أخبار الطبي. أظهرت دراسة حديثة ان استخدام الهواتف الذكية smartphones في قراءة الرسائل وتصفح الانترنت تجعل الشخص يمسك الجهاز اقرب الى العيون مما يجبر العيون الى العمل اكثر من الوضع الطبيعي.

قرب المسافة بين الهاتف و العيون بالإضافة إلى الخط الصغير للهواتف الذكية, كلها قد تزيد إجهاد العين للأشخاص الذين يرتدون النظارات او العدسات اللاصقة.

عندما يحمل الشخص الجهاز مسافة قريبة من العين مما يعني ان العين ستعمل بشكل اكبر للتركيز على الكلمات و ستكون العين في الاتجاه المحدد مما سيؤدي الى الاصابة ببعض الأعراض كإجهاد العين و الصداع بالضافة الى جفاف العين وعدم وضوح الرؤية.

الدراسة شملت 130 متشارك كان متوسط اعمارهم 23.2 سنة طلب منهم ان يحملوا اجهزتهم الذكية اثناء قراءة الرسائل النصية.

وفي تجربة اخرى طلب الباحثون من 100 متشارك متوسط اعمارهم 24.9 سنة ان يحملوا الاجهزة الذكية اثناء تصفح الانترنت. حيث قام الباحثون بقياس المسافة بين العين والجهاز وحجم الخط.

الكتب والمجلات تكون بعيدة عن العين اثناء قرائتها 16 بوصة اما عند القراءة من خلال هذه الأجهزة, فقد كان بعد الاجهزة عن العين 14 بونصة وفي بعض الاحيان كانت 7 بوصة. كما ان حجم الخط في صفحات الانترنت كان اصغر بـ 30% من حجم الخط في الصحف العادية.

للتقليل من الاصابة باجهاد العين ينصح الاطباء بجعل حجم الخط اكبر في الهواتف الذكية.

ما هو افضل علاج لحالات خدش القرنيه المتكرره خصوصا عند الاستيقاظ من النوم مع العلم اني جربت جميع انواع العلاج من قطرات و عدسات الخ

ورم الأجفان... مؤشر أمراض

المصدر: medicinenet