التئام الكسر

Fracture healing

ما هو التئام الكسر

يعرف الكسر بأنه الفصل الكامل أو غير الكامل في اتصال العظام. وتعتبر عملية التئام الكسر العظمي عملية فسيولوجية معقدة تتضمن المشاركة المنسقة للخلايا المكونة للدم والخلايا المناعية داخل نخاع العظام. كما تشمل عملية التئام الكسر أيضاً مشاركة الخلايا الجذعية في اللحمة المتوسطة، بالتزامن مع سلائف الخلايا الوعائية والهيكلية.

 كيف تحدث عملية التئام الكسور؟

يحدث التئام الكسر في الجسم على عدة مراحل، كما يلي:

  • بمجرد أن يحدث كسر في أحد العظام، يبدأ الجسم بالعمل لإصلاح الإصابة. ويعتمد الوقت الذي يستغرقه العظم للشفاء على الكثير من الأشياء، مثل عمر الشخص ومكان الكسر.
  • في غضون بضع ساعات، تبدأ تجلطات الدم بالتشكل حول الكسر. ثم تبدأ خلايا خاصة تسمى الخلايا البلعمية (وهي جزء من الجهاز المناعي) داخل هذه التجلطات الدموية، بتنظيف فتات العظام وقتل أي جراثيم تكون قد وصلت داخل منطقة الكسر.
  • بعد ذلك، يتم إنشاء النسيج اللين، الذي يتكون معظمه من الكولاجين حول الكسر. ويمكن أن تستمر هذه المرحلة من 4 أيام إلى 3 أسابيع.
  • بعد ذلك يتشكل النسيج العظمي الصلب المكون من خلايا العظم البنائية لتشكيل عظام جديدة، بالإضافة إلى بعض المعادن (وأهمها الكالسيوم) لجعلها أشد صلابة. وتبدأ هذه المرحلة عادةً بعد أسبوعين من الكسر، وتنتهي ما بين الأسبوع السادس والسادس عشر.
  • وأخيراً، يتم إعادة تشكيل العظام عن طريق خلايا خاصة تسمى الخلايا الآكلة، والتي تقوم بإزالة الخلايا العظمية الزائدة حول الكسر حتى يلتئم العظم تماماً ويعود إلى شكله الأصلي. وتعد إعادة تشكيل العظام عملية بطيئة جداً، حيث يمكن أن تأخذ من 3 إلى 9 سنوات لإكمالها.

للمزيد:تغذية العظام ضرورة لا يمكن تجاهلها

اقرأ أيضاً: نصائح للمصابين بكسور العظام

مدة التئام الكسر

تستغرق العظام عموماً من 6- 12 أسبوعاً للشفاء بشكل تام. وبشكل عام، فإن عظام الأطفال تشفى أسرع من عظام البالغين.

إذا كان الكسر في القدم؛ يقوم الجراح المختص بتحديد متى يكون المريض على استعداد لتحمل الوزن على تلك المنطقة، ويعتمد هذا على موقع وشدة الكسر، ونوع العمليات الجراحية التي أجريت وغيرها من الاعتبارات.

اقرأ أيضاً: أسباب آلام الظهر وعلاجها

سبب تأخر التئام الكسر

هنالك عدة أسباب قد تؤخر التئام الكسور، منها:  

  • التقدم في السن: حيث يتأخر التئام الكسر العظمي في المرضى كبار السن. ويعود السبب في ذلك إلى مرض هشاشة العظام الذي يعتبر من الأمراض الشائعة لدى كبار السن، بالإضافة إلى نقص نسبة الكالسيوم في العظام، والتغيرات الفسيولوجية الأخرى بسبب تقدم العمر.
  • سوء التغذية: حيث يؤخر عدم تناول كميات كافية من البروتينات والمعادن (خاصة الكالسيوم) التئام الكسر.
  • الحركة المفرطة وعدم الراحة قبل التئام الكسر: حيث تؤدي الحركة المفرطة أو عدم تثبيت الجبس جيداً إلى ابتعاد طرفي الكسر عن بعضهما، وعدم التئام الكسر بالمحصلة.
  • الكسور المفتتة؛ حيث يكون التئامها صعباً.
  • أن يكون مكان الكسر لا تصله تروية دموية جيدة؛ فذلك يجعل تأخير التئام الكسر أو عدم التئامه أمراً وارداً.

للمزيد: اهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم ومصادرها

علامات التئام الكسر

تتمثل علامات التئام الكسر فيما يلي:

  • اعتدال شكل المنطقة المصابة.
  •  توقف الألم.
  • القدرة على استخدام الجزء المصاب بسهولة ويسر.

ويمكن إجراء صورة أشعة للتأكد من أن الكسر قد التئم.

اقرأ أيضاً: نقص فيتامين د: عظام ضعيفة في بلاد مشمسة! 

