يعتبر سرطان البروستات المسبب الثاني للوفاة بسبب السرطان بين الرجال في الولايات المتحدة , ويصيب هذا المرض رجل من بين ستة رجال تقريبا, وترتبط الاصابة بسرطان البروستات بتقدم السن والجينات وبعض العوامل البيئية المختلفة.

أخبار الطبي.اظهرت دراسة مخبرية حديثة ان دواء جديد يدعى بيرفينيوم باموات( pyrvinium pamoate ) يعمل على تثبيط الانواع العدوانية من سرطان البروستات والتي تكون مقاومة للادوية التي يتم استخدامها عادة.



واوضح الباحثون ان طريقة عمل هذا الدواء تختلف عن الادوية السابقة مما قد يسمح باستخدامها لاحقا في علاج سرطان البروستات المقاوم للادوية.



يوجد بروتينات في غدة البروستاتة الطبيعية والتي تسمى مستقبلات الاندروجين , والتي يتم تنشيطها عن طريق الهرمونات الجنسية الذكرية – الاندروجين واهمها التيستوستيرون. وتلعب مستقبلات الاندروجين دورا مهما في نمو الخلايا غير الطبيعية في سرطان البروستات.



وتعمل الادوية المتوفرة حاليا لعلاج سرطان البروستات على منع ارتباط الاندروجين لمستقبلات الاندروجين وترتبط هذه الادوية بمكان محدد من المستقبل  , الا ان خلايا سرطان البروستات تصبح عادة مقاومة لمنع ارتباط الاندروجين , حيث تحدث بهذه الخلايا طفرات والتي تسمح لها بالا نتشار والانتقال لمكان اخر بدون تأثير من الاندروجين.

هل الكيس الدهني هو الورم الشحمي الدهني؟



الا ان الدواء الجديد يرتبط باماكن اخرى من المستقبل وتثبيطه دون منع ارتباط الاندروجين , مما قد يسمح بعلاج سرطان البروستات المقاوم للادوية ومنع حدوث طفرات في الخلايا السرطانية.

المصدر:sciencedaily

خمسة عشرعرض من أعراض السرطان تتجاهلها النساء