أخبار الطبي . اظهرت دراسة حديثة ان العقار الدوائي الوغليبتين ( Alogliptin ) المستخدم لعلاج النوع الثاني من السكري لا يزيد من احتمال الاصابة بامراض القلب للمرضى الذين تتوافر لديهم عوامل الاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية نتيجة الاصابة بمتلازمة الشريان التاجي الحادة.

تشابهت النتائج النهائية لكلاً من عقار الوغليبتين والعلاج الوهمي والتي تتمثل بخطر الاصابة  باحتشاء عضلة القلب او السكتة الدماغية او الوفاة المرتبطة بأمراض القلب .

واوضح الباحثون ان هذه النتائج قد تساعد الاخصائيين في اختيار الادوية العلاجية لمرض السكري والمناسبة لمن لديهم احتمال مرتفع للاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية.

وتتميز الدراسة بكونها الاولى التي تركز على سلامة استخدام العلاجات الدوائية للسكري على القلب والأوعية الدموية  بين المرضى المصابين بمتلازمة الشريان التاجي الحادة , وذكر الباحثون ان الدراسة لم تصل الى فوائد او تأثير عقار الوغليبتين على المدى البعيد للمرضى الذين لديهم احتمال مرتفع للاصابة بامراض القلب وذلك لان الدراسة استمرت لمدة تراوحت من 18 - 40 شهر فقط .

حساب خطر الإصابة بمرض السكري

تستعمل هذه الحاسبة في تقييم خطر الإصابة بمرض السكري، وتعتمد في ذلك على جنس وعمر الشخص، ومؤشر كتلة الجسم، ومدى النشاط البدني والحركي، وتاريخ الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والتاريخ العائلي للإصابة بمرض السكري، حيث تعطي كل من هذه المعايير عدداً معيناً من النقاط.
يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

العمر
الجنس
الوزن
الطول
×إغلاق

يمكن تقسيم النقاط الناتجة عن هذا الفحص كما يلي:
• 4 نقاط او أكثر: زيادة خطر تشخيص مقدمات السكري، أو وجود مرض سكري غير مشخص.
• 5 نقاط أو أكثر: زيادة خطر وجود مرض سكري غير مشخص.

نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
خطر الإصابة بالسكري
كيف تحمي نفسك مضاعفات نقص سكر الدم؟

المصدر : Sciencedaily