أخبار الطبي. عقار جديد يبطئ عملية تحلل النيكوتين، الأمر الذي سيساعد المدخنين على الإقلاع 

يتم امتصاص النيكوتين بسرعة عبر بطانة الفم ولكن بسهولة أكبر عن طريق الرئتين، حيث يمر بسرعة من خلال الجسم الى الدماغ. وبمجرد أن يصل النيكوتين إلى الكبد، يتم تحليله عن طريق إنزيمات الكبد، وقد أظهرت الدراسات الأولية أن مثبطات هذه الانزيمات يمكن أن تساعد المدخنين على الحد من التدخين، لكن لسوء الحظ  المثبطات الحالية ليست خيار قابل للاستخدام كعلاج لمكافحة التدخين، لأنها تنطوي على آثار سلبية كثيرة جدا. 


ويعمل العلماء على تطوير دواء يستهدف أجزاء معينة من الجسم، ولحسن الحظ لديهم صورة واضحة عن هيكل الإنزيم وسوف يكونوا قادرين على تطوير دواء لا يؤثر على وظائف أخرى في الجسم في المستقبل القريب.

منذ فترة طويلة الطرق التقليدية لمكافحة التدخين تركز على التوقف عن التدخين، لكن في الوقت الحاضر، هناك مجموعة واسعة من العلاجات المتاحة لمساعدة المدخنين على الاقلاع عن التدخين، كالنيكوتين، فارينيكلين Varenicline  و ببروبريون Buproprion  هي من بين أكثر الأدوية المستخدمة شيوعا في علاج الإدمان على التدخين، والفكرة الكامنة وراء هذه الأدوية هي التخفيف من أعراض الانسحاب والتمهيد للإقلاع عن التدخين. 

أعاني من اكتئاب شديد بالعلاج عند طبيب نفسي المشكلة لاانام ولا استطيع نوم بدون أخذ حبوب تساعد للنوم أخبرت طبيب بذلك ووصف لي دواء ان استمر عليه ولا يسبب الادمان عند تركه لاانام

المصدر: sciencedaily

المشكلات  الصحية  المحرجة وكيفية  التعامل  معها