ارتفاع قاعدية الدم | Alkalosis

ارتفاع قاعدية الدم

ما هو ارتفاع قاعدية الدم

القلاء هو الاضطراب الناجم عن انخفاض تركيز أيون الهيدروجين وزيادة قاعدية الدم , حيث يتعدى الرقم الهيدروجيني 7.45 ويُصنف القلاء اعتماداً على مُسببه الى أيضي(استقلابي),تنفسي ,القلاء بنقص الكلور والقلاء بنقص البوتاسيوم .
تختلف العوامل المُسببة للقلاء باختلاف نمطه على النحو التالي : - القلاء التنفسي : انخفاض تركيز ثاني اكسيد الكربون ( الحمضي ) . - القلاء القاعدي : زيادة تركيز البيكريونات ( القاعدي ) . - القلاء بنقص كلور الدم : الفقدان المفرط للكلور من الدم والمرتبط عادة بالتقيؤ . - القلاء بنقص بوتاسيوم الدم : ناجم عن استجابة الكليتين لنقص بوتاسيوم الدم والمرتبط ببعض مُدرات البول .
تظهر علامات وأعراض القلاء على النحو التالي : - ارتعاش اليد . - الانتفاض العضلي . - الغثيان والتقيؤ . - الوخز والخدران في الوجه , اليدين والقدمين . - التشنج العضلي المُطول .
يعتمد تشخيص القلاء على عدد من الفحوصات المخبرية ومنها : - فحص غازات الدم الشريانية . - الفحص المخبري للبول . - فحص حموضة البول .
قد يشمل علاج القلاء تدابير مختلفة تعتمد على العامل المُسبب كالتالي : - القلاء التنفسي : التنفس في كيس فارغ لزيادة مستوى ثاني اكسيد الكربون . - القلاء بنقص الكلور والبوتاسيوم : العقاقير الدوائية لتصحيح نقص البوتاسيوم والكلور .
تعتمد الاجراءات الوقائية للاصابة بالقلاء على العامل المُسبب , وتُعد غالبية حالات القلاء غير خطيرة وخاصة بسلامة وظيفة الكليتين والرئتين .
- الغيبوبة . - اضطراب نظم القلب . - اختلال اتزان كهارل الدم .
يُعد المآل العام للاصابة بالقلاء جيداً حيث تستجيب غالبية الحالات للعلاج .
Alkalosis , www.ncbi.nlm.nih.gov Available at : http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmedhealth/PMH0002166/ , Accessed at : 31/03/2013 .

الكلمات مفتاحية

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

سؤال من ذكر

في أمراض الدم

هل من الممكن جدول غذائي للوقاية من مرض ارتفاع كوليسترول الدم

لعلاج الغذائي يكون مصحوبا بالرياضة ليس لتخفيف الوزن وحسب بل لأن لها تأثيراً مباشراً على المرض ...... الأغذية التي ينصح المريض بالابتعاد عنها : اللحوم الحمراء بكافة أنواعها ، الدهون والشحوم الحيوانية ، ونصيحتي لكن أخي ان تقرأ محتويات أي طعام تقوم بشرائه لتعرف نسبة الكولسترول فيه ، وتأكد أنه يوجد منتجات لذيذة وشهية ولا تحتوي على السم البطيء الذي يسمى كولسترول .... الأغذية التي ينصح المريض بزيادتها : جميع الخضار والفواكه ، والحبوب الكاملة كالقمح والنخالة .... فكل هذة الأطعمة تحتوي على ألياف غذائية بنسبة كبيرة بعض الأغذية التي تفيد في خفض معدل الكولسترول ( بشكل خاص) : 1- التفاح : ويجب تناوله بقشوره ، حوالي 2-4 تفاحات باليوم ، وهو مفيد جداً لأنه يحتوي على الياف غذائية بالطبع بالإضافة إلى مادة تسمى البكتين تساعد في زيادة ذائبية الكولسترول وبالتالي بتقلل من ترسبه في الأوعية الدموية . 2- الجزر فهو غني جدا بالألياف 3- الثوم : فهو مفيد في خفض الكولسترول من جهة وفي تسييل – تمييع – منع تجلط الدم 4- البصل 5- الشوفان 6- النخالة ، وخاصة الخبز المصنوع منها 7- الأسماك وفيما يلي بعض الأغذية ومقدار ما تحتويه من كولسترول لكل 100 غم : لحم بقري ------------------------------------------------ 83ملغم لحم حمل ( خاروف ) -------------------------------------110 كبدة عجل -----------------------------------------------330 كبدة خاروف---------------------------------------------400 كبدة دجاج -----------------------------------------------632 مخ العجل -----------------------------------------------3100 مخ الخروف --------------------------------------------2200 لحم دجاج (بدون جلد ) -----------------------------------80 لحم الديك الرومي (الحبش) -------------------------------69 سلمون معلب --------------------------------------------90 سلمون طازج -------------------------------------------64 تونة بالماء ----------------------------------------------29 تونة بالزيت ---------------------------------------------65 سردين بالزيت ------------------------------------------100 سردين بصلصة الطماطم --------------------------------80 بيضة واحدة --------------------------------------------302 (لايوجد كولسترول في البياض نهاااائياً) ملعقة طعام مايونيز -------------------------------------10 حليب بقر كامل الدسم -----------------------------------34 حليب بقر قليل الدسم ------------------------------------14 حليب بقر 2% دسم -------------------------------------22 حليب بقر خالي الدسم -----------------------------------5 ملعقة طعام زبدة ---------------------------------------35 جبنة تشيدر -------------------------------------------70 جبنة كريم --------------------------------------------94 delete active deactivate

