القسط الهندي هو نوع من النباتات المزهرة المرتبطة بالشوك، ويزدهر في المناخات المرتفعة مثل جبال الألب وجبال الهمالايا في الهند، استُخدم لقرون طويلة في الطب الشعبي في الصين والتبت، ويعتقد الكثيرون أن له تأثيرات قوية كمضاد التهابات (بالإنجليزية :Anti-inflammatory) ومضاد للميكروبات (بالإنجليزية :Antibiotic)، بالإضافة لتسكين الآلام وفائدته العام لصحة الجسم. 

استخدم القسط الهندي في الطب الشعبي للعديد من الاستعمالات، ومع أن الكثير منها لم تثبت صحته علمياً، وخاصة استعمالات القسط الهندي والحمل، إذ لا تشير المراجع الطبية والعلمية إلى وجود أبحاث تدعم صحة استخدام القسط الهندي لتأخر الحمل.

اقرأ أيضاً: تحذير حول منتجات الأعشاب للتنحيف

فوائد القسط الهندي للحمل

قد يتساءل العديد من الناس عن فوائد القسط الهندي للحمل والعقم، أو عن طريقة استخدام القسط الهندي للحمل بتوأم، لكن هل فعلاً يعمل على علاج العقم والمساعدة على الحمل؟

وقد أجريت دراسة تتحدث عن تجارب القسط الهندي للحمل في فلسطين، بالإضافة لبعض النباتات الأخرى التي تستخدم لنفس الغرض، وهذه الدراسة لا تتحدث عن صحة الاستخدام من الناحية الطبية والعلمية، ولكن تتحدث عن واقع استخدام الناس للأعشاب في علاج العقم لدى الجنسين وما يتصل به، وذلك بواسطة المعالجين الشعبيين وليس الأطباء.

 وهي دراسة تم نشرها في الإنترنت بتاريخ  2019 يوليو 31، وكان هدف الدراسة هو جمع وتوثيق البيانات عن العلاجات الشعبية في منطقة فلسطين حول العقم لدى الذكور والإناث. وقد استخدمت الدراسة الاستبيانات والمسح العشوائي، وتم جمع بيانات عن حوالي 31 عشبة مستخدمة في علاج العقم لدى الإناث، و24 نبتة في علاج العقم لدى الذكور.

وكانت النتائج التي وصلت لها الدراسة هي أن منطقة الضفة الغربية في فلسطين يوجد فيها استخدام واسع للعلاجات العشبية لمعالجة العقم، ولكن للأسف تفتقر معظم النتائج إلى الأدلة العلمية الدوائية والمعلومات المتعلقة بنسبة السمية، وهي تحتاج إلى مزيد من الدراسات والبحث، وكان القسط الهندي على شكل جذور من ضمن النباتات التي أجري عليها البحث، حيث يتم شرب مغلي هذه الجذور ثلاث مرات يومياً. 

اقرأ أيضاً: تناول الأعشاب مع الأدوية قد يكون قاتل

فوائد القسط الهندي الصحية

على الرغم من عدم وجود أية دلائل علمية على فوائد القسط الهندي للحمل، إلا أنه مفيد جداً للصحة. يوجد في القسط الهندي بعض المركبات العطرية التي تسمى "تربين" (بالإنجليزية: Terpenes)، والتي من شأنها إمكان تخفيف الآلام والالتهابات عبر استخدام آلية تثبيط إنزيم الأكسدة الحلقية، وهو نفس الإنزيم الذي تستهدفه بعض الأدوية المضادة  للالتهابات مثل إيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen)، ونابروكسين (بالإنجليزية: Naproxen). 

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

ويستعمل من نبات القسط الهندي الجذور، وأيضاً الزيوت المستخرجة من الجذور، وغالبية استعمالاته الصحية تكون على مسؤولية المستخدم لعدم ثبوتها علمياً، ومن المحتمل بشكل ضئيل أن يكون استعماله غير آمن لاحتمال احتوائه على بعض التلوث بالمواد السامة، خاصة حمض الأرستولوكيك (بالإنجليزية: Aristolocic acid)، ويُعتقد أن من آليات عمله احتواءه على مواد كيماوية تقتل الديدان الخيطية وتجعل عمل الأمعاء بطيئاً، ومن ذلك أيضاً علاج طفيليات الأمعاء، كما يقلل أيضاً أعداد بيوض الديدان. 

