أخبار الطبي. المراهقون الذين يستخدمون الرسائل النصية و مواقع الشبكات الاجتماعية هم الأكثر عرضة للانخراط في السلوكيات الغير صحية مثل التدخين و الافراط في شرب الكحول بحيث أن المراهقين الذين يرسلون أكثر من 120 رسالة نصية باليوم المدرسي :

40% منهم من حاول التدخين

43% منهم من حاول شرب الكحول

55% منهم من دخل بشجار بدني

وما يقارب 3.5 مرة قد حاول ممارسة الجنس

ان هذه النتائج تشير الى أنه عندما تترك هذه الرسائل وغيرها من الأساليب بدون رقابة وعلى نطاق واسع من الاتصال يكون لها تأثيرات صحية خطيرة على المراهقين.

يجب على أولياء الامور الاستيقاظ لمساعدة الأطفال ليس من خلال التوقف عن ارسال الرسائل النصية بل عن طريق تثبيط الافراط في استخدام الهاتف الخلوي او مواقع الانترنت الاجتماعية بشكل عام .

وهنالك استطلاع شمل على 11.5 % من المراهقين الذين يقضون اكثر من 3 ساعات يوميا على مواقع الشبكات الاجتماعية انهم :

62% منهم من حاول التدخين

79% منهم من حاول شرب الكحول

84%  منهم من عرضة لاستخدام المخدرات الغير مشروعة

94%  منهم من دخل بشجار بدني

ماسبب الشعور بالارتياح عند اغتسال المنطقة الحساسة بالماء الدافئ او الساخن بعكس الماء البارد حيث يسبب لي شعور مزعج ..

69% منهم من مارس الجنس

ويقول الباحثون ان قضاء الكثير من الوقت بارسال الرسائل النصية و استخدام الشبكات الاجتماعية ترتبط ايضا بالسمنة و اضظرابات الاكل و التغيب عن المدرسة بسبب المرض و عدم النوم لساعات كافية و هؤلاء الشباب عم اكثر عرضة للتوتر و التفكير بالانتحار.

عشرة أخطاء شائعة حول العناية بالجلد

المصدر: webmd