أخبار الطبي. وجدت دراسة جديدة أن إضافة زيت السمك للنظام الغذائي قد يمنع فقدان الوزن والعضلات الذي يحدث عادة لدى مرضى السرطان الذين يخضعون للعلاج الكيميائي.

العلاج الكيميائي يمكن أن يسبب نقصان في كتلة العضلات في مرضى السرطان، مما يؤدي إلى التعب وانخفاض نوعية الحياة، وعدم القدرة على تلقي العلاجات الضرورية، وتقليل فرص النجاة من المرض.

 
ووجد الباحثون أن إضافة زيت السمك مع الحمية يساعد المرضى في الحفاظ أو اكتساب المزيد من العضلات، وقام فريق البحث  بمقارنة آثار زيت السمك على الوزن، وكتلة العضلات، والأنسجة الدهنية في مرضى سرطان الرئة.


وشملت الدراسة 16 مريض تناولوا زيت السمك (2.2 غم/ يوم) و 24 مريض لم يأخذوه، واستمرت الدراسة نحو 10 أسابيع، وتم قياس العضلات والدهون بشكل دوري باستخدام التصوير الطبقي.

وأظهرت النتائج فقدان المرضى الذين لم يتناولوا زيت السمك معدل 2،3 كجم بينما المرضى الذين تلقوا زيت السمك حافظوا على وزنهم، وأن 69 في المائة من المرضى الذين تناولوا زيت السمك زادوا من كتلة العضلات أو حافظوا عليها، ولم يلاحظ أي اختلاف في كتلة الأنسجة الدهنية بين المجموعتين.


ويحمل هذا الاكتشاف أملا كبيرا لأنه حاليا لا يوجد علاج فعال لسوء التغذية ذات الصلة بالسرطان، وزيت السمك آمن وليس له تقريبا آثار جانبية.

هل الغدد اللمفاويه موجوده في البطن وهل في منطقة البطن يصير بها التهاب او لا؟

المصدر: sciencedaily

كيفية علاج الأورام السرطانية بالأشعة