يهمل الكثيرون أمر شرب الماء وأخذ كفايتهم اليومية منه، وعند استمرار الأمر لفترات طويلة، قد يتعرضون إلى الجفاف. جفاف الفم هو أحد أبرز علامات الإصابة بالجفاف العام، فإذا كنت تشعر بالعطش الشديد المتواصل، فهذا المقال لك، إذ سنوضح فيه أسباب جفاف الفم والعطش، وما الفرق بينهما، وسنعطيك أهم النصائح اللازمة للوقاية.

جفاف الفم أم عطش؟

الإحساس بالعطش أمر فطري طبيعي، لكن الشعور بالعطش الشديد المتواصل حتى مع شرب كميات كافية من السوائل هو ما يحتاج إلى وقفة.  

في تلك الحالة، يمثل هذا العطش جرس إنذار بالمعاناة من الجفاف أو عدم وصول القدر الكافي من السوائل إلى الجسم، أو في بعض الأحيان قد يكون أحد علامات الإصابة بداء السكري. [1]

أما جفاف الفم على الجانب الآخر، فهو حالة لا تنتج فيها الغدد اللعابية في الفم القدر الكافي من اللعاب لإبقاء الفم رطبًا. [1]

اقرأ أيضًا: جفاف الفم: أسباب، أعراض، وعلاج

أسباب جفاف الفم والعطش

على الرغم من تشابههما، لكن لكل من جفاف الفم والعطش أسباب تختلف اختلافًا طفيفًا:

أسباب العطش

للعطش عديد من الأسباب، أبرزها مايلي: [2] [3]

أسباب العطش الطبيعي: 

  • التعرق الشديد بسبب ممارسة التمارين الرياضية.
  • الإصابة بالإسهال.
  • عدم شرب كميات كافية من الماء.
  • شرب المنبهات المحتوية على الكافيين بكثرة.
  • تناول أطعمة مملحة أو أطعمة حارة.
  • الحمل والرضاعة.

 أسباب العطش الشديد:

  • الجفاف: ويكون لنفس الأسباب السابقة عند عدم علاجها.
  • الأطعمة: تناول الأطعمة المالحة أو الأطعمة ذات السكريات العالية.
  • داء السكري: أحد أبرز أعراض السكري هو العطش الشديد، لكن حتى يتبين ذلك من عمه، تحتاج إلى مراقبة الأعراض الأخرى الشائعة لمرض السكري بالإضافة إلى قياس نسبة الجلوكوز في الدم عن طريق التحاليل المختلفة التي سيطلبها الطبيب.
  • الحمل: أثناء الحمل يتغير مستوى الإستروجين مما يزيد من الإحساس بالعطش.
  • الأدوية: للكثير من الأدوية أعراض جانبية تشمل جفاف الفم الذي سيؤدي إلى الإحساس بالعطش.

اقرأ أيضًا: كثرة العطش، وأسبابها، وأعراضها

أسباب جفاف الفم

لجفاف الفم أسباب كثيرة، لعل أبرزها ما يلي: [2] [3]

  • القلق والتوتر: وذلك لإفراز الجسم مواد من شأنها التسبب بالجفاف مثل الكورتيزول.
  • تناول بعض الأدوية: تتسبب كثير من الأدوية في جفاف الفم كعرض جانبي لها، مثل مضادات الهيستامين، ومدرات البول، ومضادات الاكتئاب، وبعض أدوية السكر والضغط.
  • العلاج الإشعاعي: وذلك لتأثيره على الغدد اللعابية. 
  • التقدم بالعمر: تزداد احتمالية جفاف الفم مع التقدم بالسن، وذلك نتيجة لحالات مرضية أو أدوية، بالإضافة إلى التغيرات الهرمونية في الجسم المرتبطة بالعمر.
  • التنفس عبر الفم: يسبب هذا السلوك تبخر اللعاب وزيادة الجفاف. 
  • علاج السرطان: تغير أدوية السرطان من طبيعة اللعاب وكميته لفترة مؤقتة، أما العلاج الإشعاعيّ فإنه يؤثر سلبًا على الغدد اللعابية، مما يسبب انخفاضًا ملحوظًا في كمية اللعاب المفرزة. 
  • الإصابات العصبية: التعرض لإصابة تؤثر على الأعصاب في الرقبة أو الرأس قد يصيبك بجفاف الفم. 
  • التدخين: يزيد التدخين من جفاف الفم والإحساس بالعطش.

