أخبار الطبي . اظهرت ابحاث حديثة ان النوم لمدة اقل من ستة ساعات ليلا يقلل من الاستجابة الثانوية للاجسام المضادة للقاح التهاب الكبد ب ويقلل بشكل واضح احتمال حماية الاشخاص

من التهاب الكبد ب السريري.

حيث قام الباحثون باجراء الدراسة لتحديد فيما اذا كانت مدة او فعالية او جودة النوم قد تتنبأ باستجابة الاجسام المضادة للقاح التهاب الكبد ب. تضمنت الدراسة 125 شخص بصحة جيدة

اعمارهم بين 40 عام و 60 عام والذين تلقوا علاج معياري لثلاث جرعات من لقاح التهاب الكبد ب. وكان بين الجرعة الاولى والثانية شهر ومن ثم تم اعطاء جرعة ثالثة داعمة بعد ستة

اشهر.

ووجد الباحثون ان طول الوقت الذي ينام به الاشخاص في بيئتهم الطبيعية يؤثر بشكل كبير على استجابتهم للقاح وخاصة عند المقارنة بين الاشخاص الذين ينامون اكثر من سبعة ساعات

ليلا وبين الاشخاص الذين ينامون اقل من ستة ساعات ليلا فقد كان لهم اقل استجابة للاجسام المضادة الثانوية وكانوا اقل احتمال بان تكون لديهم حماية من الاصابة بالتهاب الكبد ب بعد ستة

سلام عليكو انا عوز اعرف اضرار الزنجبيل اى

اشهر من اخر جرعة لقاح. ولم تؤثر جودة وفعالية النوم في اهمية استجابة الاجسام المضادة للقاح التهاب الكبد ب.

واوضح الباحثون واعتمادا على نتائج الدراسة ان النوم قد يكون من العوامل السلوكية المؤثرة في فعالية اللقاح. وذكر الباحثون انهم بحاجة الى اجراء المزيد من الابحاث حول انماط النوم

واثرها في استجابة اللقاحات.

المصدر : physicians Briefing

آخر التوصيات في تطعيمات الاطفال