تحليل الأجسام المضادة لكريات الدم الحمراء

Red Blood Cell Antibody Screen

نوع الفحص : Red Blood Cell Antibody Screen
العينة : مصل الدم

يعد هذا الاختبار اختبار دم يبحث عن الأجسام المضادة التي تستهدف خلايا الدم الحمراء. قد تسبب الأجسام المضادة لخلايا الدم الحمراء ضرراً بعد نقل الدم، أو إذا كنت حامل. يمكن أن يجد هذا الاختبار الأجسام المضادة قبل أن تسبب مشاكل صحية.

الأجسام المضادة هي بروتينات يصنعها الجسم لمهاجمة مواد غريبة مثل الفيروسات والبكتيريا. قد تظهر الأجسام المضادة لخلايا الدم الحمراء في الدم إذا كنت تتعرض لخلايا الدم الحمراء غير تلك الخاصة بك. يحدث هذا عادة بعد نقل الدم أو أثناء الحمل ، أو في حال اتصال دم الأم بدم الجنين الذي لم يولد بعد. في بعض الأحيان الجهاز المناعي يرى كريات الدم الحمراء على أنها أجسام غريبة ويقوم بمهاجمتها.

أسماء أخرى للاختبار: antibody screen, indirect antiglobulin test, indirect anti-human globulin test, IAT, indirect coombs test, erythrocyte Ab

يتم استخدام هذا الاختبار من أجل:

- فحص الدم قبل عملية نقل الدم: يوضح الاختبار إذا كان دمك متوافقاً مع دم المتبرع. في حال عدم التوافق، سوف يهاجم الجهاز المناعي الدم المنقول كما لو أنه مادة غريبة وسيكون ضار للصحة.

- فحص الدم أثناء الحمل: يبين الاختبار إذا كان دم الأم متوافق مع دم طفلها الذي لم يولد بعد. قد يكون للأم وطفلها أنواع مختلفة من المستضدات على خلايا الدم الحمراء. تشمل مستضدات خلايا الدم الحمراء مستضد Kell و مستضد Rh.

  1. إذا كان لديك مستضد Rh ، فأنت تعتبر Rh موجب. إذا لم يكن لديك مستضد Rh ، فأنت تعتبر Rh سالبة.
  2. إذا كان دم الأم Rh سالب، وكان الطفل الذي لم يولد بعد Rh إيجابياً ، فقد يبدأ جسم الأم  في صنع أجسام مضادة ضد دم الطفل. وتسمى هذه الحالة عدم توافق Rh.
  3. قد يتسبب كل من مستضدات Kell وعدم توافق Rh في تصنيع الأم لجسم مضاد ضد دم طفلها. يمكن أن تدمر الأجسام المضادة خلايا الدم الحمراء للطفل ، مما يسبب فقر الدم. ومن الجدير بالذكر أنه يمكن للأم الحصول على علاج من شأنه أن يمنع جسمها من صنع أجسام مضادة يمكن أن تضر الطفل.

- التحقق من دم والد الطفل الذي لم يولد بعد: إذا كان لدى الأم Rh سالب، فقد يتم اختبار والد الطفل لمعرفة نوع Rh له. إذا كان Rh موجب، فسيكون الطفل عرضة لخطر عدم توافق Rh. من المحتمل أن يقوم الطبيب بإجراء المزيد من الاختبارات لمعرفة إذا كان هناك عدم توافق أم لا.

 

 

قد يطلب الطبيب إجراء الاختبار إذا كان من المقرر إجراء عملية نقل دم، أو إذا كنت حاملاً. يتم إجراء الاختبار عادة في الحمل المبكر، كجزء من الاختبارات الروتينية قبل الولادة.

خلال الاختبار، يقوم أخصّائي المختبر بأخذ عيّنة دم من أحد الأوردة الموجودة في ذراعك باستخدام إبرة صغيرة. و بعد إدخال الإبرة في الوريد، سيتمّ جمع كميّة صغيرة من الدّم في أنبوب الاختبار لتحليلها لاحقاً في المختبر باستخدام أجهزة خاصّة. ومن الجدير بالذّكر أن هذا الفحص لا يأخذ وقتاً أكثر من خمس دقائق، ولن تشعر خلاله إلا بوخز بسيط عند إدخال الإبرة في الوريد وإخراجها منه.

لا يحتاج هذا التحليل أي تجهيزات خاصّة.

هناك خطر قليل جدّاً من إجراء هذا التّحليل، حيث ستشعر بوخز وألم بسيط أو ظهور كدمات خفيفة مكان سحب عيّنة الدّم التي تختفي خلال أيّام ولا يوجد فيها أي خطورة.

- خلال عملية نقل الدم: يظهر الاختبار إذا كان دمك متوافق مع دم المتبرع. إذا لم يكن متوافق، سيلزم العثور على متبرع آخر.

- خلال الحمل: سيظهر الاختبار إذا كان دم الأم يحتوي على أي مستضدات يمكن أن تضر الطفل، بما في ذلك عدم توافق Rh.

  1. إذا كنت تعاني من عدم توافق Rh، فقد يبدأ الجسم في إنتاج أجسام مضادة ضد دم الطفل.
  2. لا تمثل هذه الأجسام المضادة خطر خلال الحمل الأول، لأن الطفل عادة ما يولد قبل إنتاج أي أجسام مضادة. ولكن هذه الأجسام المضادة يمكن أن تضر الجنين الثاني خلال الحمل المستقبلي.
  3. يمكن معالجة عدم توافق Rh عن طريق حقنة تمنع الجسم من صنع أجسام مضادة ضد خلايا الدم الحمراء للطفل.
  4. إذا كانت الأم Rh موجب، فلا يوجد خطر من عدم توافق Rh.
سلبي
سلبي
تنبيه: هذه المعلومات الدوائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

فيديوهات طبية

فيديوهات طبية عن امراض القلب والشرايين

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن
حاسبات الطبي
site traffic analytics