون كالتالي:

مضاعفات البلهاررسيا على المدى القريب

مضاعفات البلهاررسيا على المدى البعيد

مضاعفات تظهر على المدى البعيد، وهذه المضاعفات تختلف في احتمالية حدوثها كالتالي:

  • مضاعفات احتمالية حدوثها مرتفعة
  1. سوء التغذية.
  2. تأخر النمو.
  3. فقر دم الأمراض المزمنة.
  • مضاعفات احتمالية حدوثها متوسطة 
  1. التهاب عنق الرحم.
  2. فقر الدم بعوز الحديد.
  3. تضخم الطحال.
  4. زوائد الأمعاء أو الأورام الحميدة في الأمعاء.
  5. استسقاء الكلية.
  6. التهاب كبيبات الكلى.
  • مضاعفات احتمالية حدوثها قليلة 
  1. زوائد المثانة أو الأورام الحميدة في المثانة.
  2. سرطان المثانة.
  3. العقم عند النساء.
  4. الحمل خارج الرحم.
  5. فرط ضغط الدم البابي.
  6. دوالي المريء.
  7. فرط ضغط الدم الرئوي.
  8. الانسداد المعوي.
  9. الاعتلال البولي الانسدادي.
  10. الفشل الكلوي.
  11. ضغط الحبل الشوكي.
  12. نوبات عامة في الجسم.

يعد داء البلهارسيات مرضاً مميتاً، إلا أنه يؤدي إلى سرعة استهلاك جسد المصاب.

Centers for Disease Control and Prevention (CDC) website, About Schistosomiasis, Retrieved Feb. 2019, From https://www.cdc.gov/parasites/schistosomiasis/gen_info/faqs.html.

J. Martin Rodriguez, Nathan Gundacker, Schistosomiasis, Retrieved Feb. 2019, From https://online.epocrates.com/diseases/80963/Schistosomiasis/Credits.

World Health Organization, Schistosomiasis, Retrieved Feb. 2019, From  https://www.who.int/news-room/fact-sheets/detail/schistosomiasis.

Christian Nordqvist,What is bilharzia, snail fever, or schistosomiasis?, Retrieved Feb. 2019, From  https://www.medicalnewstoday.com/articles/173081.php.

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض باطنية
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض باطنية
site traffic analytics