أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان النساء اللاتي يخضعن للجراحة العلاجية لانتباذ بطانة الرحم لديهن احتمال منخفض وبشكل واضح للاصابة بسرطان المبيض.



وقام الباحثون بتحليل الرابط بين العلاج الهرموني او الجراحي لانتباذ بطانة الرحم واحتمال الاصابة بسرطان المبيض لـ 220 امرأة مصابة بانتباذ بطانة الرحم واللاتي اصبن بسرطان المبيض على الاقل بعد سنة من تشخيص الاصابة بانتباذ بطانة الرحم و 416 امرأة مصابة بانتباذ بطانة الرحم دون الاصابة بسرطان المبيض.



وبعد الاخذ بالعوامل المختلفة , وجد الباحثون انخفاض في احتمال الاصابة بسرطان المبيض بين النساء اللاتي خضعن لاستئصال مبيض واحد بنسبة 0.19 وكانت النسبة للنساء اللاتي خضعن لاستئصال بطانة الرحم المنتبذة بشكل جذري 0.3.

انا متزوجة و دورتي هالشهر استمرت 3 ايام بالعادة من 5 ل 7 ايام و لكن الذي اخافني اني من اليوم الثاني الى اليوم اي الرابع لدي حمى و الم بالمفاصل لم اعرف مصدرها اول مرة اشعر بها



ولم يظهر اي رابط بين العلاج الهرموني واحتمال الاصابة بسرطان المبيض وفقا لهذه الدراسة.

وقال الباحثون ان استئصال مبيض واحد او الاستئصال الجذري لبطانة الرحم المنتبذة يعتبر عامل للحماية من الاصابة بسرطان المبيض.

{article}

المصدر: Health Day News