المليسة | Mellisa officinalis

المليسة

ما هو المليسة

تعتبر المليسة مفيدة في حالات التشنج والمغص المعدي والمعوي وهي طاردة للغازات وهاضمة وتزيل عسر الهضم – وينفع شربها في حالات التشنج العصبي وبعض الأمراض العصبية مثل: الهستيريا، النويراستينيا، الأرق، الدوار، الإغماء، خفقان القلب وغيرها وخصوصاً عند النساء، وتفيد في تحسين الحالة النفسية كما يعتقد أنها مقوية للقلب ومقوية للذاكرة. تعطى المليسة للنساء في حالات عسر الطمث كما تعطى بعد الولادة لإدرار الحليب وتنظيف الرحم من الإفراز النفاسي. كما يقال أنها ذات قدرة على تقليل الإفراز الدهني للجلد وبهذا فهي مفيدة في حالات حب الشباب، النبات الشائع الاستخدام، المزروع حتى في المنازل العربية وتسمى "ليمونية" و "لويزه" (تمييزاً عن نبات الترنجان Mellisa officinalis والذي يعود إليه هذا الاسم العامي "مليسة" تقليداً لاسم الجنس العلمي). يتبع النبات الفصيلة الشفوية Labiatae ويعتبر من المسكنات العصبية اللطيفة والفعالة. تاريخ النبات: إن الاسم العلمي لجنس هذا النبات Aloysia مشتق من الاسم Louisa وهو اسم زوجة الملك تشارلز الرابع ملك إسبانيا، السيدة "ماريا لويزا" ولعلها قد زرعت بعض سلالات هذا النبات في حديقتها قبل إدخاله إلى أوروبا. وهذا النبات، أصله جنوب أمريكي، أدخل إلى أوروبا على يد الإنسان، وقد كان يستخدم حينذاك كتابل لإكساب الأطعمة نكهة الليمون. ويعكس كل من الاسم العلمي السابق Lippia citrodora والاسم الانكليزي الشائع Lemon verbena هذه الرائحة العطرة للأوراق، والتي تشبه رائحة الليمون. المواد الفعالة: زيت أساسي يتألف بشكل رئيسي من السترال. الاستخدامات الطبية في الطب الشعبي: يعتبر النبات معدي، عطري، مضاد للتشنج، يستخدم المنقوع الساخن لأوراق النبات (بنسبة ملعقة كبيرة لكل كأس من الماء المغلي) وبمعدل كأسين يومياً. (تخفض إلى ملعقة صغيرة بالنسبة للأطفال) ويفيد منقوع النبات لعلاج النفخة، سوء الهضم، الغثيان، ويفيد أيضاً كمهدئ لطيف ذو فعالية جيدة في علاج القلق، الأرق، الدوخة، الوجيب (خفقان القلب)، الهستريا، النرفزة والتوتر العصبي، والصداع العصبي. ويمكن تحضير منقوع من خليط مكون من : أوراق المليسة (جزأين، أزهار المردكوش (جزء)، أوراق النارنج (جزأين). وذلك بنسبة ملعقة كبيرة لكل كأس من الماء المغلي وبمعدل كأسين يومياً كعلاج مفيد لسوء الهضم، والنفخة والتوتر العصبي، والأرق بصورة خاصة، والصداع العصبي، وهو يفيد في حالات التهاب الكولون العصبي. الأضرار: الإفراط في تناول هذا النبات يمكن أن يسبب تهيجاً في مخاطية الجهاز الهضمي، ارتخاء في العضلات الملساء ولذا يمنع عن الأطفال الذين يعانون من التبول في الفراش ويمنع عن المصابين بالعنة والبلادة وسلس البول. لوحظ التأثير السلبي للخليط المذكور أعلاه على الحالة الجنسية عند الذكور. المهندس الزراعي زياد عبد الرحيم ، عن بلسم مجلة جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني

الكلمات مفتاحية

أحدث الفيديوهات الطبية

عرض كل الفيديوهات الطبية

144 طبيب

موجود حاليا للإجابة على سؤالك

هل تعاني من اعراض الانفلونزا أو الحرارة أو التهاب الحلق؟ مهما كانت الاعراض التي تعاني منها، العديد من الأطباء المختصين متواجدون الآن لمساعدتك.

ابتداءً من

ابدأ الان ابدأ الان

5000 طبيب

يستقبلون حجوزات عن طريق الطبي

ابحث عن طبيب واحجز موعد في العيادة أو عبر مكالمة فيديو بكل سهولة

مصطلحات طبية مرتبطة بأعشاب طبية