سؤال من أنثى

في أمراض الدم

ما اسباب ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية بالدم وما هو العلاج

إن زيادة نسبة الدهون في الدم و تشمل الدهون الثلاثية و الكلسترول ، من أهم مسببات تصلب الشرايين بحيث تفقد الشرايين مرونتها و قدرتها على التمدد و الانكماش الضروري للتحكم في ضغط الدم ، فعند ارتفاع ضغط الدم تقوم الأوعيةبالتمدد و عند الانخفاض في الضغط تنكمش الأوعية الدموية لكي تحافظ على المعدل الطبيعي لضغط الدم. توجد الدهون بشكل طبيعي في دم الإنسان ، و في حالة زيادتها فإنها تتراكم على الجدران الداخلية للأوعية الدموية مما يحدث تصلباً فيها ، ذلك التصلب يزيد من ضغط الدم مما ينعكس ذلك سلباً على القلب معرضاَ المصاب بارتفاع نسبة الدهون إلى أمراض القلب و مضاعفات ارتفاع ضغط الدم من حدوث تجلطات دموية و سكته قلبية أو دماغية أو فشل كلوي مزمن و كذلك يؤثر على الجهاز العصبي على المدى البعيد من المرض. الأسباب و عوامل الخطورة / تتمثل الأسباب الرئيسية في عاملين أساسين هما: • ارتفاع نسبة الكولسترول السيئ "ينقل الدهون من الكبد إلى الدم" • انخفاض نسبة الكولسترول الجيد"ينقل الدهون من الدم إلى الكبد" و يرجع ذلك لعدة مسببات من أهمها : • عوامل لا يمكن تغييرها مثل الوراثة و الجنس "الإناث أكثر عرضة من الرجال". • الإفراط بتناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة و الزيوت و شرب الكحوليات. • قلة النشاط الرياضي و السمنة و عادات الغذاء الغير صحية. • تناول بعض الأدوية مثل حبوب منع الحمل و الكورتيزون و مدرات البول. • مرض السكري و متلازمة كوشينغ و الفشل الكلوي و انخفاض إفراز الغدة الدرقية. غالباً لا يوجد أعراض محددة خاصة بارتفاع نسبة الدهون في الدم و لكن يمكن التعرف على المرض من خلال الفحوص المخبرية المتعلقة بالدم. يعتبر فحص الدهون المقترن بالصوم Fasting Lipoprotein Test من أهم الفحوصات شيوعاُ يمكن من خلالها التعرف على مستوى نسبة الكلسترول العام و الجيد و السيئ و الدهون الثلاثية ، و تكون نسبة الكلسترول العام بحدود 200 مليجرام لكل 100 مل ، و يتطلب أن يصوم المريض 8 ساعات قبل الفحص، ثم تسحب عينة من الدم الوريدي و يتم إرسالها إلى المختبر، و بزيادة نسبة الكلسترول السيئ يتضاعف خطر الإصابة بأمراض القلب و تصلب الشرايين. العلاج / يكمن العلاج في تشخيص سبب المرض ، و بطبيعة الحال لا يمكن إيجاد علاج نهائي للمرض إذا كان بسبب الوراثة، و هناك خطوات للوقاية و العلاج تتمثل فيما يلي : لغذاء و الرياضة : • التقليل من تناول الأطعمة الدسمة و الغنية بالدهون. • الإكثار من تناول الخضروات و الفواكه الغنية بالألياف. • إتباع حمية غذائية بوصفة مختص بأمور التغذية. • زيادة النشاط الرياضي و الانضمام إلى أندية الرشاقة و تخفيف الوزن. الدواء: يعتبر العلاج الدوائي الخط الثاني لعلاج أمراض ارتفاع نسبة الدهون و الكولسترول في الدم ، و ذلك بعد فشل الحميات الغذائية علاج المرض. المضاعفات/ تزداد المضاعفات بإزياد ارتفاع نسبة الكولسترول السيئ و الدهون الثلاثية و تشمل : • تصلب الشرايين و الذي يسبب ارتفاع ضغط الدم و تكون جلطات قاتلة. • أمراض الشرايين التاجية و هي الشرايين المغذية للقلب مسببة ذبحة صدرية ثم سكتة قلبية. • حدوث سكتة دماغية. • حدوث سكتة قلبية قد تودي للوفاة. • وللوقاية حافظ على الوزن المثالي و التغذية الصحية السليمة بالتقليل من تناول الدهون و مشتقاتها. • حافظ على أداء تمارين رياضية يومياً بمقدار نصف ساعة يومياً مثل الجري و نط الحبل للإناث و السباحة و لعب كرة القدم أو الرياضة التي تجدها مناسبة لك. • واضب على اجراء فحوص دورية .