اقرأ أيضاً: هل الأعشاب تبطل مفعول حبوب الحمل؟

كما يُستخدم القسط الهندي في الطب الشعبي أو الطب البديل لعلاج مجموعة من الحالات الصحية الأخرى مثل: 

  • حب الشباب.
  • الخناق.
  • القلق.
  • التهاب المفاصل.
  • أزمة.
  • التهاب شعبي.
  • الكوليرا.
  • نزلات البرد.
  • الزحار.
  • التهاب المعدة.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • عسر الهضم.
  • الحيض غير المنتظم.
  • الديدان المعوية.
  • بعض مشاكل في الكبد.
  • التشنجات العضلية.
  • التهاب المفصل الروماتويدي.
  • قرحة المعدة.

كما تقترح بعض الدراسات المخبرية أن القسط الهندي قد يقاوم أو يحيّد البكتيريا المقاومة للأدوية والعلاجات، والتي كان منها مثلاً المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للميثيسيلين (MRSA) وغيرها، إلا أن ذلك لا يزال بحاجة للمزيد من الدراسات الدقيقة، حيث لغاية الآن، فإن جميع الدراسات المتوفرة لا تكفي للإشارة إليه كعلاج فعال أو معتمد، ومع ذلك هذا لا يعني أنه لا فائدة منه. 

اقرأ أيضاً: علاج الصدفية بالأعشاب

القسط الهندي وصحة القلب

بعض الدراسات تقترح أو تشير لاحتمال فائدة القسط الهندي في تحسين صحة القلب، وذلك بالرغم من كون آلية عمله في هذا المجال لا تزال غير معروفة، فوفقاً لدراسة أجريت سنة 2013، أظهرت الدراسة أن الفئران المصابة بالذبحة الصدرية التي تناولت مستخلص (S.Lappa) من القسط الهندي لمدة 28 يوماً كانت محمية من إصابة عضلة القلب بالتلف، كما أظهرت دراسات أخرى تحسن في تدفق الدم في الشريان التاجي لدى الأرانب، ولكن من المعروف أن نتائج الدراسات على الحيوانات لا يمكن تطبيقها مباشرة على البشر لوجود الحاجة لمزيد من البحوث. 

اقرأ أيضاً: أعشاب سيكيم المهدئة

ما هي المدة الازمة لعلاج نقص فيتامين ب12 باستخدام حبوب دلتافيت 1000 مايكروجرام.

الآثار الجانبية المحتملة للقسط الهندي

يعد القسط الهندي وزيته آمناً لتناوله من قبل معظم الناس عن طريق الفم بكميات معقولة، لكن لا تتوفر معلومات ولا دراسات كافية حول تناوله للحامل والمرضع، كما أن استخدامه على الجلد لا تتوفر عنه أيضاً معلومات كافية، وحول آثاره الجانبية عليه. قد يتسبب القسط الهندي بالحساسية لدى الناس الذين لديهم رد فعل تحسسي من عائلة الزهور الاقحوانية والخرشوف والراجويد والنجمة، لذلك إذا كنت تعاني من هذه الحساسية، يجب عليك مراجعة الطبيب قبل استخدامه. 

اقرأ أيضاً: علاج القولون بالأعشاب

إحدى أهم الاعتبارات التي يجب أن تُؤخذ في الاعتبار في أمان استخدام القسط الهندي، وهي نقطة أشارت إليها المراجع في الولايات المتحدة أكثر من غيرها، وهي التأكد من عدم اختلاطه بمادة ملوثة اسمها حمض الأرستولوكيك، والذي يتسبب بالأضرار على الكلى وقد يسبب السرطان، إذ تقوم بعض الشركات المصنعة باستبدال القسط الهندي بجذور نبات آخر اسمه (Aristolochia)، وهو نبات محتوي على تلك المادة، وهو عمل محظور في الولايات المتحدة. 

وبسبب أن القسط الهندي نادراً ما يخضع لاختبارات الجودة، فمن الأفضل شراؤه من شركات تقوم بتغليفه وكتابة المحتويات عليه، ولذلك اشترِ فقط المنتجات التي تحمل علامة "خالية من حمض الأرستولوكيك، Free from Aristolocic Acid"، والتي تعني أن الشركة ملتزمة بتعليمات إدارة الدواء والغذاء الأمريكية. 

اقرأ أيضاً: مجموعة أعشاب القمر

العسل  والجمال الإنساني