أخبار الطبي. اظهر باحثون ان اتباع المرأة الحامل لنظام غذائي صحي ذو سعرات حرارية منتظمة قد يساعد في منع الزيادة المفرطة في الوزن وتقليل احتمال مضاعفات الولادة.

في اوروبا والولايات المتحدة اكثر من 40% من النساء الحوامل تزيد اوزانهم عن الوزن الموصى به خلال الحمل وهذا الوزن الزائد مرتبط بعدد كبير من المشاكل الصحية.

قام الباحثون بالنظر الى نتائج 44 دراسة سابقة والتي شملت اكثر من 7,200 امرأة ووجدوا ان التدخل بالنظام الغذائي ادى الى انخفاض الوزن اثناء الحمل بمعدل 8.8 رطل مقارنة بالانخفاض عند ممارسة التمارين 1.5 رطل و 2.2 رطل عند الجمع بين التمرين والنظام الغذائي.

التداخل بالنظام الغذائي لوحده قدم ايضا الفائدة الاكبر من منع الاصابة بمضاعفات الحمل كتسمم الحمل ( ارتفاع مفاجئ في ضغط دم المرأة الحامل بعد الاسبوع الـ 20 من الحمل ) والسكري و الولادة المبكرة.

وقال الباحثون ان تداخلات بالنظام الغذائي ونمط الحياة خلال الحمل قد اسهموا تحسين النتائج لكل من الام و طفلها.

حساب موعد الولادة التقريبي(بسيط)

تستعمل هذه الحاسبة لتحديد موعد تقريبي لتاريخ الولادة، وتعتمد في ذلك على عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية.
يتم تحديد عمر الحمل المرتبط بآخر دورة شهرية عن طريق حساب عدد الأيام المنقضية منذ أول يوم من آخر دورة شهرية، كما يمكن تحديد تاريخ الولادة المتوقع عن طريق إضافة 280 يوم (40 أسبوع) إلى تاريخ اليوم الأول من آخر دورة شهرية.

التاريخ الحالي
تاريخ أول يوم لآخر دورة
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
تاريخ الولادة المتوقع
عمر الحمل التقريبي

وقال اخصائيون انه لا يوجد دليل قاطع للبدء بدعم التداخلات بالنظام الغذائي او اي من الانواع الاخرى.

الحمل والنعاس

المصدر: healthday