الحالات المرضية التي تسبب جفاف الفم والعطش

على الجانب الآخر، هناك بعض الأمراض التي يعد جفاف الفم والعطش عرضًا لها، ومن أبرزها: [2] [3]

  1. داء السكري: جفاف الفم هو عرض شائع لمرض السكري بنوعيه الأول والثاني. ليس ارتفاع مستوى السكر وحده هو السبب وراء جفاف الفم في هذه الحالة، بل إن الأدوية التي يتناولها مرضى السكر قد تساهم أيضًا في زيادة الجفاف.
  2. قرح الفم: يؤثر هذا الالتهاب على الغدد اللعابية مما يخفض من إنتاج اللعاب
  3. الإصابات العصبية: تعرض الأعصاب إلى إصابة أو عدوى أو جراحة أو جلطة، يسبب خللاً في عمل الغدد اللعابية ويؤثر على قدرتها في إفراز اللعاب. 
  4. التليف الكيسي: التليف الكيسي حالة مرضية ناتجة عن مشاكل جينية، وعدم معالجتها يساهم في جفاف الفم.
  5. أمراض المناعة الذاتية: بعض أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي وفقد المناعة المكتسبة يؤثران على عمل الغدد اللعابية.
  6. داء الخرف (آلزهايمر): يتداخل هذا المرض في سلوكيات المريض اليومية فيسبب قلة شرب الماء، أو نسيان تناول علاج جفاف الفم بصورة منتظمة. 

اقرأ أيضًا: علاج جفاف الفم بالأعشاب 

هل الصيام الطويل يرفع السكر؟ لأنني أعاني من مرض السكري من النوع الثاني، وألاحظ أحيانا أن السكر لدي يرتفع في الدم خلال الصيام عند الصيام لفترة طويلة فما هو السبب؟

نصائح لمواجهة جفاف الفم والعطش

يمكن أن تختفي أكثر حالات جفاف الفم والعطش بمجرد تطبيق هذه الإجراءات المنزلية البسيطة والمحافظة عليها: [4]

  • شرب الماء باستمرار خلال اليوم.
  • لعق مكعب من الثلج.
  • الحد من تناول الكافيين.
  • خفض كمية السكر والملح في الطعام والمشروبات.
  • تجنب التدخين.
  • تناول العلكة الخالية من السكر.
  • الاهتمام بغسل الأسنان بالفرشاة والمعجون واستعمال الغسولات الطبية.

مضاعفات جفاف الفم

إن تجاهل أسباب جفاف الفم والعطش المستمرين قد يعرضك للمضاعفات التالية: 

  • زيادة التكلس وتسوس الأسنان وأمراض اللثة.
  • قرح في الفم.
  • عدوى الخميرة في الفم (فطريات الفم).
  • قرح أو تشققات في زوايا الفم، أو تشقق الشفتين.
  • تغذية ضعيفة نتيجة وجود مشاكل في المضغ والبلع.

اقرا ايضاً :

سبعة منتجات غذائية لشعر صحي وجذاب

نصيحة الطبي

جفاف الفم علامة مهمة على احتمالية وجود بعض الأمراض أو العادات الخاطئة، تجاهل أسباب جفاف الفم والعطش المستمرين سيساهم في تفاقم الأمر أو إصابتك ببعض المضاعفات الأخرى، لذا ينبغي التنبه لهذا الأمر واستشارة المختصين في أسرع وقت.