سؤال من ذكر

في أمراض الدم

انا اعاني من ارتفاع نسبةHb وPCV في الدم وما هو السبب وما هوالعلاج

هو عبارةعن زيادة عدد خلايا الدم الحمراء في الدم يصيب عادة البالغين فوق سن الخمسين ،لكنه قد يصيب اشخاصاً في المرحلة العمرية ما بين الخامسة عشر الى التسعين ، وهواكثر عند الرجال مقارنة بالنساء . هي الزيادة غير الطبيعية في عدد كريات الدم الحمراء ؛حيث تصل نسبة الهيماتوكريت إلى أكثر من 52 % في الرجال وأكثر من 47 % في النساء. مما يؤدي إلى زيادة لزوجة الدم وما يتبع ذلك من مخاطر حدوث مضاعفات. و تكون هذه الزيادة حقيقية او اولية عندماتشمل زيادة عدد خلايا الدم البيضاء و الصفائح الدموية بالإضافة الى زيادة الخلاياالحمراء فتسمى حينئذ (polycythemia vera ) . وهذا يحدث نتيجة الاصابة ببعض الامراض مثل امراضالقلب الخَلقية و امراض الجهاز التنفسي المزمنة ، و التدخين ، و العيش علىالمرتفعات حيث ينقص الاكسجين . • فرط الكريات الحمر الكاذب الناتج عن نقصالسوائل و الجفاف المؤديين لنقص بلازما الدم مقارنة بالخلايا ، وذلك قد يكون بسبباستعمال بعض الادوية المدرة للبول ، او بسبب الاصابة بالاسهال او القيء المتكرريندون تصحيح الجفاف . • الفرط الاولي ، اي دون سبب معروف وهو الفرط الحقيقي . •بينما في بعض الحالات لا يمكن تحديد سبب ظاهر لهذه الظاهرة. •* كما يمكن أن يكون السبب هو خلل في إنتاج هرمون Erythropoietin المنظم لإنتاج كرات الدم الحمراء كما في حالة الإصابة بأورام الجسم المختلفة مثل تلك التي تصيب الكلى والكبد والرئة والمخ والرحم. لا يعاني كثير من المصابين من اي عرض ، بينما يعانيآخرون من الاعراض التالية : • الاحساس بتعب عام . • صداع و الم بالرأس . • الإحساس بالدوار . • حكة و احمرار بالجلد . • تضخم الطحال . • نزفمتكرر دون سبب واضح . الاشخاص المعرضون للإصابة بفرط الكريات الحمر : • المدخنون . • المصابون بأمراض القلب او الرئتين . • الاشخاصالمعرضون للضغوط النفسية و الجسدية . • الاشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة . هم أهدافالعلاج : • الحفاظ على النسبة المئوية الحجمية للكريات الحمر قريبة من المستوى الطبيعي . • منع تكون الجلطات في الاوعية الدموية . • منع حدوث النزف . العلاج: الخطة العلاجية لا يوجد حتى الان علاج قاطع ولكن يستفاد المريض بشكل كبير بسحب الدم العلاجي مع بعض العقاقير الطبية: • فصد الدم و التخلص منه ، و يمكن عمل ذلك بالحجامة . • استعمال الاسبرين للتقليل من تجلط الدم و زيادة ميوعته ، و بالتالي بإذن الله تقليل نسبة الاصابة بالجلطات او امراض شرايين القلب التاجية . • استعمال عقار ( الوبيرينول Allopurinol ) لخفض مستوى حمض اليوريك الناتج عن كثرة تكسر الخلايا . • يحتاج بعض المرضى لاستعمال ادوية مضادة للحكة ، بينما يحتاج آخرون للأدوية المضادة لحموضة المعدة . • قد يستدعي الحال عند بعض المرضى لاستعمال اليود المشع او عقارات سامة للخلايا للتخلص من الخلايا الزائدة في الدم . • ينصح المريض بشرب كميات كافية من الماء بانتظام للمحافظة على كمية السوائل الطبيعية في الجسم . • ليس هناك حمية معينة يُنصح بها لعلاج هذا المرض ، وإنما ننصح المريض باتباع اساليب التغذية الصحية و الرجوع الى الهرم الغذائي . وترك التدخين بصورة تامة وليس التقليل من التدخين بكل انواعه وترك او التقليل من اكل اللحوم الحمراء عليك ان تتابع مع طبيب اختصاصي في امراض الدم

