أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان انخفاض مستويات الاديبونيكتين (هرمون مسؤؤل عن تنظيم مستوى الغلوكوز وتحطيم الأحماض الدهنية) كان مرتبط بزيادة احتمالية الاصابة بسرطان البنكرياس ويعتبر سرطان البنكرياس المسبب الرابع لوفيات السرطان

وجد ان انخفاض مستويات الاديبونيكتين مرتبط بمقاومة الانسولين الذي يظهر للمصابين بمرض السكري او السمنة وكلاهما يعتبران من العوامل  الرئيسية للاصابة بسرطان البنكرياس.

وقام الباحثون باستخدام بيانات من دراسات سابقة وطابقوها مع 468 حالة اصابة بسرطان البنكرياس مع 1,080 شخص بصحة جيدة وقاموا بالنظر الى كل من سنة الولادة وحالة التدخين وحالة الصيام وقاموا بتقييم الرابط بين الاديبونيكتين واحتمال الاصابة بسرطان البنكرياس .

واظهرت النتائج وجود علاقة عكسية بين مستويات الاديبونيكتين قبل التشخيص واحتمال الاصابة بسرطان البنكرياس.

وقال الباحثون ان هذه البيانات تقدم ادلة اضافية على الرابط الحيوي بين السمنة ومقاومة الانسولين واحتمال الاصابة بسرطان البنكرياس. كما اقترح الباحثون ايضا الدور المستقل للاديبونيكتين في الاصابة بسرطان البنكرياس.

هل الكيس الدهني هو الورم الشحمي الدهني؟

خمسة عشرعرض من أعراض السرطان تتجاهلها النساء

المصدر: Sience daily Health News