يتم علاج حموضة المعدة عادة باستخدام الادوية المثبطة لمضخات البروتون PPI والتي ثبتت فعاليتها مقارنة بالعقاقير الدوائية الاخرى .

أخبار الطبي . اشارت دراسة حديثة الى أن ارتباط الآلية التي تعمل من خلالها العقاقير الدوائية المثبطة لمضخة البروتين في حالات الارتجاع الحمضي بزيادة فرصة الاصابة بأمراض القلب والاوعية الدموية قد أصبحت أكثر وضوحاً من السابق , حيث وجد الباحثون ان هذه العقاقيرقد تزيد من مستويات ثنائي مثيل الارجنين غير المتماثل في الدم وتقلل من مستويات حمض النتريك وموسعات الاوعية المعتمدة على بطانة الاوعية الدموية.

يتسبب ارتفاع مستويات ثنائي مثيل الارجنين الذي يُمثل مثبط داخلي للانزيم المصنع لحمض النتريك بشكل بزيادة احتمال الاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية لانخفاض العوامل الواقية  للاوعية الدموية من حمض النتريك.

تزيد الادوية المثبطة لمضخات البروتون من ثنائي مثيل الارجنين غير المتماثل من خلال الارتباط بانزيم هيدرولاز ثنائي مثيل الامين- ثنائي مثيل الارجنين وتثبيطه و الذي يعمل على تكسير ثنائي مثيل الارجنين غير المتماثل . 

اعاني من امس العصر من الحازوقه حتى الان واستخدمة علاج نيكسيوم وعلمت تمرين كتم النفس وتخف الحازوقه بعدين ترجع

المصدر : physiciansbriefing

آثار الأدوية على القولون