سؤال من ذكر

في أمراض الدم

ماهو سبب ارتفاع نسبةHBPCV في الدم وما هو العلاج

هو عبارةعن زيادة عدد خلايا الدم الحمراء في الدم يصيب عادة البالغين فوق سن الخمسين ،لكنه قد يصيب اشخاصاً في المرحلة العمرية ما بين الخامسة عشر الى التسعين ، وهواكثر عند الرجال مقارنة بالنساء . هي الزيادة غير الطبيعية في عدد كريات الدم الحمراء ؛حيث تصل نسبة الهيماتوكريت إلى أكثر من 52 % في الرجال وأكثر من 47 % في النساء. مما يؤدي إلى زيادة لزوجة الدم وما يتبع ذلك من مخاطر حدوث مضاعفات. و تكون هذه الزيادة حقيقية او اولية عندما تشمل زيادة عدد خلايا الدم البيضاء و الصفائح الدموية بالإضافة الى زيادة الخلايا الحمراء فتسمى حينئذ (polycythemia vera ) . وهذا يحدث نتيجة الاصابة ببعض الامراض مثل امراض القلب الخَلقية و امراض الجهاز التنفسي المزمنة ، و التدخين ، و العيش على المرتفعات حيث ينقص الاكسجين . • فرط الكريات الحمر الكاذب الناتج عن نقص السوائل و الجفاف المؤديين لنقص بلازما الدم مقارنة بالخلايا ، وذلك قد يكون بسبب استعمال بعض الادوية المدرة للبول ، او بسبب الاصابة بالاسهال او القيء المتكرريندون تصحيح الجفاف . • الفرط الاولي ، اي دون سبب معروف وهو الفرط الحقيقي . •* كما يمكن أن يكون السبب هو خلل في إنتاج هرمون Erythropoietin المنظم لإنتاج كرات الدم الحمراء كما في حالة الإصابة بأورام الجسم المختلفة مثل تلك التي تصيب الكلى والكبد والرئة والمخ والرحم. الاشخاص المعرضون للإصابة بفرط الكريات الحمر : • المدخنون . • المصابون بأمراض القلب او الرئتين . • الاشخاصالمعرضون للضغوط النفسية و الجسدية . • الاشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة . أهم أهداف العلاج : • الحفاظ على النسبة المئوية الحجمية للكريات الحمر قريبة من المستوى الطبيعي . • منع تكون الجلطات في الاوعية الدموية . • منع حدوث النزف . العلاج: الخطة العلاجية لا يوجد حتى الان علاج قاطع ولكن يستفاد المريض بشكل كبير بسحب الدم العلاجي مع بعض العقاقير الطبية: • فصل الدم و التخلص منه ، و يمكن عمل ذلك بالحجامة . • استعمال الاسبرين للتقليل من تجلط الدم و زيادة ميوعته ، و بالتالي بإذن الله تقليل نسبة الاصابة بالجلطات او امراض شرايين القلب التاجية . • استعمال عقار ( الوبيرينول Allopurinol ) لخفض مستوى حمض اليوريك الناتج عن كثرة تكسر الخلايا . • يحتاج بعض المرضى لاستعمال ادوية مضادة للحكة ، بينما يحتاج آخرون للأدوية المضادة لحموضة المعدة . • قد يستدعي الحال عند بعض المرضى لاستعمال اليود المشع او عقارات سامة للخلايا للتخلص من الخلايا الزائدة في الدم . • ينصح المريض بشرب كميات كافية من الماء بانتظام للمحافظة على كمية السوائل الطبيعية في الجسم . • ليس هناك حمية معينة يُنصح بها لعلاج هذا المرض ، وإنما ننصح المريض باتباع اساليب التغذية الصحية و الرجوع الى الهرم الغذائي . وترك التدخين بصورة تامة وليس التقليل من التدخين بكل انواعه وترك او التقليل من اكل اللحوم الحمراء

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

5 USD فقط

ابدأ الان ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بأمراض الدم