أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان انخفاض مستويات هرمون التيستوستيرون بشكل كبير تؤثر على أكسدة الشحوم الكلية ولكن ليس لها اي تأثير على انتاج مختصر البروتينات الوضعية الكثافة ( VLDL ).

قام الباحثون بعلاج 12 رجل بصحة جيدة متوسط اعمارهم 23 عام باستخدام محفز لإفراز هرمون موجهة الغدة التناسلية وذلك لتحفيز مستويات الاخصاء لهرمون التيستوستيرون. وبعد شهر تم اختيار رجال عشوائيا وعلاجهم بجل يحتوي على المستويات الفسيولوجية من هرمون التيستوستيرون او مستويات زائدة عن الطبيعية من التيستوستيرون.

مشكلتى ان عظام الكتف عريضة وليس سمنة علوية كما اننى لدى صلغ وراثى هل هذا طبيعى ام هناك مشكلة فى الهرمونات وما هو العلاج ؟

وجد الباحثون ان قصور الغدد التناسلية  لفترات قصيرة لم يؤثر على افراز او تركيز مختصر البروتينات الوضعية الكثافة ( VLDL ) ولكن تميز بانخفاض أكسدة الشحوم الكلية , بينما المستويات العالية من هرمون التيستوستيرون زادت من افرازه تحت الظروف الاساسية

كما أظهرت البيانات ان هرمون التيستوستيرون قد يعمل من خلال الطرق غير الجينية في الكبد ولكن لا يجب اعتبار هرمون التيستوستيرون من المحددات الكبرى لاستقرار مختصر البروتينات الوضعية الكثافة  (VLDL)  لدى الرجال.

الاستروجين النباتي

المصدر: Health Day News