هل يمكن ان نسرع عملية التئام الكسر؟

هناك العديد من الطرق والأطعمة التي يمكن استخدامها للتقليل من الوقت اللازم للشفاء والتئام الكسر، وتشمل ما يلي:

  • توفير الطاقة الكافية للجسم: وذلك من خلال زيادة السعرات الحرارية من الأطعمة؛ لأن الجسم يحتاج إلى طاقة أكبر من المعتاد لجبر الكسر.
  • تناول البروتين بكميات كافية؛ وذلك لأن نصف مكونات العظام بروتينات، لذلك يجب التأكد من تناول القدر الكافي من البروتينات لضمان التئام الكسر.
  • زيادة كمية المعادن التي يتم تناولها: مثل الكالسيوم، والزنك، والفوسفور والمغنيسيوم
  • تناول الخضروات الورقية الخضراء التي تعد مصدراً للمعادن، وتشمل هذه الخضروات: الجرجير، والسلق، والبروكلي، والملفوف الأخضر، والرشاد، والسبانخ، والكزبرة، والبقدونس، والخس.
  • تناول المكسرات والحبوب والموز.
  • تناول مشتقات الألبان؛ التي تعد من الأغذية الغنية بعنصر الكالسيوم.
  • تناول الأسماك؛ مثل سمك السلمون والسردين.
  • تناول المكملات الغذائية المحتوية على الفيتامينات، مثل فيتامين C الضروري لتكوين بروتين الكولاجين للعظام، وفيتامين D الذي يعد المنظم الرئيسي لامتصاص الكالسيوم، وفيتامين K الذي يساعد في الحفاظ على الكالسيوم عن طريق الحد من فقدانه في البول.

للمزيد: الكالسيوم وصحة العظام

التغذية في ترقق العظام 

اعشاب تساعد على التئام الكسر

تستعمل بعض الأعشاب لتسريع عملية التئام الكسر بعدة طرق؛ إما بنقعها وشرب كمية محددة من المنقوع باليوم، أو بوضعها ككمادات على الجزء المصاب. ومن الأعشاب التي تساعد على التئام الكسور:

  • نبات القراص.
  • عشبة السنفيتون.
  • عشبة الكنبات.

اقرأ أيضاً: ما الأطعمة والاعشاب التي تؤثر في التئام العظام؟

مضاعفات التئام الكسر بشكل خاطئ

يحدث التئام الكسر بشكل خاطئ في حال لم يتم تثبيت العظام المكسورة بشكل جيد، أو لم تثبت تماماً.  ولهذا السبب فإن المتابعة مع الطبيب بعد تجبير الكسر مهمة جداً.

قد تنتج المضاعفات التالية في حال تم التئام الكسر بشكل خاطئ:

  • قد لا تكون العظام مستقيمة تماماً؛ حيث يمكن أن تصبح ملتوية قليلاً خلال عملية الشفاء.
  • قد تصبح العظام أقصر مما كانت عليه قبل الكسر. ومع أن هذا الفارق في طول العظام غالباً ما يكون صغيراً جداً، إلا أنه سيكون ملحوظاً عند التئام الكسر. 
  • التهاب المفاصل؛ فإذا كان الكسر بالقرب من المفصل، فإن ذلك يشكل تحدياً أمام التئام الكسر بشكل جيد.

وقد تتطلب كل من هذه المضاعفات عملية جراحية لتصحيحها.

اقرأ أيضاً: هشاشة العظام لدى الرجال

Jonathan Cluett. Healing Broken Bones as Quickly as Possible. Retrieved on the 25th of December, 2020, from: 

https://www.verywellhealth.com/how-to-heal-a-broken-bone-quickly-2549327

Yella Hewings-Martin. How do broken bones heal?. Retrieved on the 25th of December, 2020, from: 

https://www.medicalnewstoday.com/articles/318961#Blood-comes-first

Richard W. Kruse and Susan M. Dubowy. How Broken Bones Heal. Retrieved on the 25th of December, 2020, from:

https://kidshealth.org/en/parents/fractures-heal.html

Foot Health Facts. Bone Healing. Retrieved on the 25th of December, 2020, from:

https://www.foothealthfacts.org/conditions/bone-healing 

Vibha Singh. Medicinal plants and bone healing. Retrieved on the 25th of December, 2020, from:

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC5512407/

التئام الكسر
Altibbi
أسئلة وإجابات مجانية مقترحة
عندما يكون الكسر في الجهة الخلفيه لكعب القدم وطوله لا يتجاوز سم وبعد التئام الكسر كم هي فترة الالم التي ستبقى بعد الالتئام
بعد التئام الكسر بشكل كامل فإن الألم الناتج من الضغط على المنطقة خلال الوقوف او المشي يكون ناتج من الأغشية المحيطة بمنطقة الكسر، حيث انها تفقد خاصية التمدد ولذلك تحتاج الى علاج طبيعي او رياضة اطالة العضلات حتى ترجع الى سابق وضعها قبل الأصابة. كذاك تحتاج الى ارتداء انواع جيدة او احذية صحية لإمتصاص شدة الضغط على الكعب. المدة المتوقعة لذهاب الألم تختلف من شخص لآخر وذلك حسب الوزن وأنواع الاحذية التي يرتديها وتمدد الأغشية . ولكن في الغالب من ٣-٦ أشهر تقريبا ، يكون تحسن الألم تدريجي.
see-answer-arrow
أخبار ومقالات طبية ذات صلة
فيديوهات طبية

فيديوهات طبية عن امراض القلب والشرايين

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

ramadan kareem

نصائح مفيدة، ومقالات هامة، ووصفات لذيذة، وإجابات مجانية حول كل ما يتعلق بالشهر الكريم

نصائح رمضانية

144 طبيب موجود حاليا للإجابة على سؤالك

الأنفلونزا, السعال, القشعريرة والحرارة, التهاب و آلام الاذن والحلق والقيء واحتقان الجيوب الأنفية والحساسية والطفح الجلدي والاسهال وعسر الهضم والتهابات العين

ابتداءً من 5 USD فقط
ابدأ الآن ابدأ الآن ابدأ الآن
مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض العضلات والعظام و المفاصل

5000 طبيب يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي.

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة