حذر الباحث والاستشاري في علوم الميكروبات الإكلينيكية وهندستها الجينية الدكتور السعودي محمد آل محروس من استخدام الادوية والمقويات دون استشارة الطبيب لزيادة خطر الاصابة بمضاعفات جانبية, واشتمل التحذير العقاقير المنشطة جنسيا المستخدمة لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال اضافة الى المضادات الحيوية.

ذكر الباحثون ان تناول المقويات الجنسية قد يرافقه اعراض جانبية تتباين بين شخص وآخر وتتمثل باحتباس السوائل في الجسم , الصداع , آلام البطن والاسهال أما الاستخدام المفرط للمضادات الحيوية فيرافقه ظهور البكتيريا المقاومة لعديد من المُضادات الحيوية .  

اظهرت نتائج دراسة ركزت على استهلاك الادوية في العام 2013 في السعودية ان ادوية الصداع كانت في المرتبة الاولى تليها الادوية المستخدمة لزيادة الرغبة الجنسية وأخيراً المضادات الحيوية وادوية الحساسية, وجاءت في المرتبة الاخيرة الادوية التي تعالج ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال .

ذكر الباحثون ان معظم الادوية الخافضة للحرارة تتركب من الباراسيتامول ولذلك فان استخدامها المفرط قد يتسبب بتسمم الكبد , أما بخاخات الانف التي يُوصى بها لعلاج الحساسية فيتركب معظمها من الكورتيزون والذي يرافق استخدامه المفرط وعلى المدى البعيد الاصابة بنزيف الانف ولذلك يُنصح باستخدامه عند ظهورعلامات فرط الحساسية الشديدة وبعد استشارة الطبيب . 

أعاني من اكتئاب شديد بالعلاج عند طبيب نفسي المشكلة لاانام ولا استطيع نوم بدون أخذ حبوب تساعد للنوم أخبرت طبيب بذلك ووصف لي دواء ان استمر عليه ولا يسبب الادمان عند تركه لاانام

المشكلات  الصحية  المحرجة وكيفية  التعامل  معها

المصدر : Alyaum.com